مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 21 أكتوبر 2018 12:42 صباحاً

  

اجتماع هام لنائب رئيس المجلس الانتقالي الشيخ هاني بن بريك مع أبناء الجنوب في بريطانيا
مدير عام المحفد ونجله يهنئان الإعلامي الطويل بمناسبة الخطوبة
وزير العدل السعودي: قضية خاشقجي وقعت على أرض سيادتها للمملكة
الجيش الوطني يدفع بتعزيزات جديدة للساحل الغربي
مصرع قيادات حوثية في ضربة جوية للتحالف بالحديدة
التحالف
التحالف العربي يدمر صاروخين باليستيين باتجاه الدريهمي
أخبار وتقارير

نفي جيبوتي ويمني لمزاعم احتجاز قارب يحمل مبالغ مالية

الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 02:24 صباحاً
عدن (عدن الغد)خاص:


نفت الحكومة الجيبوتية بشكل قاطع معلومات متداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة بخصوص احتجاز السلطات الجيبوتية لقارب يمني يحمل مبالغ مالية تم سحبها من قِبل الحكومة الشرعية من البنك المركزي.

وقالت السفارة اليمنية في جيبوتي، إنها تواصلت مع الجهات الجيبوتية المختصة، وبدورها نفت الحكومة الجيبوتية نفياً قاطعاً الخبر، واعتبرته محاولة فاشلة لضرب العلاقات بين البلدين الجارين والشقيقين.

وأضافت في بيان صحفي : أنه واستناداً إلى المعلومات الرسمية التي تم التوصل إليها فإن الحكومة اليمنية ممثلة بسفارتها في جمهورية جيبوتي تستنكر تداول مثل هذه الأخبار المدسوسة من قِبل الانقلابيين، وتحمّل وسائل الإعلام المسؤولية الكاملة حول التداول غير المسؤول للمعلومة وعدم الاعتماد على المصادر الموثوقة.

كما نوهت في ذات السياق، إلى أن الإعلام السيئ أخطر من العدو الواضح في آلياته وأساليبه وتقنياته العدائية، وبهذا سيكون أداة عدائية لا تختلف كثيراً عن العدو بكل وصف وتعبير.

وأكدت على عمق العلاقات التاريخية بين الجمهورية اليمنية ممثلة بفخامة الرئيس / عبدربه منصور هادي ، وأخيه فخامة الرئيس / إسماعيل عمر جيله، وكذا الشراكة الحقيقية في التاريخ والجغرافيا والدين .

وعلى الصعيد ذاته، نفى مصدر مسؤول في وزارة الداخلية، جملة وتفصيلاً المزاعم والمعلومات المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بخصوص إحباط السلطات الجيبوتية تهريب أموالاً هائلة بعملات مختلفة عبر زورق بحري يتبع نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اللواء الركن حسين عرب.

وأكد المصدر ذاته في تصريح صحفي لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، عدم صحة تلك المعلومات التي يقف خلفها الانقلابيون التابعون لمليشيا الحوثي و صالح، كما اعتبرها بأنها ليست سوى معلومات مغلوطة ولا تمت للحقيقة بأي صلة، وتهدف إلى تزوير الحقائق وتشويه سمعة قادة الدولة.

ودعا الجميع إلى تحري الدقة والمصداقية في تناقل وتداول المعلومات، وعدم التعامل مع الشائعات والانجرار ورائها، واستسقاء المعلومات من مصادرها الرئيسية والرسمية لتفادي الوقوع في الخطايا والتعرض للمساءلة القانونية.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
288445
[1] ا
محمد نصير
الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 04:57 صباحاً
أ


شاركنا بتعليقك