مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 06 أبريل 2020 01:37 صباحاً

ncc   

كل ما نتمناه .. وقف المهاترات الاعلامية!
صرواح.. شاهد التاريخ والنصر
أين يصنع القرار الحزبي في المؤتمر ؟
مطار عدن هل سيكشف ما أخفته الدبلوماسية ؟!
مساعي حميدة لقيادات عسكرية
كل ما نتمناه .. وقف المهاترات الاعلامية !
آراء واتجاهات

ارحلوا جميعا وسلموا الوطن للشباب

محمد فارع شيباني
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الأربعاء 22 يونيو 2011 08:02 مساءً

محمد فارع الشيباني

 

في حديث مع بعض الشباب في ساحة التغيير في المنصورة سألني شاب أين أنتم يا صحفيين ويا مثقفين؟ فقلت له: نحن موجودون ولكن هذه الثورة هي ثورتكم ولا نريد أن نتطفل عليها فنحن قد قمنا بثورتنا منذ زمن وقبل سنوات ولكن مع الأسف الشديد لم نستطع أن نوفر لأنفسنا ولكم ولأبنائنا ما كنا نتمناه في ثورتنا ضد الإمامة والاستعمار البريطاني فقد انشغلنا في تفاهات وفي التقاتل في ما بيننا من أجل السلطة والحكم تحت نظريات سخيفة وكذلك ايديولوجيات لا تنطبق على الواقع المعاش في بلادنا. ومرت السنوات حتى قيام الوحدة اليمنية وهو أكبر انجاز تحقق في أيامنا فقد جاءت الوحدة صدفة لا نعرف كيف؟

 

  

 

فقد نشأت فجأة عند صراعاتنا على السلطة، فتحققت بذلك وحدة بدون تخطيط وبدون برنامج وضاع الشعب في الوسط, بل نقلنا صراعاتنا وخلافاتنا إليها وضاع الكل وسقطنا في دوامة مازلنا في داخلها وجئتم أنتم لكي تنقذونا من هذه الدوامة بارك الله فيكم، فرد علي أحد الشباب نحن لا نريد منكم أن تشاركونا في ثورتنا ولا نريد منكم أن تفرضوا أنفسكم علينا وتجيروا الثورة لصالحكم، ولكن أنتم آباؤنا ونريد منكم تقديم النصيحة والمشورة لأن خبراتكم كثيرة ونريد أن نستفيد منها فقلت له: حاضر وهذا حقكم علينا وأقل شيء يمكن أن نقدمه لكم ولثورتكم ولأجل ذلك الوعد هذا أنا أوفي به وأقدم للشباب الثائر ما أقدر عليه وأقول لهم إنكم غير ملزمين بالأخذ بها كلها أو جزء منها فأنتم أصحاب الحق وأنتم اصحاب هذه الثورة المباركة ولا أحد آخر سواكم وخاصة من كان من جيلنا وأقول لكم قولوا للجميع ارحلوا سلطة ومعارضة وأحزابا عفى عليها الزمن, فقد نشأوا جميعا تحت شرعية ثورتي 26 سبتمبر و14أكتوبر وهذه الشرعية قد تلاشت وانتهت مع مرور الزمن ولم تعد قائمة وأصبح مكانها كتب ومناهج التاريخ في المدارس الابتدائية تدرس للطلبة عسى أن يستفيدوا منها ولذلك فقد أصبحوا بلا شرعية تمكنهم من الاستمرار فقد تبخرت عبر الزمن لأن الاهداف التي رفعت قد انتهى زمانها وأصبحت تلك الأهداف جزءا من التاريخ وأصبحوا هم أيضا جزءا من التاريخ.. وأنا لا أريد أن أدخل هنا في نقاش عقيم عن ما تحقق من تلك الأهداف ومالم لم يتحقق لأن ذلك متروك للتاريخ ومن سيكتب هذا التاريخ مستقبلا, وأكبر دليل على ذلك أنهم يعيشون في غير عصرهم, إنهم يتهمون بعضهم بعضا حتى الآن بالملكيين والانفصاليين وخيانة أهداف الثورة.

 

  

 

واسمحوا لي يا أبنائي الثائرين أن أحذركم من أشياء وأنتم أحرار في الأخذ بها وأول شيء الأحزاب وخاصة أحزاب اللقاء المشترك فهم سياسيون لا ثوار وخلال سنوات طويلة استمرأوا السياسة والصفقات السياسية وفوق كل ذلك في قيادتهم من شاهد ثورة 48 على الإمام يحيى بن حميد الدين فكيف يمكن لهؤلاء أن يفهموا روح القرن الواحد والعشرين. وثانيا من أعلنوا انضمامهم إليكم من قادة عسكريين كانوا قبل شهور هم دعامة النظام والقوة الضاربة له فهم يفعلون ذلك من أجل مصلحتهم والحفاظ على الأموال والأراضي التي نهبوها.

 

  

 

 

 

وثالثا كل من كان وزيرا أو سفيرا أو مسؤول كبير فقد طبقوا جميعا نصيحة الأستاذ عبدالقادر باجمال رئيس الوزراء السابق التي تقول "من لم يغتني في عهد علي عبدالله صالح لن يغتني أبدا"، فهم ينضمون الآن للثورة ولكم أملا في أن يرجعوا وزراء أو سفراء أو على الأقل الحفاظ على ما نهبوه من أموال وأراضي الشعب. ورابعا وأخيرا الذين يعقدون المؤتمرات في الخارج ويخططون أحيانا للفيدرالية وأحيانا للكونفدرالية وأخرى لفك الارتباط هؤلاء الذين يعيشون في أوروبا وغيرها حياة ترف يحسدهم عليها كثيرون من الأوروبيين ونحن نعيش هنا في فقر وكثيرا بلا كهرباء ولا ماء.. حفظ الله عدن آمين يا رب العالمين.

 

  

*الأمناء



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
30492
[1] الى مثقفي ومفكري غدن والجنوب لم يعدهناك متسع للمناورة ان الجنوب يمني
الهاشمي
الخميس 23 يونيو 2011 12:02 مساءً
ما أشبه الليلة با البارحة ما أشبه كذب ثورة 26 سبتمبر و14 أكتوبر با أكاذيب ساحة التغيير إنها وجهاٌ واحداً لا يتغير إلا بسقوط اليمننة , على الجنوب , التي جعلت الجنوب مستباحاً بهذا الاسم الذي أقل ما يقال عنه انه غدر يمني رخيص على ارض الجنوب الطاهرة . هذه الثورات أكاذيب في أذهان قوميون مرضاء لا زال وجودهم على الساحة يحتاج إلى علاج نفسي . أقول لا خير في كثير من سياسيين ومثقفين وصحفيين سابقين رسموا لهذه الثورات المزعومة دمار الفكر والإنسان الجنوبي والعدني وقتله باسم القومية واليمن واليمننة , والنتيجة كارثة دمار الأرض وثروة واقتصاد مدينة عدن والجنوب , التي كانت تعج بتجارتها أقطار العالم . شملت تجارة هذه المدينة كل دول الإقليم دون إستثناء بلد منها , وشملت تجارة عدن كل مناطق ودول إفريقيا , وشرق أسيا . بل وصل تجارتها الى اؤرباء , اتسائل مع كاتبنا المخضرم الشيباني اليس هذا الفكر الذي دمر عدن والجنوب هل هو فكر يحترم ؟؟؟ , هل هذا الفكر الذي وضع على هذه الأرض الطيبة التي ربتنا وربتكم متعايشين في وطن واحد لا حقد ولا حسد ولا بغضاء بيننا مثل ما هو حاصل في وحدة الغدر جلبت لنا كل ما هو سيئ لا زلتم متمسكين به ؟؟؟ منطق العقل اليوم يقول المفترض على المفكرين والمثقفين والسياسيين الاعتراف با الخطاء الماضي على هذه الأرض وتصحيحه علناً وبصوت مرتفع لتبيان الحقيقة أمام شباب عدن والجنوب , وتعترفوا لهم إنكم كنتم في ضلال مبين ونعترف جميعاً إن الجنوب ليس يمني حتى الشباب يبنون دوله على وطنهم المحتل , وتعترفون إن ما سبق من فكر دمر عدن هو فكر اليمننة على عدن والجنوب وان الجنوب ليس تابع تحت حكم اليمن , وبهذا برئة ذمتكم وأنقذتم الشباب والأسر العدنية بويلات حروب مستمرة باسم اليمن على الجنوب وسوف يكون لكم وجود احترام بين الشباب بوضع الحقيقة كاملة , وعليكم النصح لشباب عدن والجنوب أن يقدموا أنفسهم لبناء دوله حديثه تعيد مجد عدن الماضي فليكن باسم دولة عدن العربية على كامل تراب الجنوب أو دولة حضرموت الكبرى أو الجنوب العربي الذي كان يعيش معنا ونعيش باسمه إلى أول سنة من الوحدة المزعومة الكاذبة الغادرة وهو دينار الجنوب العربي . الحقيقة يا أستاذي الكريم كاتبنا الشيباني ما كتبته هنا لتقرئه هو انتقاد للفكر الماضي وليس تجريح في شخصكم , وهدفي يمثل هدف سامي يخرجنا من أزمات متلاحقة باسم اليمن واليمننة . لم يتعافى الجنوب من أول يوم أطلق عليه الجنوب اليمني عام 1967 م تدري لماذا لان النية غير صالحة بوضع هذا الاسم اليمني على ارضنا كانت نيتهم مبيته بغدر في ليل اظلم لاحتلاله . هل حان اليوم أن نطلق كلمة الحق ونقول يا اولانا ويا احفادنا هذا وطنكم بدون شريك اسمه اليمن , نقول لكم لا تكرروا الخطاء الذي وقعنا فيه وأعطيناكم هوية ليست هويتكم , وكان مصيبة وكارثة عليكم فأنتم اليوم تتحملون مصيبة نحن أردناها لكم بجهلنا , ابنوا وطنكم ولا تبالون بوهم اسمه يمني على أرضكم ,,, ,,,,,

30492
[2] اين ردي لم يظهر على الكاتب
الهاشمي
الخميس 23 يونيو 2011 01:31 مساءً
اخواني مسؤلين عن مبرنا منبر عدن الغد اين ردودنا طرحت اكثر من رد لم توضع على بعض الكتاب . شكراً لكم

30492
[3] فارغ بلا عمل لقي له جمل
يحي الذماري
الخميس 23 يونيو 2011 09:31 مساءً
فارغ بلا عمل لقي له جمل


شاركنا بتعليقك