مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 20 يونيو 2019 10:45 مساءً

  

آراء واتجاهات
آخر الاخبار في آراء واتجاهات
تاريخيا .. وجود الدولة في اليمن أكذوبة كبرى!!
أروع ما كتب الطنطاوي: عندما تجد وطنا أبطاله في القبور .. ولصوصه يسكنون في القصور.. فقل على الدنيا السلام!! الدولة هي ذلكم الكيان الكبير،الدولة هي من تبني وتعمر البلد وهي من تدافع عن حياض الوطن من أي عدوان أو أعتداء خارجي!!.. الدولة هي من تجد وتجتهد وتقهر الصعاب من أجل توفير كل المقومات الضرورية واﻷساسية للشعب، الدولة هي من تسخر كل
مكتب صحة لحج في إجازة مفتوحة ودوره هامشي
يأسف الإنسان عندما تكون منشئة قائمة بكافة إداراتها وأقسامها  ولا تجد لها تواجد ملموس على أرضية الواقع لا من حيث دور  راقبه الصيدليات والمختبرات والعيادات الخاصة المنتشرة بصورة ملفته النظر التي تمارس ابشع الجشع ضد المرضى والمحتاجين لجرعة العلاج أو بعض المستلزمات الطبية من حيث غلاء الأسعار ورفع درجاتها او من حيث قيمة
سيلعنكم التاريخ
يا مشعلين الفتنة في شبوة...على ماذا توجهون أسلحتكم نحو  بعضكم البعض! شبوة المحرومة والمنهوبة والمهمشة أبنائها وهي محافظة  الثروات النفط والغاز  ومدنها وقراها تعيش أكثر الأوقات في ظلمات شبوة التي يتم نهب ثرواتها والأجدر بكم ان تنظرون الفرق بين  شبوة ومأرب وتقيمون وضعكم  وتتوحدون لمصالحكم خصوصا  وان الصراع 
يكفي مزايدات.. عدن محمية بأبنائها
    كل من يتلطخ بالفساد يدعي أن لولاه لما تحررت عدن. وكل من يستولي على أراضي الدولة دون وجه حق يقول أنه ضحى لأجل عدن. ومن تجده يقطع إشارة المرور ويشتم هذا ويسب ذاك يقول أنه هو حامي الحمى، وهو الآتي بما لم تستطعه الأوائلُ!!   وآخرون يمرون بمواكب تسد عين الشمس ويرمون بالرصاص الحي في الجولات والشوارع المكتظة للإفساح لقائدهم
القيادة خدمة المواطن قبل التمثيل الخارجي
المنطلق الأول للثورات واحد هو "حياة الناس".. وحياة الناس سلم من الأولويات؛ يبدأ بالحاجات اليومية، ثم التي تليها .. وأول الحاجات اليومية التي يفكر بها المواطن هي ضمان حياة أولاده؛ بتوفير القوت لهم، والعلاج في حالة المرض، والطريق التي يسيرون فيها، ثم يفكر بمستقبلهم بتوفير التعليم الممتاز، واقتصاد البلاد لضمان فرص العمل له
الحوثيون وارهاب الصرافين لتوظيفهم كجواسيس
ممارسات الحوثيين ضد محلات الصرافة وصلت لمرحلة الإرهاب لهم؛ يريدون ان يشتغلوا معهم جواسيس؛ عبر ربط شبكة معلوماتهم بشبكة الأمن الحوثية؛ ليطلع الحوثيون حتى قبل صاحب المحل على الحوالات المالية والأرصدة التي يتسلمها ويرسلها المواطنون وحساباتهم في شركات الصرافة التي بات بعضها أشبه بالبنوك؛ وهذا انتهاك وقح للخصوصية لم تقم به حتى
ضرورة مراجعة الأجندة.. 
    حديث جار الشيطان على حد تعبير الأستاذ خالد الرويشان، وتغريدات خلفان، وآخرين، تجاه تفكيك اليمن، والمتزامن مع زيادة الدعم العكسري لمليشيات الإنتقالي، والحديث عن نوايا إحكام السيطرة على مؤسسات الدولة في عدن ، وما يجري في سقطرى وشبوة يؤكد وجود إشكال كبير وحقيقي في الأجندات، ومتغيرات والتباسات في علاقة التحالف العربي
أنتم خطوة لاحقة في مخطط التقسيم
كل التقدير والاحترام لسياسة المملكة إزاء اليمن، كل التقدير لقادتها الذين بادروا بالتصدي للانقلاب الحوثي وإيران في اليمن، والتقدير والاحترام موصول لأصدقائنا قادة المجتمع الدولي الذين عبروا عن مواقف رافضة لتقسيم اليمن، ومؤيدة بقائه دولة اتحادية موحدة، ذات سيادة.    من المؤكد أن الغالبية الساحقة من أبناء اليمن يشعرون بغضب
الأربعاء 19 يونيو 2019 12:02 صباحاً
منصور صالح
  لم يعد الجنوبيون يبحثون عن خبر هامشي في صحيفة مغمورة أو قناة أرضية ، كما لم يعد حلمهم مقصورا بالتقاط قيادي منهم صورة مع موظف صغير في مكتب مبعوث دولي أو منظمة
الثلاثاء 18 يونيو 2019 11:53 مساءً
الخضر محمد ناصر الجعري
  غرد السياسي والصحفي الكويتي الشهير احمد الجار الله رئيس تحرير صحيفة السياسه الكويتيه ناصحاً في التغريده الشماليين بان يستوعبوا الحقائق وان يقتنعوا بالعوده
الثلاثاء 18 يونيو 2019 11:20 مساءً
د. ياسين سعيد نعمان
القوة هي أن تعمل على البناء، بناء نفسك وبناء محيطك.. لا أن تمضي وقتك، وتهدر جهدك في هدم وإضعاف الآخر... إضعاف الآخر، أو هدمه، لا يمنحك أي قدر من القوة، ولا قيد أنملة من
الثلاثاء 18 يونيو 2019 09:38 مساءً
علي سالم بن يحيى
  علي سالم بن يحيى " من الأوبئة الكثيرة التي يلعنها الإنسان فإن الطغيان هو أسوأها""دانيال ديفو" ما إن انتهت رحى حرب مليشيات كهوف مران على مدينة عدن، حتى بدت المدينة
الثلاثاء 18 يونيو 2019 08:44 مساءً
محمد عبدالله القادري
لا أدري هل البعض معهم عقول أم ملوخية برؤسهم ، ولا أدري كيف يفكرون من تفكير . حملات شعبية للمطالبة بعودة الرئيس هادي للوطن. هل هي مسرحية تتم بايعاز من شلة حول الرئيس
الثلاثاء 18 يونيو 2019 06:41 مساءً
سالم الفراص
خرجت المؤسسة العامة للكهرباء لابسة وجهاً غير وجهها المليء ببثور التشوه والأعاقة الذي يحتاج إلى أكثر من عملية تجميل حتى يصبح مقبولاً ومحتملاً ومستجاباً. خرجت لتقول
الثلاثاء 18 يونيو 2019 05:33 مساءً
أحمد الجار الله
يعيش اليمن منذ نحو 150 سنة في دوامة القلاقل بين الجنوب والشمال، ولم تكن مكوناته في يوم من الأيام متفقة على موقف محدد، خصوصاً في ما يتعلق بدولة واحدة، فعدن منذ القرن
الثلاثاء 18 يونيو 2019 04:45 مساءً
د . عبده سعيد المغلس
العمل الدبلوماسي هو واجهة الدولة الخارجية وصورتها عند الأخرين، فهو يقوم بتقديم صورة الدولة اليمنية وشعبها وحضارتها ودورها واحتياجاتها ومعاناتها كدولة نامية تسعى
الثلاثاء 18 يونيو 2019 03:37 مساءً
ثابت حسين صالح
منذ أن قرر الجنوبيون فك ارتباطهم ب "الجمهورية اليمنية" واستعادة دولتهم الجنوبية بعد ثلاث سنوات من إعلان مشروع الوحدة الفاشلة... كانوا يدركون أن الطريق شاقا وطويلا
الثلاثاء 18 يونيو 2019 11:50 صباحاً
أبو الحسنين محسن معيض
  بعد نشر مقالنا " المتفلتون من الإصلاح " , انقسم المتابعون السلبيون حوله قسمين . الأول من الصف الإصلاحي . والثاني من خارجه من الخصوم والمنافسين . أما القسم الأول فقد