مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 28 مارس 2017 06:18 صباحاً

  

آراء واتجاهات
آخر الاخبار في آراء واتجاهات
عدن من مدينة رائدة إلى قرية قروية
في عدن جرت السنن على غير عادتها ، وتعطلت حتى نواميس الزمان ، فمن الثابت في التاريخ البشري أن المدن والحواضر كلما خطت بها قدم الزمن خطوة ؛ كانت سببا في إقترابها من روح العصر ، والدنو من معانقة الحضارة ، وكلما أوغل الزمن في مسيره ؛ كلما زادت رقيا في سلم المدنية إﻻ عدن ... فحين تقرأ تاريخ هذه المدينة ، وترى حاضرها ، وتعقد مقارنة بين
عيون الخليجيين ما بين حشود السبعين وتبب الإصلاحيين!!
ان عيون الخليجيين على مدار السنة الثانية على توالي منذ إنطلاق عاصفة الحزم لدول تحالف العربي التي تقودها المملكة العربية السعودية بالمشاطرة مع دولة الإمارات العربية من أجل الحفاظ على الشرعية اليمنية لرئيس التوافقي فخامة المشير (هادي) بناء على المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية المزمنة , التي انقض عليها المخلوع والحوثي
آهات وأنات العميد عبدالرب وحبيب القلب بن حسينون
السبت 25مارس 2017م كان يوم أوجاع وشغلني هذا اليوم بجهود بذلتها لإصلاح ذات البين بين زميلين في عمل (رئيس مرؤوس) وسماع أوجاع مشروعة فرضت على الانسان في اطار الفوضى الخلاقة، حيث تلقيت رسالة هاتفية (صوتية) من العميد عبدالرب ودائما ما يباشرني بعبارة : معك العميد عبدالرب صاحب البريقة، وحقيقة أجد نفسي في رحابة صدر وصفاء قلب وسعادة وعندما
عام عاصفة الحزم الثالث .. رسائل إلى الداخل الجنوبي !!
بعد مضي عامان على انطلاقة عاصفة الحزم وولوجها العام الثالث مازلنا نسمع من وقت لآخر من بعض الأسماء الجنوبية المحسوبة على  الحراك الجنوبي الملتحقة بالشرعية مابعد دفعة ( ياسين مكاوي وباراس وحسين زيد بن يحي) إذ  نسمع من هؤلاء أن الجنوب سيأتي من بوابة الالتحاق بوظيفة الشرعية ونحن هنا لسنا بصدد اثنائهم  ولكننا بحاجة إلى
الفرق بين السبعين و العروض :
حشود الزعيم و السيد ، إنهم يعشقون العبودية ويعشقون جلاديهم ، ورغم أن صنعاء وجميع محافظات شمال اليمن تعيش في ظلام دامس منذ أكثر من ثلاثة أعوام تقريباً ، ورغم الحرب و إنعدام الرواتب قرابة الخمسة أشهر ومع هذا تجد هناك من يلبي نداء زعمائهم و قادتهم بالحشد الجماهيري في أي مناسبة في ميدان السبعين بصنعاء .     رغم أننا كنا قاب قوسين
ثورة شعب الجنوب وتجزئتها الى ثورات
ترددت كثيراً عن الكتابة في هذا الموضوع الشائك لإدراكي انني سأوجه كثير من المعارضين لما سأتناوله اكانت معارضتهم او انتقادهم مبني على موضوعيه او فقط لتصلب في الرأي ومحاولة احتكار الحقائق .   كما ان ما سأتطرق له ليس بحث في التاريخ ،ولكنه فقط المرور على بعض المحطات التي كان لها اثر كبير في حياة شعب الجنوب في الحقبة الاخيرة ،
وحش في العقل ووحشية في السلوك!
إهداء لأخي العزيز الأستاذ صالح علي الدويل باراس... الوحش يكمن في بنية التفكير الطائفي والمناطقي، كبنية تقوم على العنصرية، والوحشية تطبع سلوكهما كتحصيل حاصل لوجود الوحش هناك في تلافيف المخ.. الوحش في عقل الطائفي والمناطقي يربض ويتغذى من الضخ اليومي للأوهام، والصياغات العقائدية لفكرة ما تتركز حول الذات بجعل هذه الذات هي المحور
أصحاب المشاريع الكبيرة تضمحل
يبدو أن الحراك الجنوبي(الثورة الجنوبية) وبرغم كلما علق بهِ مِـن أدرانٍ مزمنة هو الأكثر واقعية واقناعاً بطرحه وبمطالبه السياسية, بل ويبدو انه الأكثر وحدوية من غيره ممن دأبوا على وصمه بالحراك الانفصالي الذي يتبنى مشاريع صغيرة مقارنة مع مشاريعهم الكبيرة جدا...فهو أي الحراك الجنوبي وأن بدأ أنه يسعى لإعادة اليمن الى ما قبل 27 عاما
الاثنين 27 مارس 2017 12:02 صباحاً
د. هشام محسن السقاف
عامان من الأسر لن تثني أسداً من أسود الوغى كالبطل الصبيحي محمود أحمد سالم عن الصمود والاعتلاء على جراحات النفس, والخروج الأسطوري على المشهد برمته وعلى الأمة بأسرها
الأحد 26 مارس 2017 10:39 مساءً
د. يوسف سعيد احمد
منذ ان تم تعويم أسعار الصرف على أثر فصل ارتباط الدولار بالذهب في مطلع السبعينيات من القرن الماضي واعتماد قاعدة النقود الورقية الإلزامية بديلا عن قاعدة الذهب تبوأ
الأحد 26 مارس 2017 10:04 مساءً
م.جمال باهرمز
الحرب على أبناء الجنوب مستمرة بأشكال متعددة. سياسية وعسكرية وتعطيل الخدمات ودبلوماسية واغتيالات وإعلامية وإشاعة الفساد والجريمة المنظمة. وهناك حرب من نوع خاص تجري
الأحد 26 مارس 2017 09:04 مساءً
رفيقة الكهالي
عامان من عمر عاصفة الحزم وما رافقتها من عمليات عسكرية لدول التحالف العربي لإنهاء التمرد العسكري الذي قاده المخلوع صالح وحليفه الحوثي ضد الشرعية التوافقية والتسوية
الأحد 26 مارس 2017 08:07 مساءً
حسن يافعي
تشرفت بدعوة كريمة من إدارة مدرسة الشهيدة شمس النقيب لحضور الحفل الذي أقامته بمناسبة عيد الأم والذكرى 13 لاستشهاد شمس النقيب.   كان حفلاً بهيجاً عكس روح العمل
الأحد 26 مارس 2017 06:54 مساءً
اكرم الحريري
عندما تسيل الشمس حبراً في شريان القلم تنهض الحياة افقاً عظيم من ابراج  السكون العقلي الوقور ويهطل القمح من جباه الفكر ليصنع رغيف خبز لا ينتهي في كوخ كل جائع
الأحد 26 مارس 2017 06:20 مساءً
د. عبدالله محمد الجعري
هلل الكثيرون فرحا بل ولعل بعضهم قد رقص طربا لمبادرة علي البخيتي أو مبادرة مراكز النفوذ الزيدية ، فأقول لهؤلاء المتفائلين على رسلكم فإنها وإن بدت في ظاهرها تخدم
الأحد 26 مارس 2017 05:48 مساءً
عادل باحميد
  حينما أوشكت اليمنُ على الانهيار التّام والوقوع في براثنِ الانقلاب ومن وراء الانقلاب في لحظةٍ فارقةٍ في تاريخ اليمن المعاصر، أوشكت أن تُعيد اليمنَ القهقرى إلى
الأحد 26 مارس 2017 04:41 مساءً
د. ياسين سعيد نعمان
يواصل الحوثيون وصالح اغتيال السلام في اليمن وإغراق  البلاد في حرب مستمرة مهددة بكارثة تفوق كل التوقعات .  وفي الوقت الذي يقرعون فيه طبول حملات الضجيج
الأحد 26 مارس 2017 04:19 مساءً
صالح علي الدويل باراس
 عندما تخرج مئات الآلاف من البشر ليس من أجل قضية بل بتعليم إشراطي لمستبد لايخفى استبداده ، .فالمعنى واضح بأن التعليم الإشراطي للاستبداد قد حول الانسان الى بهيمة