مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 22 سبتمبر 2019 11:57 مساءً

  

مساء الخير ياعدن
العيسي والشيباني وباشنفر...أنتم عناوين نجاح المنتخب شكرا لكم
القضية الجنوبية!
وقفة..مابعد  التأهل!
الشرعية ونقطة اللاعودة !!
[ جهود ملموسة ]
الميسري.. لانه مازال يقول لا.. يتم استهدافه
ساحة حرة

أهل عدن أدرى بشعابها

امين المغني
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 04 ديسمبر 2017 11:27 صباحاً

نعلم ان الحقد  الدفين على المحافظ الدكتور عبدالعزيز المفلحي  من قبل الاحزاب الشمالية  هم يطبخون وبعض الجنوبيين يوزعون على مواقعها الاكترونية . عدن جنة الدنيا . عدن حياه طبيعية . انشر اكذب  ليس بغريب ان يد عفاش الفاسدة لازالت تعبث في عدن كما نوضح ان معانا عشرات من امثال الدكتور عبدالعزيز المفلحي  في يافع وردفان وأبين وشبوة وعدن وووووو..الخ!! 

الجنوب غني برجاله البواسل فهناك من يسعى جاهداً لاظهار المجتمع الجنوبي المسالم مجتمع قاصر يحتاج إلى وصاية ، ومقاومته الباسلة بلاطجة وميليشيات تبحث عن الفيد بممارسات للبعض موجهة ومدفوعة الثمن أو بالسكوت والتغاضي عن ما يرتكبه البعض الاخر ، فيظهر ان شعب في الجنوب غير مهيئ لتكوين دولة ولديه فوبيا متجذرة من تحمل مسؤولياته في سلطات الدولة :

 تنفيذية وقضائية وتشريعية وإعلامية ومجتمع مدني ، ومن هذا المنطلق تتم اليوم محاولات شيطنة المحافظات الجنوبية والمجتمع الجنوبي من خلال حرمانة من حقة في العيش الكريم بوضع العراقيل والإغراءات أمام المقاومة وقياداتها وجرهم الى خارج الوطن وإفشال كل محاولات الصادقين الساعيين الى عودة الحياة الى طبيعتها في محافظات الجنوب ، وما أنقطاعات الكهرباء والماء وانعدام المشتقات النفطية والغاز والشوارع الغارقة بمياه الصرف الصحي وافتعال الاختلات الامنية ألا اسلوب من أساليب شيطنة المجتمع الجنوبي لدفعة الى الخروج عن طورة واحداث الفوضى بالخروج الى الشوارع للأحتجاج ، وتحميلهم مسؤولية الانفلات ألامني المفتعل .

 وما أهمال الجرحى واسر الشهداء والوعود الكاذبة بدمج المقاومة بجيش وطني وبالتوظيف وحرمانهم من مخصصاتهم الشهرية التي وعدوا بها ومنحها لأشخاص وحجبها عن آخرين وعقد اللقاءات ودس أسماء بين القيادات لنوعيات تحدث نقاط سوادء تثير التساؤل حول المغزى من توثيق تواجدها في المقاومة ، الا لشيطنة المقاومة وتحويلها من مقاومة جنوبية باسله سَطرت ملحمة من الصمود والتحدي ابهرت العالم ، قدمت الشهداء وأجزاء من أجساد أبنائها الجرحى فداء لهذا الوطن وصنعت النصر وشاركت بتحرير الجنوب من المحتل الشمالي ، الى مقاومة يُدفع بها للارتماء نحو التطرف والاستخدام الخاطئ للسلاح لتصبح مصدر الإضطرابات والمشاكل وتتهم بالتسبب بالاختلالات الامنية فتفقد ثقة المجتمع بها وتتحول في نظره من مقاومة باسلة الى جماعات سيئة شريرة لا قيمة لها يستوجب قمعها ويسهل ضربها فينفذ فيها من تعمدوا شيطنتها وتأجيج حالة السخط والاحباط ، ما عجزوا عن تحقيقه أعداء الجنوب اثناء الحرب بالقتل والقصف الممنهج بمختلف الاسلح في المدن والقرى الجنوبية وتعمد عرقلة وصول المواد الغذائية والدواء والتجويع والابادة بانتشار الأوبئة ومنع الرعاية الصحية والخدمات .. 



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك