مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 17 يوليو 2018 06:11 مساءً

  

نعم هادي ... وحتماً منصور !!
المناضلون الجدد يقولون ( قضيتنا الجنوبية ) !!
هوشلية وفساد وزراء وقادة الرئيس هادي !!
ضحى الكعبي ستحرق اليمن!
مامضى من العمر أكثر من الذي سيأتي
غرام ألأسياد.. فيلم عربي طويل سئمناه.
الضالع المتهمة!!
آراء واتجاهات

الإمارات.. العضد المتين

هاني سالم مسهور
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 22 مارس 2018 12:07 مساءً

ما زال تنظيم الإخوان الدولي يحاول مستميتاً عبر كل ما يمتلك من أدوات وإمكانيات اختراق العلاقة بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، ومنذ الثلاثين من يونيو 2013م عندما قادت الرياض موقفاً عربياً صارماً دعماً للشعب المصري في ثورته والموقف السعودي القوي في دعم مملكة البحرين من التدخلات الإيرانية وحتى إعلان السعودية عملية عاصفة الحزم في مارس 2015م بعد أن رفع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لواء الحق في قصر العوجا الكبير، وبكل ما يحمله اللواء السعودي من مدلول عميق تجاه نصرة المظلوم وقفت دولة الإمارات إلى جانب السعودية ملكاً وشعباً وإرادةً في حلف لا يقبل أنصاف الحلول، فكانت المواقف شاهدةً على صدق العهد وثبات الرجال في ميادين القتال، وحتى اختلط الدم السعودي بالإماراتي في ملحمة تحرير عدن وأكدت تلك الدماء الطاهرة أن السعودية والإمارات جسد واحد وقلب واحد ينبض بعروبة الانتماء إلى الأرض العربية.

لم تفلح ولن تُفلح تلك المحاولات البائسة التي تم إطلاقها عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، والتي سعت إلى التجني على دور دولة الإمارات في اليمن، دقائق قليلة حتى خرجت أصوات أبناء الشعب اليمني تخرس أفواه المأزومين، حيث تصدر هاشتاق (الإمارات صمام أمان) قمة الهاشتاقات عالمياً، مع تدافع الجميع ومن كل دول العالم العربي على التأكيد على حقيقة واحدة وهي أن ما تقدمه الإمارات يستحق الثناء والإكبار والإشادة والاحترام والتقدير.

ما تمثله العلاقة السعودية والإماراتية هي الضمانة الحقيقية لمفهوم الأمن القومي العربي، هذه الضمانة جاءت من إيمان القيادتين في الرياض وأبوظبي بوحدة المصير، فلذلك انسجمت العلاقة بينهما، وليس هذا بالأمر المستحدث إنما هو منهج أساس منذ أنشأ مؤسس الدولة الإماراتية الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان دولة الاتحاد، فكان منذ التأسيس يولي العلاقة مع ملوك السعودية اهتماماً خاصاً لما تمثله السعودية من عمق عربي وإسلامي، وما موقف الإماراتيين اليوم إلا امتداد لموقف ثابت أصيل.

استراتيجية البلدين الشقيقين الموحدة في اليمن والقائمة على مبدأ استعادة الشرعية اليمنية، دحرت ميليشيات الشر الحوثية، وكبحت المشروع الإيراني، وتعمل حثيثاً على إعمار اليمن وإطلاق التنمية الشاملة فيه، فالمواقف السعودية - الإماراتية موحدة وثابتة فيما يخص اليمن وكل قضايا المنطقة، والتنسيق بينهما في أعلى مستوياته ويزداد قوة ورسوخاً يوماً بعد يوم.

وستبقى علاقات البلدين حائطاً صلباً تتكسر عنده كل محاولات زعزعة استقرار المنطقة، وستظل نموذجاً يحتذى لعلاقات الشعب والمصير الواحد والتاريخ والدم الواحد، وأصبحت العلاقات القوية والاستراتيجية بين المملكة والإمارات تمتيناً للسلام الإقليمي، لقدرتهما على إعادة هندسة الأمن الإقليمي لمنطقة الخليج العربي، بجانب تأسيس معادلة إقليمية أمنية جديدة تتعامل مع المتغيرات والتجاذبات الإقليمية والدولية الخطيرة تجاه المنطقة.

بعد الانتصارات التي تحققت في اليمن، بمساندة ودعم كامل من التحالف العربي بقيادة المملكة والإمارات، نجد أن البلد الشقيق يسير بثقة رغم الظروف الصعبة الناجمة عن سعي الميليشيات الإيرانية للسيطرة على كامل اليمن، ولينعم شعبه بالانعتاق من مشروع طائفي أولى مآربه إبعاد اليمن عن محيطه العربي، واختطافه كولاية يحكمها نظام «ولاية الفقيه».

يواصل التحالف بقيادة المملكة ودعم نشط من دولة الإمارات جهوده الإنسانية في عملية «إعادة الأمل»، كما تنشط القوات المسلحة الإماراتية في توصيل المساعدات الإنسانية للمحتاجين في المناطق المحررة على الساحل الغربي اليمني. فالبلدان يضطلعان بدور كبير دعماً لليمن الشقيق لتخليصه من المخطط الإيراني الإرهابي عبر ميليشيات الانقلاب، لتتواكب عمليات التحرير مع أخرى إنسانية أساسية وضرورية لإغاثة الأشقاء ودعمهم على تجاوز ما يمرون به.

وتسطر المملكة والإمارات ملاحم إنسانية لا مثيل لها في كل المحافظات الشمالية والجنوبية في اليمن بعد تطهيرها من الميليشيات، وتوزع المساعدات الإنسانية والمواد الإغاثية على سكان المناطق المحررة، الذين تضرروا من الحصار الحوثي الإيراني، وذلك بعد الانتصارات الكبيرة التي حققتها قوات التحالف العربي.

2 مليار و560 مليون دولار، تلك هي قيمة المساعدات الإنسانية التي قدمتها الإمارات لليمن منذ عام 2015 لنهاية 2017، مما يؤكد الدور المحوري لدولة الإمارات في دعم ومساعدة الدول العربية الشقيقة، ويضاف إلى هذا مشاركتها الأخيرة مع العملية الإنسانية الشاملة التي أطلقتها السعودية في فبراير 2018 والمقدرة بـ1.5 مليار دولار، وقد أشاد تقرير خبراء الأمم المتحدة بما يقدمه التحالف العربي من إسهامات مهمة في عمليات الإغاثة الإنسانية، كما أشادت الولايات المتحدة بما قدمه التحالف في الجانب الإغاثي للشعب اليمني.

على المتآمرين ومن خلفهم أن يدركوا أنهم يضربون رؤوسهم في جبال عالية لن تؤثر فيها هذه الحملات البائسة، بل لن يلتفت أحد إلى ذُباب إلكتروني يُحدث ضجيجاً في مساحة بعيدة عن واقع الأرض، فالإرادة الصلبة التي تمثلها القيادة السعودية والإماراتية تعمل بدأب لتحقيق هدف مشترك عنوانه تحصين الأمن العربي، وترسيخ وحدة مصير الشعب اليمني، فلا مكان للمتآمرين، فالأوطان تنتمي لأرضها وهويتها وتدافع عنها شعوب تمتلك الإرادة الكاملة في التنمية والإعمار والسباق مع الأمم، فهذه رؤية قيادة سعودية وإماراتية جسدتها المواقف واختبرتها الشدائد.

* كاتب يمني

البيان



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
309247
[1] اجزوا له العطاء
علاء
الخميس 22 مارس 2018 01:32 مساءً
فالامارات صمام أمان العرب فهي تدعم الشرعيه ولذا عبدربه منصور هادي تعاقد مع الصين لادارة المينا..ولذا وزيرين من وزراء الشرعيه غاروا على كرامتهم وكرامة اليمنيين استقالوا بسبب دعم الامارات القوي للشرعيه ..االامارات لا تدعم اعداء الشرعيه بالاباتشي والاسلحه المتطوره وماحدث في اواخر فبراير من قتل 87 جنوبي ادانته الامارات واعلنت حربها على من يحارب الشرعيه ..قادة اعداء الشرعيه لايتنقلون من عدن والامارات بالطائرات الخاصه بل هم ممنوعون من الذهاب للامارات باعتبارهم ضد الشرعيه ..اخيرا لو سمحت اخ مشهور ارسل نصيبي بالدرهم ولاتغمطني حقي فكلامي مثل كلامك في مسح الجوخ ..وثوره ثوره ياامارات..

309247
[2] دولة القحاب المتحدة
عبده أنعم
الخميس 22 مارس 2018 02:21 مساءً
كاتب يمني متنكر بزي قحاب الإمارات

309247
[3] سلام الله على
سالم الحضرمي
الخميس 22 مارس 2018 04:01 مساءً
مكانك لن تتحرر من علوديتك مهما ترديت بانك كاتب لكنك تفتقر الى انتماءك لهويتك الوطنية ... لو تعرف جرائم الاماراتيين في محافظتك لما تجريت تكتب هذا الهراء التملقي الانتهازي الرخيص .. شخص بلا نخوة مذا نتوقع منه

309247
[4] علاء ::عدن لنجعلها خاليه من الاصلاحين
عدن تنتصر
الخميس 22 مارس 2018 04:19 مساءً
من تكون حتى تتحدث عن الجنوب دعو الجنوب تتحدث عن نفسها وروحو لموو عمائكم المداسه تحت اقدام الحوثيين يا اشباه الرجال وموتو بيغيضكم الامارات قاهرتكم يا حزب الاوساخ لن ولن يكون لكم مكان بالجنوب خلاص فطمناكم انصحكم تزرو جنابيكم وتقعو رجال وتحررو بس نهم او انت بس فالحين بنهم والتخريب والفتن تحيا الجنوب والامارات

309247
[5] يذكِّرنا بواحد اسمه بارمادة
نجيب الخميسي
الخميس 22 مارس 2018 04:34 مساءً
لو قرأنا اسم محمد سالم بارمادة من اليسار الى اليمن لحصلنا على اسم هاني سالم مسهور.. مش احسن تهجعونا من حقكم التطبيل؟! اما يعيش الواحد حر ويكسب من عرق جبينه عن كدح و تعب واجتهاد ورغبة بالنقد او على الاقل لا يزعج الاخرين بتطبيله المنافق على صعيد الاعلام.. وبعدين مالنا ومال ما تنشره صحيفة "النبأ" يا عدن الغد؟ كأنكم تريدون تعذبونا بنفس المقالات التي كان يكتبها صحفيوا الحزب ايام "القيادات التاريخية" !

309247
[6] الاسود العنسي
فغارس سالم
الخميس 22 مارس 2018 07:17 مساءً
هذا الدجال الي في كل مره يقتلب مع حزب او مجموعه داخل حضرموت واخيرا بصقوا في وجهه كافة الحضارمه عندما عرفوه زي تلفونات الشارع دخل في جحره خمسه ريال وانفتح على الاخر طار على السعوديه ونفس الشي يطلع ويلقب نفسه المحلل السعودي حتى كشفته احدى المذيعات واسقطت قناعه الان متجه الى دبي فهي المكان الاائق به يحطوه باب مرقص ليلي وا لا يسلموه الدربوحه فهو صالح لكل شي

309247
[7] عاشت إمارات الخير
بن ثابت
الخميس 22 مارس 2018 09:43 مساءً
عاش بو خالد عاش محمد بن زايد داعس الاخونج الدجالين عاشت الأباتشي عاش الجنوبي العربي عاش ابطال الجنوب الاشاوس عاش الحزام الأمني والنخب الحضرمية والشبوانيه والمهريه والسقطريه عاشت وزراه الدفاع الجنوبيه مزيدا من الدعس علي الإرهابيين الاخونج

309247
[8] مساكين البراغله وللقالقه أعلاه !!
ابن عدن
الجمعة 23 مارس 2018 01:28 مساءً
حقدهم على إمارات الخير لا يوصف ، كالكلاب تنبح من كل ارجاء العالم وكا ارامل والمطلقات في منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الاخباريه ، الإمارات لا تهتم ولاتعيركم اي اهتمام ، فقد جربتكم وعرفت حقيقتكم بأنكم مجرد اْبواق وعبيد منذوا ازل الازلين ، مخلوقات حاقده ومريضه ، استمرات الذل والاهانة ، مخلوقات مكروه في كل مكان وفي كل زمان ، ليس مرغوبا بكم في الشمال ويعاملوكم كالعبيد والجواري وفي الجنوب مكروهين وتعاملوا كا لخدم ، فراشين على الطرقات وحمالين في الموانى وخبازين في المخابز فهذا هو مكانكم الطبيعي ! وذليلين على نقاط التفتيش ، سيقى الحوثي يذلكم ويهينكم على الطرقات والشوارع ، ويخلع سراويلكم في نقاط التفتيش !! وأنتم تولولوا كا المكالف ، استخدمتم جميع انواع الاسلحه الفتاكة والمحرمة دوليا ! كالطبل والبسباس الأحمر والمحرم دوليا ضد الحوثيين الأبرياء ! وقتلتم الاطفال والنساء بكل انواع الاسلحه الفتاكة ! دون فايده تذكر مازال الحوثي يذلكم في مداخل تعييييز ويقلب البضائع فوق وتحت !! وأنتم لا كرامه ولا نخوه ! مجرد اْبواق فارغه ليس الا !!؟؟ ولا حوله ولاقوه الا بالله .

309247
[9] منا طقيين
احمد
الجمعة 23 مارس 2018 07:44 مساءً
ولكم العودهجننتونا انتم وعدنكم يا كلاب الجلالي الحوثيين اكثر ثقافه منكم كرهنا العدونه من الرفاس اللهم انصر الحوثي لاحلاقه الطيبه - يانصار الله الا عدن لازلت الكبر والعفن= ادا انت ر اجل انشر الان

309247
[10] امارات الخير
متابع
السبت 24 مارس 2018 10:12 صباحاً
لولا الله ثم التحالف فان كل من يعوي ويصيح الان لكان يتمسح بارجل الحوثي حرروا انفسكم وحرروا شرعيتكم المتهالكه التي لاتستطيع حتى ان توفر مكان امن لها او توفر مرتباتها الشخصيه ولكنكم تشربون من الاناء وتكبون اوساخكم فيه تبا لكم


شاركنا بتعليقك