مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 28 مايو 2018 01:05 صباحاً

  

تعيين القيادات ليس تمكينا للجنوب
(بطاقة تهنئة رمضانية) للبطل المناضل الجنوبي  الآسير / أحمد عمر العبادي المرقشي
التعيينات الوظيفية
سقطرى تقاوم كوارث الطبيعة وكوارث اعدائها ..!
مساءك سعيد .. يافخامة الرئيس !!
الجنوب وما أدراك ما الزعامة في الجنوب !
هل الجنوب اكثر تحضرا من الشمال فعلا؟
ساحة حرة

وخزة ضمير - إلى مروجي الأكاذيب في مؤتمرات جنيف..-

د. حسين العاقل
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 16 مارس 2017 09:04 مساءً

   قد تستطيعون الترويج لأكاذيبكم وتزوير الحقائق على الرأي العام الإقليمي والدولي من خلال حضوركم المؤتمرات والمحافل الدولية .. وقد تتمكنوا بحكم هيمنتكم واستحواذكم على تمثيل اليمن لدى مراكز صناعة القرار في الهيئات والمنظمات الحقوقية والإنسانية الإقليمية والعالمية، وذلك في تمرير تقارير الغش والخداع وتحريف مجريات الأحداث كما هي عاداتكم وشطارة أساليبكم المنحرفة، التي دربكم وعلمكم على ممارستها زعيمكم المخلوع علي عبد الله صالح..

نعم : لقد استطعتم منذ خديعة شعب الجنوب بوحدتكم التضليلية في 1990م، وعلى مدى أكثر من  23 عاما، وتحديدا منذ كارثة احتلالكم لأرضي محافظاتنا الجنوبية في 1994م، أن تسوقوا صفاتكم السيئة وأخلاقياتكم الفاسدة، وذلك بتشويه الحقائق وتحريف الوقائع التي يشهدها الواقع الجنوبي وتكييفها على ما يشتهيه مزاجكم العنصري، وبما ينسجم وثقافة عقولكم القبلية والطائفية المتخلفة..

   وعلى الرغم من كل ما فعلتم وتفعلون حتى اليوم من أساليب الكذب والخداع والتضليل على المجتمع الدولي، وتمرير سفاهة تقاريركم الكاذبة كما فعلت الإصلاحية توكل كرمان قبل أسابيع في تزوير الحقائق وفقا لمزاجية حزب الإصلاح اليمني الإرهابي في مؤتمر عدد من المنظمات الحقوقية والإنسانية في جنيف، وتقديمها لبيانات كاذبة ومزيفة تسيء لمناضلي شعب الجنوب ومقاومته الباسلة، وللدور المشرف للأشقاء في دول التحالف العربي.. إلا أنكم أيها الأغبياء لم تتعظوا من عيوب تصرفاتكم، ومن فشل وتعري أكاذيبكم، مع أنكم تدركون تمام الأدراك بأن مثل هذه الأساليب قد جلبت لكم الويلات والخراب، وها أنتم تدفعون نتائجها غاليا، بعد أن أمهلكم الله سبحانه وتعالى فرص التوبة والاتعاظ من غلو وهمجية تصرفاتكم، ومع ذلك ما زلتم على غيكم وسقم تفكيركم تواصلون تسويق بضائع نخاستكم في أسواق المحافل الدولية، التي للأسف ارتضت لكم باحتكار دعواتها لتمثيل اليمن في جلسات مؤتمراتها الحقوقية، وذلك بالسماح لكم في عرض أكاذيبكم المجافية للحقائق، بل انكم لا تخجلوا من أنفسكم إذا تعامل معكم القائمون على تلك المؤتمرات والندوات الحقوقية في جنيف السويسرية وغيرها، على أنكم عبارة عن مجموعة عصابة معتمدة لديها، تتاجر بقضايا وأزمات شعبها المطحون بالفقر والمجاعة والحروب، مقابل حصولكم أيها المنافقون على بهرجة الحضور والمشاركة في عرض تقاريركم العقيمة، والمزيفة بالبيانات والأرقام المتناقضة وغير الصحيحة، التي تحاولون بها ترحيل وتأجيل انكشاف فضائح جرائمكم الدموية وفظائع عدوانيتكم العنصرية والطائفية المرتكبة في محافظات الجنوب منذ احتلالكم الاستعماري والاستبدادي لها في عام 1994م، وبشاعة غزوكم المذهبي والعسكري لمحافظتي عدن ولحج في مارس 2015م.

  فحبل الكذب والتضليل لن يطول مداه أيها الضالون والمنافقون، وعما قريب بمشيئة الله سينقشع عنكم ستار الزيف والخداع، وسوف تتضح الحقائق الواقعية والصادقة للمجتمعين الإقليمي والدولي التي شهدها وسيشهدها الواقع الجنوبي، وهي حقائق نضالية وإنسانية مشروعة تكفلها الشرائع السماوية، وتؤيدها الوثاق والمعاهدات الدولية التي تنص على حق الشعوب في تقرير مصيرها، وعلى عدالة ومشروعية المطالب السياسية للبلدان الواقعة تحت الاحتلال والهيمنة والاستبداد في التحرير والاستقلال، فما بالكم أيها الأغبياء بحق شعب الجنوب في تحرير أرضه المحتلة وثرواته المنهوبة من عصاباتكم القبلية والعسكرية ؟؟ وفي تحقيق أهداف قضيته السياسية وأهمها استعادة دولته المدنية المستقلة كاملة السيادة..

  وخلاصة القول: نوخز في ضمائركم ان كانت لكم ضمائر حقا، تذكروا مهابة ما جاءت به سور كتاب الله الكريم من آيات بينات في وصف الكاذبين والمنافقين، ومنها الآية 137 في سورة آل عمران، بسم الله الرحمن الرحيم

)  فسيروا في الأرض فانظروا كيف كان عاقبة المكذبين) أو الآية 11 من سورة الأنعام 《 قل سيروا في الأرض ثم انظروا كيف كان عاقبة المكذبين 》 صدق الله العظيم..



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
249821
[1] ربّّ قاري قران والقران يلعنه
علاء
الخميس 16 مارس 2017 09:27 مساءً
بدلا من مناقشة الملفات والحقائق الدامغه للاحداث العنصريه في عدن وشبوه وبتصوريكم اانتم وليس غيركم بالصوت والصوره التي تكذبك وتكذب ماتقول ! رحت تعطي مواعظ بل واستخدمت أيات من الفران الكريم !! اتقي الله في نفسك بل انك لو تمعنت في كل الاتهامات الجاهزه التي قلتها لوجدتها تنطبق !!ولكي ابسط لك الامور قرات اتهاماتك ووالله وجدت اسمك في كل تهام قلته !!..حسبنا الله ونعم الوكيل !!كفّر عن هذا الذنب بالتحدث عن ماحصل بعدن وشبوه من جرائم عنصريه !! فهل انت مستعد ...لذلك...فاجئنا..

249821
[2] مشكور دكتور العاقل
محمد النهدي
الخميس 16 مارس 2017 11:13 مساءً
الجماعه قدهم مكروهين ليس في الجنوب فقط علي مستوي الخليج العربي والعالم الغربي لعده أسباب الكذب والغدر وبعد ماادبهم بن سعود والجنوبيين خلقهم يتسلون اما وحده معم لا لايحلمون بها ونحن قاعدين لهم بالمرصاد اما الخادم الدي ميمني نفسه علاء هدا عميل اسياده الزيود المجوس وشكرا يادكتور حسين العاقل

249821
[3] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
ناصح
الجمعة 17 مارس 2017 10:52 صباحاً
الإختلاف بيننا وبينكم ياهؤلاء أننا كنا صادقين وكنتم كاذبين ، كنَّا مصدقين أنكم إخوة لنا فإذا بكم أعداء لنا ، كنَّا مؤملين بأن تكون لنا ولكم دولة نعتز بها وبكم ، فإذا بالدولة دولة غدر ومكر وخيانه وتآمر وفساد ونهب لثروات الجنوب وأرضه وظلم وقتل لمن لم يرض بالظلم ولم نسمع من أحدكم من قال حرام هكذا يُفعل بإخوتنا الذين سلموا لنا كل شي ، لا بل أصبحنا في نظركم لسنا أصحاب الأرض والدولة والهوية التي تخلينا عنها حباً في التوحد معكم . لن أطيل هنا ويكفي أن تعلموا مهما كان حجم التآمر على الجنوب وشعبه فإنَّ الحق راجع بإذن اللَّه تعالى ونصيحتي لكم ، إكتفوا بوطنكم الذي لن يطردكم منه أحد وإتركوا الجنوبيين يقررون مايريدون من دولة خاصة بهم ويكفي قتل وتدمير ، ومن يؤمن من الجنوبيين بعد كل الذي حدث بأي وحده معكم فسيكون وأولاده وأحفاده من جديد أول ضحاياها ، ولي مايتعظ مما حدث له فإنَّه فاقد وعيه . وعُمان يمنية الجغرافيا وإقنعوها بالتوحد معكم . لابد من تفعيل المطالبة بعودة قناة عدن وبناء إعلام جنوبي مستقل ينقل الحقيقة للعالم ويؤكد على مطالبة الجنوبيين بإستعادة دولتهم وبناء نظامها الفدرالي المدني العصري الذي يحقق المساواة في الحقوق والواجبات والعدل لكل المواطنين والمقيمين فيه والذي يحافظ على أمن واستقرار الأمن الإقليمي والدولي.


شاركنا بتعليقك