مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 يونيو 2019 01:34 مساءً

  

آراء واتجاهات
آخر الاخبار في آراء واتجاهات
البوديجارد اللئيم..
  ما إن يتبوأ أي شخصية منصباً ما ، حتى يتهافت عليه النطيحة والمتردية والمزدرية ، ويطلبون وده بعد أن كانوا خصومه، أكان ذا شأن أو دون ذلك..!. المهم الجميع يتسابقون لإرضائه والفوز بصحبته وشيء من الريالات الهزيلة التي سيصرفها لهم، فلا يهم المبادئ ولايهم الدين ولاتهم الأخلاق.. حتى إن بعضا منهم قد يعمل (ماسح) أحذية لهذه الشخصية ويفني
انهيار الشرعيّة في اليمن
في اليمن هناك لعبة الأوهام ، وهذه تحت إطار "الشرعيّة" من خلالها كشفت حجم القوى المتصارعة في الساحة اليمنية وانهيار الشرعية بما تحمل المفردات من معنى، ولفتت إلى إنّ القوى المعطّلة خارج إطار الخريطة اليمنية ،واستغلت مصطلح الشرعيّة والانضوى تحت رايتها فقط لتحقيق مصالح ذاتية وتنفيذ خططاً خارج فكرة إعادتها إلى صنعاء.الملفت "حاولت
الفشل يحاصر ويلاحق خطة صفقة القرن الامريكية
تعرضت الخطة الأمريكية المعروفة إعلاميا بصفقة القرن إلى انتكاسة وتعثر قبل انطلاقتها والتي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية عبر حسم أخطر الملفات العالقة مثل ملف القدس واللاجئين والحدود وحسمها لصالح حكومة الاحتلال الاسرائيلي بدون أي مفاوضات مسبقة، ولم تتمكن إدارة ترامب الأمريكية من تحديد أولويات العمل بهذا الملف.ان ادارة
شكرا قياده المنطقة 2 الطوارئ في الطريق الصحيح
كنت قد تطرقت بأوقات سابق الى قسم الطوارئ بالمنطقة الثانية لكهرباء عدن و ما تناولته كان يصب في المصلحة العامة خاصه وان فصل الصيف كحاله استثنائية يجب الاستعداد له مسبقا وفق الامكانيات المتاحةعلى مدى اليومين الماضين ومن خلال متابعتي لموضوع الطوارئ بالمنطقة الثانية شعرت كما شعر غيري من المتابعين و المواطنين يلاحظ ان هناك تحسن
شكرا قياده المنطقة 2 الطوارئ في الطريق الصحيح
كنت قد تطرقت بأوقات سابق الى قسم الطوارئ بالمنطقة الثانية لكهرباء عدن و ما تناولته كان يصب في المصلحة العامة خاصه وان فصل الصيف كحاله استثنائية يجب الاستعداد له مسبقا وفق الامكانيات المتاحةعلى مدى اليومين الماضين ومن خلال متابعتي لموضوع الطوارئ بالمنطقة الثانية شعرت كما شعر غيري من المتابعين و المواطنين يلاحظ ان هناك تحسن
الحوثيون وحماتي
حماتي سيدة فلسطينية، كانت معلمة في السابق. تعيش في صنعاء في وضع يشبه الإقامة الجبرية، بوثيقة سفر مصرية لا تستطيع مغادرة البلاد إلى أي مكان. أمها الست حمدة تعيش في الأردن، تداني التسعين من العمر وفي الأعوام الماضية فقدت الذاكرة. لم تر البنت أمها منذ زمن، ولا باقي أهلها الذين يعيش أغلبهم في الأردن. فقدت حماتي اثنين من أولادها:
طال بُعدك يا طريقي!
 هكذا أصبحت كل الدروب صعبة الارتقاء، مليئة بالحفر والمطبات والحقول الغائمة. فالدرب الذي كنا نقطعه على صوت أغنية واحدة، وربما على مقدمة موسيقية، أصبح يحتاج إلى مجلد أغاني أم كلثوم.. هذه الفنانة التي اشبعت أرواحنا بالهدوء والسكينة والانسجام لم يعد يعيننا شيء على إعادة تلمس ما فيها من رقة وحنان ومكابدة أشواق، لا بل أوشكت أن
هادي ولي أمرنا جميعاً أيها السادة المنزعجون !
أعلم علم اليقين إن ما يخطه قلمي وما أكتبه على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة  من مقالات عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي, رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة اليمنية ربما يتفق معه البعض ويختلف معه آخرون, فهذا أمر طبيعي ومنطقي لأن أرضا الجميع غاية لا تدرك, فحين تصلني او اقرا تعليقات القراء بغض النظر عن