مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 24 فبراير 2017 06:16 صباحاً

  

آراء واتجاهات
آخر الاخبار في آراء واتجاهات
السيناريو القديم الجديد.. ومتى نصحو..؟!
في لغة هازئة ساخرة طلع الناطق الرسمي العسكري للانقلابيين يعلن بذات اللهجة المعهودة عن انتصار ساحق ماحق حققته قواته في الساحل الغربي للبلاد بمقتل عددا كبيرا من "مرتزقة ومنافقي العدوان"بحسب ذلك الناطق الذي اعلن ايضا عن مصرع اللواء احمد سيف اليافعي ، ووصفه بالصيد الثمين ، ولم يكتف بذلك بل راح يوجه التحايا الحارة الى الاستخبارات
اللواء احمد سيف اليافعي .. سقط مغدوراً !
تأثرت كثيراً لمقتل البطل المغوار اللواء احمد سيف المحرمي اليافعي ، صاحب التاريخ العسكري والنضالي الطويل الذي اختتمه بأحرف من دمه الزكي في ميدان الشرف والبطولة . اللواء المحرمي من القادة العسكريين الذين أعجبت بهم في حياتي ، ولهذا كنت احرص على متابعة أحاديثه ومقابلاته وصوره عبر وسائل الإعلام .. رجلٌ كان يثق في نفسه كثيراً .. يردُ
رسالة عاجلة !!؟؟
سيادة اللواء الركن هيثم قاسم طاهر .. رسالتي لك من القلب إلى القلب انت أخ عزيز وطيب القلب والسجية فأرجو منك الاطلاع على بعض حروف هذه الرسالة والتمعن فيها جيدا وبعدها لك الحرية بالبقاء في الاتجاه الغير محمود أو العودة إلى حدود الجنوب العربي الدولية المتعارف عليها قبل العام 90مً !!!   أخي سيادة اللواء هيثم أن دخول قواتنا المسلحة
الفسادُ شرٌ أضاعَ البلاد!
 لم تبتلِ الأمة الإسلامية والعربية خصوصا بشرٍ أسوأ من الفساد وأن يتوارث حكامها الفاسدين ويسيّر أمرها المفسدين، فمن بعد خروج الاستعمار الغربي للوطن العربي حرص على صنع قيادات فعلت بالمواطن أشد مما صنعه المحتل وكله باسم الثورة والتحرر. امتلأت السجون وعلقت المشانق واغتيل البعض ونُفِي آخرون ، حرب شعواء على الوطنيين
700 يوم من الحرب والدمار!
أكثر من 700 يوم من الحرب في اليمن حولت البلد إلى "قبر مفتوح لمزيد من الموتى" لم تلح في الأفق بوادر نهايات مرجوة ولم تتحقق الغايات الكبرى وليس من الواضح أنها ستتحقق. عشرات الآلاف من القتلى ومثلهم من المعاقين ومبتوري الأطراف وملايين من الجياع والمشردين والنازحين وخراب يفوق كل خراب.مجموعة طائفية وعنصرية ومخابراتية استغلت غباء
إحذروا هذه الدعوات !!
  أحمد سيف اليافعي.. فارس حميري أصيل.. ترجل فجأة عن جواده، ولقي ربه مقبلا غير مدبر.. أسأل الله أن يتغمده وكل من ارتقى شهيدا في معركة الدفاع عن الدين والوطن في مواجهة الانقلاب الحوفاشي، والأطماع الفارسية في بلادنا.. أسأل الله أن يتقبلهم جميعا عنده في الشهداء.ويبدو في هذا الظرف، ونحن ندعو الله بالرحمة لشهدائنا، والشفاء لجرحانا،
هادي ليس وحده ملاما في ما يصيب أبناء الجنوب اليوم
ولكن من يجب ان يلام بل ويحاكم أيضا هم أولئك الجنوبيون الذين كسروا الإجماع الجنوبي وتحدوا الإرادة الجنوبية ومنحوا هادي وشرعيته المعلبة(الشرعية الجنوبية ) من خلال الارتماء في احضانه دون (شروط ولاضمانات) بعد أن أجمع شعب الجنوب في العام 2012م بأن هادي لايستحق الشرعية الجنوبية !!! مهما بذلت من جهود للخروج بالجنوب مما هو فيه فإن تلك
في وداع الشهيد اللواء أحمد سيف اليافعي
نحن الجنوبيون لا نعرف قيمة الشخص فينا كقائداً سياسياً أو عسكرياً او مهنياً في أي دائرة الاّ عند فقدانه .. الله يرحم الشهيد اللواء احمد سيف المحرمي اليافعي رحمة الابرار  كان لطيفا مع كل الناس ويتعامل مع الجميع بتواضع المثقف وبحنكة السياسي وبحنان ومحبة الثائر ... لم نرى أحد يوماً يشكوا ان اللواء المحرمي قد صده أو عامله بجفاء، بل
الأربعاء 22 فبراير 2017 12:12 صباحاً
د.فضل الربيعي
تعقيدات اللحظة الراهنة بما تحمله من تعدد وتداخل وتقاطع  الاجندات، تحتم على الكل بذل المزيد من الجهد والتبصر وحُسن التصرف مع الأخر  بالقول والفعل .  فسياسة
الثلاثاء 21 فبراير 2017 11:28 مساءً
وليد الوزير
مهما اختلفنا او اتفقنا مع الرئيس عبدربه منصور هادي فتبقى حقيقة انه استطاع في خلال فترة حكمة الممتدة خمس سنوات ان يحقق ما عجز عنه الكثيرين خلال خمسة عقود فمن انتقال
الثلاثاء 21 فبراير 2017 09:11 مساءً
احمد عطية
  أجدها فرصة مناسبة في ذكرى مناسبة وغالية على قلبي وهي الذكرى الخامسة لانتخاب القائد الرمز فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ( حفظه الله ) .. لقد شكلت انتخابات الرئيس
الثلاثاء 21 فبراير 2017 06:08 مساءً
عبد الكريم سالم السعدي
الحراك الجنوبي ليس مشاركا فعليا في إدارة شئون الجنوب اليوم ولايتحمل مسئولية معاناة الناس سواء في عدن أو الجنوب بشكل عام ،   ومن يحاول اللعب على المتناقضات
الثلاثاء 21 فبراير 2017 05:42 مساءً
نجيب محمد يابلي
بينما كنت غارقا في الحسرة على البلاد والعباد في الجنوب وهم - إلا من رحم الله - متآمرون على بلادهم  لحساب علي عبدالله صالح في إطار المؤامرة على البلاد لحساب مخطط
الثلاثاء 21 فبراير 2017 05:29 مساءً
صالح شائف
لا اطمئنان على المستقبل إلا بتوفر الإرادة الجادة المستوعبة جيدا لفعل ومآلات الإحداث التاريخية الكبرى ولمعطيات الواقع والممسكة بزمام المبادرات الفاعلة وفي اللحظة
الثلاثاء 21 فبراير 2017 04:08 مساءً
ماجد الشعيبي
ما حدث مؤخرا في المطار صفارة إنذار تستوجب على كل الاطراف الجنوبية المشاركة في الازمة ,مراجعة ذاتها لتجنب اي صراع قادم..ولو لم تظهر للعيان مضامين واسباب اي نزاع , فان
الثلاثاء 21 فبراير 2017 02:41 مساءً
عبدان دهيس
حزنت كثيرا - ومازلت حزيناً - حينما بلغني نبأ وفاة الشيخ  الفاضل صالح سالم باثواب, في المملكة الأردينية الهاشمية, حيث كان يتلقى العلاج هناك, ودفن في ترابها الطاهر,
الثلاثاء 21 فبراير 2017 02:32 مساءً
احمد محمود السلامي
خيال المآته ، هي دمية اخترعها الفلاح العربي قبل مئات السنين ، ووضعها وسط الحقول المليئة بالمحاصيل والثمار وتفنن في إلباسها أنواع عديدة من الثياب البالية الرثة
الثلاثاء 21 فبراير 2017 02:23 مساءً
علي ناصر محمد
الرئيس علي ناصر محمد كان أول لقاء لي بالشيخ صالح باثواب في عدن مطلع العام 1972م، في مكتبي وكنت حينها رئيساً لمجلس الوزراء في حكومة اليمن الديمقراطية.. فإذا بي أمام رجل