مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 01 أكتوبر 2020 02:30 صباحاً

ncc   

منحت مدينة عدن للانتقالي ليديرها فما الذي حدث ؟
نصائح لمحافظ أبين اللواء أبوبكر حسين
كلمة حق تقال في إستشاري الجراحة العامة الدكتور الشرفي
يكفي معاقبة واذلال شعب بجيشه وعنوان صموده وعزته
جوازات عدن والتكريم المشرف من نخب عدن
القاضي فهيم الحضرمي..رجل المواقف والإنسانية
( إنما هي مرحلة الفاشلين )
آراء واتجاهات

بيحان (تموت) يا إنسانية!

علي سالم بن يحيى
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الأحد 29 يناير 2017 10:17 مساءً


عام ونصف وبيحان بمديرياتها الثلاث (بيحان، عسيلان، العين) تعيش تحت احتلال جحافل أعداء الحياة مليشيات الكهف وقوات المحروق، ولم تنل المديريات المنكوبة حقها في الظهور الإعلامي الإحادي، ونظرة السياسيون الخرقاء لها، باعتبارها (بنت) الخالة، ومحرومة من جنة اهتمامهم ودعمهم!.
تكاد تكون جبهة بيحان أقل الجبهات حصولا على الدعم والإسناد من جمهورية الشرعية، ومن طلعات طائرات التحالف العربي، بطريقة تثير الاستغراب في زمن استعار الحرب، وكأنهم يريدونها محتلة لحين الحسم العسكري في معارك أخرى، أو الظفر بحلول تسوية سياسية.
في بيحان (أكثر من 134 ألف نسمة، بحسب التعداد السكاني 2004م) وضع إنساني معقد، أختفت فيه معالم الحياة الحقة، وأنتفت الحقوق وسبل العيش الكريم، بفضل جبروت وغطرسة مليشيات الإنقلاب، وسط صمت مطبق من جميع الجهات والمؤسسات والمنظمات الباحثة عن الحق الإنساني، وإبعاد المدنيين عن مطاحن الحرب، وفي ذلك ترتسم صورة غريبة أخرى لحجم التخاذل المهين، لأن بيحان (الجنوبية) من تعيش إرهاصاتها!.
في بيحان تسقط الأقنعة، وتنتصر راية المناطقية البغيضة ولو على أشلاء أبنائها، بينما (هم) يركزون عدسات توثيقهم وعبر فضائيات (البيع والشراء) على أخبار تباب (الكذب)، ومعارك الوهم التي يظهر في إحداها (حمار) العجب، وفي أخرى (أحفاد) بلال وهم يرقصون، ولن تكن أسطورة (البسباس الأحمر) وقهره للمليشيات أخر بطولاتهم!!!.
بيحان يا سادة ب (أسودها ونمارها) أبية، عصية، رفضت العيش تحت لواء الذل والخنوع، وقدمت خيرة شبابها قرابين لحياة العز، وشاركهم في ذلك كثير من المرابطين من مختلف مديريات محافظة شبوة، ومن التحق بهم من الأحرار، لنصرتها، وتخليصها من وهاد الاحتلال البغيض، بعد أن أنكشف زيف من يركبون موجة جبهات (الورق) التي لا تسمن في معركة، ولا تغني عن جور الفضيحة، ولا تبحث عن النصر المحتوم، سعيا لخلط الأوراق، وبعثرة المعنويات وإنكسار لمن وهبوا حياتهم فداء لدينهم ولحريتهم.
في بيحان لن نتحدث عن سير المعارك في هذا المقام، ولكن نرفع صوت الجرس لتنبيه المنظمات الدولية بهول ما يحدث هناك من حصار فظيع، وانعدام المواد الغذائية، وإختفاء المشتقات النفطية، وقطع الطرقات بين المديريات، إضافة إلى الحال البائس الذي وصلت إليه المستشفيات ذات الإمكانات الصفرية، على الرغم من الجهد المبذول من بعض ملائكة الرحمة هناك.
الجرس ذاته ينبغي سماعه من قبل كبرى الفضائيات العربية (الجزيرة، العربية، سكاي نيوز)، فهناك قصص إنسانية تصلح أن تتصدر عناوين النشرات الإخبارية، قصصا حقيقية، وليس من نسج الخيال.
في بيحان.. قتل، ظلم، إذلال، يمارس تجاه المدنيين من قبل عصابات الإجرام الحوثية_ العفاشية، فيمنع عنهم الدواء في ظل حصار عتيق، وتقطع الطرقات بين مديرياتها، وعلى المواطن إذا ما أراد الإنتقال إلى إحدى الضواحي القربية فعليه دفع مبلغ خيالي يفوق ال 80 ألف ريال، ويمكنه الدوران سفرا وركوب المخاطر عبر عقبة (الموت) مرورا بمحافظتي البيضاء ومأرب، في طريقه لمديريته أو لعاصمة المحافظة (عتق) وفي ذلك تكبيد عنيف لصحته ولجيبه الباحث عن العافية هو الآخر.
في بيحان.. انتهاكات صارخة، حقوق مغيبة، أسر ضحايا للطرق الوعرة وقسوتها، لا تسمع لها صدى عبر الأوساط السياسية والإعلامية اليمنية والعربية، ولو كانت في مكان أخر (شمالا) لأعلنها الساسة والإعلاميين منطقة منكوبة في زمن قياسي، وسيصل نواحهم لمن به صمم...!
لك الله يا بيحان العز والشموخ، فيك يموت الضمير، وتموت الإنسانية بكل صورها!!!.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
242686
[1] القرعه تتفاخر بشعر بنت اختها
علاء
الأحد 29 يناير 2017 11:53 مساءً
وانت الان دون خجل او وجل من الله سبحانه وتعالى تشمت باخوك الذي يعمل حاجه ولو بالبسباس البلدي الفعّال لاخراج الحيوانات والهوام والاشخاص من المباني لانه يصيبهم بالاختناق واللي يسخر من هذا فردي عليه انه حمار ومش ذنبي انه حمار ومايعرف لانه يعتقد انه بسباس من اللي يعرفه !!وهأنت بكل مافيك من نذاله تستهزي وتتندر على اخوك المنكسر والذي يعاني مثلك ممااشتكيت منه لكن زمن النذاله والخساسه الذي جعلك تتصدرهما لشحت تعاطف على حساب اخوك فاهلا بك في خانتك التي ارتضيت تكون منها خانة النذاله والخساسه ..وتشتكي من المناطقيه وقلة الدعم وبدلا ماتوحد صوتك مع من يشتكي مثلك تمارس اوسخ انواع المناطقيه..

242686
[2] طبول طبول بسباس بسباس قرون أو مطحون
ام علاء
الاثنين 30 يناير 2017 08:37 صباحاً
وأين العوالق من علق من دخل بينهم يشرب مرق

242686
[3] خلاصة القول
سلطان زمانه
الاثنين 30 يناير 2017 12:21 مساءً
بيحان هذه تقع إلى الشمال من الصومعة كما تقول الجغرافيا، فكيف تكون بيحان جنوبية، والصومعة شمالية!!!! ولتذكر أيها الهاشمي أن بيحان من أكبر معاقل الهاشميين ’الأشراف!‘ فكان من الطبيعي أن تصير موئلًا للحوثة أدعياء الحق الإلهي وحكم البطنين، وما يحدث في بيحان متوقع بسبب تركيبتها الإثنية، ولسوف يتأخر تحريرها كثيرًا مقارنة بأصحاب البسباس والحمير الذين تسخر منهم والذين مع شحة إمكانياتهم فإنهم يحققون تقدمًا ولو كان بطيئًا مقارنة بمناطق الهاشميين الأنجاس. ما أردت قوله هنا أنكم معشر الهاشميين قد أقدمتم على مغامرة خطيرة تحصدون يوميًا نتائجها المريعة، وسيتبعها خسارتكم الحتمية لكل ما بنيتموه من أوهام عبر القرون.. العزة والمجد لبني قحطان، وليخسأ بنو هاشم!

242686
[4] احذروا غدر وخيانه التعزي عبارة قالها شرفاء اليمن الشمالي ..
الصبيحي
الاثنين 30 يناير 2017 10:11 مساءً
شبوة قلب الجنوب شبوة الرجال ستنتصر قريبا باذن لله ، وعظم نصر حققته شبوة في الحرب الاخيرة انها طردت جزء كبير من المستوطنين الشماليين واجبرت الباقي على ايجاد كفيل ومراقبه تحركات همج الشمال ولله انه بحد ذاته انتصار عظيم فقط مرارت حزب الاوساخ التعزي نتمنى ان يحذوا حذوة في كل محافظات الجنوب ..احذروا ياابناء شبوة الكرام من الالوية التي يدخلها لكم المقدشي وعلي كاتوشا مغظمهم شمالين ومن انجس بقعة في الشمالي الحقرية ارض الغدر والخيانه


شاركنا بتعليقك