مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 20 أغسطس 2017 05:01 صباحاً

  

ترامب يرفع القيادة السيبرانية فى البنتاجون إلى وضع قيادة مقاتلة موحدة
جوجل تكشف عن نظام أندرويد O تزامنا مع كسوف الشمس
توزيع 150 سلة غذائية في منطقة ادود صبر الموادم في محافظة تعز من قبل وقف الواقفين
منتدى الطالب المهري بحضرموت ينفذ مشروع توزيع أكياس الأرز للسكنات الطلابية
محافظ حضرموت يُدشن الحملة الوطنية للتوعية والوقاية ضد وباء الكوليرا
دقيقة صمت قبل مبارايات الدوري الإسباني حدادا على ضحايا برشلونة
الكينج يخطو خطوة عالمية جديدة بـ
اليمن في الصحافة العالمية

الجيش اليمني يحرر «دوعن» الحضرمية من إرهاب «القاعدة»

الخميس 18 مايو 2017 06:41 مساءً
(عدن الغد) الخليج

أعلنت المنطقة العسكرية الثانية في الجيش الوطني اليمني، مقرها مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، شرقي اليمن، استكمال قوات النخبة الحضرمية تحرير مديرية دوعن من تنظيم «القاعدة»، جاء ذلك خلال زيارة قائد المنطقة الثانية اللواء ركن فرج سالمين البحسني، لمديرية دوعن ومعسكر بضه، والمواقع العسكرية المستحدثة في «دوعن».
وفي ال 8 من شهر مايو/أيار الجاري، نفذت قوات النخبة الحضرمية عملية واسعة في دوعن لبسط سيطرتها الكاملة والقضاء على الإرهاب، وتمكنت من تحقيق النجاحات التي توجت بإعلان تحرير دوعن من إرهاب القاعدة، وإلحاق الهزائم الساحقة بالجماعات الإرهابية.
وخلال زيارته لمعسكر بضه، نقل القائد العسكري البحسني، للجنود والضباط والصف بشرى الدعم السخي الملموس والمعتاد من قبل الأشقاء في دول التحالف العربي، وعلى رأسهم السعودية والإمارات، بالسلاح الثقيل والفتاك بشتى أنواعه للموقع لما له من أهمية كبيرة، وقال إننا حالياً في طور رفد القوة الحالية بقوة كبيرة أخرى تساندها وتشاركها كل الواجبات والمهام المنوطة بها التي تهدف إلى اجتثاث الإرهاب وتثبيت وترسيخ دعائم الأمن والأمان في المنطقة.

وأشاد بثبات واستبسال وصمود قوات النخبة الحضرمية أمام تلك القوى الظلامية الإرهابية منذ تحرير المكلا وساحل حضرموت، وحثهم على بذل المزيد من الانضباط والاعتزاز بالنفس، والعقيدة السليمة، والنهج الوسطي الذي عرفت به حضرموت وأهلها، نابذو التطرف والإرهاب بكافة أشكاله.
وعلى الصعيد ذاته، قام اللواء ركن البحسني، بجولة استطلاعية بكامل أرجاء دوعن، وحدد مناطق جديدة لاستحداث مواقع عسكرية، ووجه برفدها بالقوة والعتاد في القريب العاجل، في إطار توسيع رقعة مراكز السيطرة، كما طاف بقرى وشوارع دوعن كافة، موجهاً بذلك رسالة منه للمواطنين بحضرموت خصوصاً، والوطن عموماً، ودول التحالف العربي الشقيقة والعالم أجمع، مضمونها أن دوعن بكامل قراها وهضابها تحت سيطرة أبنائها في قوات النخبة الحضرمية التابعة للمنطقة العسكرية الثانية، ورسالة أخرى موجهة من حضرموت لكل التجار والمستثمرين الحضارم، وغيرهم، وأكدت الرسالة أن حضرموت قادرة على احتضان مشاريعهم فهي تنعم بأمن وأمان واستقرار تام، لكون حضرموت اليوم ليست حضرموت الأمس. كما تفقد القائد العسكري البحسني، معسكر الأدواس وكل النقاط المنتشرة على الخط الرابط بين ساحل ووادي حضرموت، وتعرف خلال لقاءاته بالقيادات العسكرية على الهموم والصعوبات التي تواجه سير عملهم، ووجه بتوفير ما يلزم لتذليل تلك الصعاب، وحثهم على مزيد من اليقظة والالتزام والصمود، وفاءً للشهداء ولما تمليه عليهم ضمائرهم تجاه هذا الوطن.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك