مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 26 فبراير 2017 10:33 صباحاً

  

آراء واتجاهات
آخر الاخبار في آراء واتجاهات
قوة المحافظ بن بريك الثلاثية وهنا بيت القصيد
القوة الثلاثية :  تذكرنا بالاسطورة الصينية القديمة ( Tiga Perkasa)     الفارس والحصان ولبن الحصان  باعتقادهم ان لبن الحصان يربي الشجعان .. منظر الفارس وهو يمتطي صهوة الجواد  يجوب القرى والارياف حاملا سيفه المصقول وغذاؤه لبن الحصان و عندما عاد الى قريته حتى وجد ان معظم ابنائه قد ماتوا جوعا .. نعم  أيها المحافظ : فلانريد
الى شهيد الوطن اللواء أحمد سيف اليافعي
‏لم أتمالك نفسي من البكاء بصمت، وللمرة الرابعة منذ مابعد حرب 1994،  وحبست دموعي على شهداء الوطن وهم: 1- ‏الشهيد البطل اللواء سالم علي قطّن ‏2- الشهيد البطل اللواء علي ناصر هادي 3- ‏الشهيد البطل اللواء جعفر محمد سعد ‏4- الشهيد البطل اللواء أحمد سيف اليافعي   ‏هؤلاء الشهداء الابطال هم درجة عليا واحدة في الشرف، وفي الحياة
الازمة والحرب تفرض سياسة تمييزية مؤقتة نحو اليمنيين
ليس هذا خطاب يحاكي سياسة الرئيس الامريكي ترامب وإنما واقع وظروف الأزمة والحرب والتحديات الجسيمة التي تواجه الجنوب بوجود أكثر من ثلث سكانه استوطنوا الجنوب منذ قيام دولة الوحدة ناهيك ماتمثله هجرة عشرات الآلاف الي الجنوب من دول القرن الأفريقى. كيف يمكن التعامل مع تصاعد أعداد شهداء الجنوب من المدنيين بفعل العمليات الارهابية
الشهيد والبطل الذي ترجل
إلى كل الرجال الصناع الملهمين التي اضاءت دروبهم دروب الأخرين في الصمود والأباء والاستبسال والى كل الهامات الوط نية الجسورة التي سلكت دروب المخاطر لتصنع لنا الأمان واختارت لنفسها الموت لتمنحنا الحياة وضحت بأروحها الطاهرة لتنير لنا طريق الكرامة. ومنهم الشهيد أحمد سيف اليافعيوالشهيد علي ناصر هاديوالشهيد جعفر محمد سعد والشهيد
عبدالله الجعوف المالكي .. ذلك النجم الذي أفل!!!
كان اخي بجانبي عندما رن جواله ، ومضى يرد على المكالمة، ولكن صوته تغير فجأة وسمعته يحوقل : .. لا حول ولا قوة إلا بالله فأيقنت ان مصيبة جديدة قد حلت ولكني لم انزعج كثيراً، فاخبار القتل والموت والحرب أضحت تداهمنا على مدار الساعة حتى صرنا مثل أولئك الذين يعملون في طوارئ المستشفيات فلم يعودوا يتأثروا لحالات الموت والحوادث المروعة .
اليمن.. وفك الاشتباك
كيف يمكن مواجهة الأزمة اليمنية سلمياً من خلال ربط العملية السياسية في فترتها الانتقالية بالانقلاب؟السؤال هكذا لا يأتي من طبيعة المواجهة المتململة لهذه العملية المعلقة على الأمم المتحدة وحسب، بل وما ترتب عما جرى من اشتباك نجم عنها، نتيجة واحدة ووحيدة هي غياب وضياع المواجهة الدولية الحقيقية.ولمجرد الإشارة، كان الانقلابيون
الاسترزاق باسم الوطن (اقصر الطرق لتحقيق احلامهم)
منذ عام 1990م وما اعقبها من الاحداث ومؤامرات وحروب تم تصديرها تجاه الجنوب وشعبها منذ ذلك التاريخ واخواننا في الشمال سوأ كان في عهد المخلوع صالح او اليوم في عهد الشرعية التي لا تربطنا بها اي علاقات طيبة صادقة  سوى شخص الرئيس هادي بحكم انه جنوبي ! استمروا الاخوان يعلموننا "الوطنية" التي يفهمونها فقط باستمرار احتلال الجنوب
سيف الجنوب وأمواس الشرعية!
مخطئ من يعتقد أن اللواء الشهيد احمد سيف اليافعي لن يتكرر ! بل اجزم ان حرائر يافع والجنوب عامة سينجبن سيوفاً ذوات بأس شديد على اعداء الوطن الجنوبي الكبير، فما انكسرنا حين تكسرت سيوفنا ورماحنا الأولى، وما انكسرنا حين فقدنا سيفنا اليافعي وسيوفاً من قبله مثل السيف الصبيحي والسيف العدني جعفراً والسيف الأبيني العلهي والسيف الحضرمي
الاثنين 20 فبراير 2017 02:40 مساءً
د. مروان الغفوري
  مرت الذكرى السادسة للثورة اليمنية في ١١ فبراير. جيل كامل، تقريباً، لم يكن حاضراً تلك الثورة احتفل بها هذا العام. ولأول مرة يعلن الرئيس هادي، كما فريقه، انضمامه
الاثنين 20 فبراير 2017 11:57 صباحاً
عصام خليدي
مايحدث في عدن مهزلة كبرى بل و من المستحيل أن هذا العبث والفوضئ والعقوبات الجماعية لايكون خلفها شياطين تنفذ حرب إبادة جماعية لكل سكان عدن المستضعفين الأبرياء
الاثنين 20 فبراير 2017 10:26 صباحاً
عبدالجبار ثابت الشهابي
لا أعتقد البتة أن مشكلة الكهرباء والوقود في العاصمة المؤقتة عدن جاءت بالصدفة ونتاج إشكالات، او أخطاء بريئة حصلت هنا أو هناك في ثنايا النشاط، بل هي نتاج أعمال
الاثنين 20 فبراير 2017 03:08 صباحاً
أمين اليافعي
 كنتُ استمع للفنان اللبناني ملحم زين، أو "الصهير" وكما يحلو للبعض أن يناديه، وهو يغني أغنية الفنان الكبير محمد سعد عبدالله "يحلها ألف حلال". ولأنني من الناس
الاثنين 20 فبراير 2017 02:57 صباحاً
منصور صالح
بقدرة قادر تحول علي عبدالله صالح الى مجرد مفبسك ،او قل صحفي مبتدا لا يجد وسيلة تنشر كتاباته الا عبر الفيس بوك . ضحكت واشفقت على حال زميلي الصحفي الدخيل على بلاط صاحبة
الاثنين 20 فبراير 2017 01:57 صباحاً
ماجد الداعري
تدور نقاشات مستفيضة داخل غرف القصور الملكية بالشقيقة الكبرى بين هادي والاماراتيين لإعادة رسم خارطة حكومته الشرعية المهترئة على وقع ضربة اباتشي موجعة حد تباكي
الاثنين 20 فبراير 2017 12:47 صباحاً
عوض كشميم
من تراهنون وتصفقون وتطبلون لهم من قيادات السلطة بحضرموت فضلوا مصالحهم الشخصية على مصالح الناس وخدماتهم انتظروا الصيف القادم لمعاناة جديدة مع انقطاعات الكهرباء
الأحد 19 فبراير 2017 08:46 مساءً
علي عمر الهيج
الاوضاع لا تسر وخدمات الناس صارت معطله بالكامل. لغز بعد لغز وازمات بعد ازمات.. ومحن بعد محن والمشهد ضبابي جدا خاصة في غياب دوله وحكومة وجيش وامن لضبط اي اختلالات تعكر
الأحد 19 فبراير 2017 08:19 مساءً
بدر قاسم محمد
منحت المقاومة الجنوبية التأييد الشكلي لشرعية هادي وبدورها شرعية هادي منحت عدن الادارة الشكلية لليمن! وهذا هو بيت الداء! فالمقاومة الجنوبية المتمثلة في سلطة عدن
الأحد 19 فبراير 2017 06:59 مساءً
نجيب محمد يابلي
 في الساعة السابعة والنصف من مساء الجمعة 17فبراير 2017م حاورت قناة "الغد المشرق" الإمارتية اللواء عيدروس قاسم الزبيدي, محافظ محافظة عدن، وتعرض للحصار بأسلاك شائكة