مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 08 أبريل 2020 11:28 مساءً

ncc   

ستة أعوام على رحيل أبي ومازال يرشدني
ويستمر الحديث عن خط الرعب جعار الحصن
يامطبلون أصمتوا بلا مزايدة.. نحن لا نعبد الاصنام!!
اخونة صحة رضوم..!
البيضاء .. مواقف عبر التاريخ
تحيه للمرأة الابينية ...للعزيمة واصرار هي عنوان
عميران مدير الإعلام في مديرية قعطبة… أسطورة الإعلام في الضالع
آراء واتجاهات

لماذا يستكثرون علينــا هـويتنــا ؟

ابوبكر باخطيب
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الأحد 30 أكتوبر 2011 01:06 صباحاً

ابوبكر باخطيب

 

يقول

بومحضار رحمه الله
ذا كيف سـوى والـدهـر يقسو ويتعنت ,,,,, كلمــا لــه إلا نكــد علـى بأحــزانــه
لا باس بصبر ما مؤمن إلا ويتمحص ,,,,, قدها مقالة .. الصبر من قوة الايمان


هوية الإنسان هي تلك القوة الخفية التي تحتل كل حواس ومشاعر ووجدان وعواطف هذا الإنسان وهى مزيج من عوامل حضارية وتاريخية وثقافية وأصالة عادات وتقاليد التى وضعوا قواعدها أجدادنا الأوائل والتى أصبحت لنا تراثاً وموروث يجب علينا المحافظة عليه والسير على منهجة .


ومن حق كل حضرمى أن يعتز ويفتخر بهويته لانها مصدر رجولته وعزته وشرفه فإذا فقد الإنسان هويته فإنه يصبح نكرة بين المجتمع ويصبح لا أساس له بين سائر الناس ونحمد الله ونشكره على أن الحضرمى المتواجد داخل حضرموت أو خارج حدودها الجغرافية لازال محافظاً على هذه الهوية برغم كل المآسى والمعاناة التى يعيش في محيطها وبرغم الأزمات السياسية والنكبات التى تتواكب عليه من كل صوب إلا أنه لازال هو الحضرمى الذى ورث هذا الأرث من أهله الاخيار .


فالهوية هى الرباط المقدس الذى يربط هذا الإنسان بموطنه أينما حل ومهما طالت به المدة الزمنية من الغياب عن وطنه فهو لازال يستنشق هواء تربة أرضه ولازالت بصمة لذة زاد موطنه أثارها على حاسة الطعم التى يمتلكها .


والهوية صفة تتبع الموصوف ولايحق لأى فرداً من أفراد المجتمعات الأخرى إنكارها أو استكثارها عليه ويجب احترامها كما ينص القانون الدولى ولكن للأسف أصبحت الهوية الحضرمية التى يتمتع بها الحضرمى في وقتنا الحاضر مستكثرة من أهل السياسة المعمول بها داخل دولة الوحدة التى هى من مصائب قوم التى عادت بفوائد لقوم آخرين فسعوا هؤلاء القوم إلى طمسها وتهميشها وفرض هوية جديدة لا تواكب الإنسان الحضرمى ولا تتوافق من تراثة العريق وهذا الطمس والتهميش ماهو إلا مسح للكيان الحضرمى اجتماعيا وحضارياً وثقافياً وجغرافياً حتى يصبح هذا الإنسان الحضرمى مجرد تكملة عدد سكانى وتحصيل حاصل بشرى وتابع لهوية مشهود لها بالتخلف والجهل بين الأمم .


ولكن الله كان لهم بالمرصاد فالهوية الحضرمية باقية برغم كل هذه العوامل ورغم كل السياسيين الذين تناثروا كخيوط العنكبوت بين الشباب الحضرمى من خلال أجندات سياسية مختلفة ولا يصح إلا الصحيح .


فلو نظرنا إلى الوحدة الأوربية نجد أن هوية شعوب هذه الدول المتحدة بهذه الوحدة لها احترامها القانونى والسياسى من بعضها البعض فالوحدة قامت على أسس ثقافية وسياسية واقتصادية دون الزج بشعوبها حتى لاتفقد احترامها هذه هى الوحدة الحقيقية وليست وحدة الشمال مع الجنوب التى قامت قواعدها الأساسية على مخاوف مبطنة وعلى مصالح مبينة ومبيتة وراسخة في دواخل من سعوا إلى إقامتها دون استفتاء شعبى بين شعب الجنوب لأن في الحقيقة السياسة اليمنية لا تعتمد على قواعد هذه اللعبة السياسية وإنما هى سياسة عقيمة وبدائية لا تمتلك خيوطها ولا تفقه في قواعدها وإنما هى سياسة ارتجالية عشوائية مثل الأغانى الهابطة والتى تحمل بين كلماتها كل الاسفاف الأدبى وتعتمد على قمع المعارضين والزج بهم خلف الأسوار أو على الاغتيالات أو النفى خارج حدود هذه الدولة فأصبحت هذه الوحدة وحدة احتلال بالمقام الأول ووحدة اسفاف ثقافى سياسى .


وهنا أتسال لماذا يستكثرون علينا هويتنا الحضرمية ولم نستكثر عليهم هويتهم ؟
لماذا يفرضون علينا هوية ليس لها نكهة ؟
إن الهوية الحضرمية لها نكهة وشواهد على قوتها وجمالها وفخرها وعزتها بين الأمم وشهدت لها دول شرق أفريقيا وشرق آسيا .
لماذا هذا التجنى والتعنت على هوية تحمل في مضامينها حضارة تاريخية وثقافة أدبية أثرت على الساحة العربية من خلال ما تركه من أنجبتهم تربة حضرموت وصالوا وجالوا في كل المجتمعات العربية والدولية بهويتهم الحضرمية وليست بهويات أخرى ولم يتخلوا أو يتنازلوا عنها برغم كل معطيات الإغراء، هذه هى الهوية الراسخة في كوامن النفس الشرية .


لهذا يجب علينا أن نرفض بكل شجاعة هذه الهوية المفروضة علينا وأن نقاوم هذا الفرض بطرق أدبية ثقافية مطعمة بهويتنا الحضرمية وأن نرفض رفضاً باتاً كل الأفكار والشعارات السياسية التى تهب علينا رياحها من الأحزاب وأهل السياسات المختلفة .


لقد قامت حضرموت وارتفعت هامتها وأصبحت شامخة كشموخ جبالها وحيودها بفضل رجالاً شرفاء عاهدوا الله على عدم التنصل من حضرموت كوطن لهم ومن الهوية الحضرمية وحمايتها بكل غالى ونفيس وعدم التنازل عنها برغم كل معطيات الإغراء من دول المهجر فالهوية مرسوخة في دواخلهم الزكية وتعلموا من منهاج تربة حضرموت ومدنها لغة البلاغة وحسن الحوار وحلاوة الكلام ولم يعتمدوا على القوة القمعية أو الاستبداد بالشعوب لأنهم يتحلون بالأخلاق حضرمية التى تركت أثرها الإيجابي على تلك الشعوب .


أننا نرفض الوصاية ونرفض كل العوامل التى تجردنا من هويتنا الحضرمية التى هى المعيار الحقيقى في احترامنا وتقديرنا وهى المعرف القانوني لأرض ننتمي وننتسب لها ولكيانها الجغرافي والسياسي والقانوني بين الأمم وبين شبابها المثقف الذى يحمل الولاء الكامل لهذه الدولة الحضرمية .


رسالة إلى كل الأحزاب السياسية وإلى الحزب الحاكم وإلى كل من توسوس له نفسه وإلى أصحاب الضمائر التى تغط في غفوتها وإلى أصحاب القلوب الضعيفة نقول أن الهوية الحضرمية باقية رغم كيد الحاقدين ورغم ما يحمله المستقبل من حكومات تبحوا إلى فرض أجنداتها السياسية على أرض حضرموت وأهلها الكرام فيكفينا من تجارب سياسية خضناها وعشنا بمستنقعاتها مما جعلتمونا فئران داخل مختبر تختبرون خططكم ونظرياتكم السياسية التى وصلت بنا إلى حافة الهاوية ارفعوا أيديكم من أرض حضرموت واحجبوا شعاراتكم وأيدولوجياتكم من الشباب الحضرمى ولا تستكثروا علينا هويتنا .

 

 



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
31069
[1] ارفع راسك انت حضرمي
با.............با ...............باحضرم
الأحد 30 أكتوبر 2011 01:59 صباحاً
ارفع راسك انت حضرمي ودينك الاسلام

31069
[2] الجنوب...
فهمي العيدروس
الأحد 30 أكتوبر 2011 07:05 صباحاً
..لدينا محتل ..نريد نخلعة...!!

31069
[3] حضرموت العلم
بنت الجنوب
الأحد 30 أكتوبر 2011 09:16 صباحاً
من حضرموت العلم والفن والحضارة جاء خبر *** نكد على الخاطر وعكر صفو قلبي فيالسمر مضمونه إن الحضرمي ماهو كما كل البشر *** مايدري الكاتب بان الحضرمي مثل القمر شارق على كل بحر في شتى بقاع الله وبر *** في العلم بارع والتجارة حيث ماحل واستقر من حيث ماحط القدم للحضرمي يبقى اثر *** فيه الأمانة والوفاء والصدق مع بعد النظر الحضرمي دكتور ومهندس وعالم معتبر *** الحضرمي موقعه في أعلى تسلسل للتجر الطيب طبعه والشهامة في بلاده والسفر *** الصين تشهد له وتشهد له بالأخلاق المجر والدين بفضل الله ثم بالحضارم انتشر *** في آسيا وافريقيا شرع الحضارمماقصر أيضا وفي جده وفي نجد وفي الخبر***والعاصمة .... وفي تونس وفي دوحة قطر الحضرمي صمته ذهب خالص وكلماته درر *** مايعرف الهذرة ويهرج بالمفيدالمختصر يامن بلا واقع تدق عالباب هذا والوتر *** راجع حساباتك ولاتهبر كما كلمن هبر الحضرمي روعُه في الإخلاص والعفة بَدَر *** في المرجلة قسمه يعادل قسم ستعشرنفر مع تحياتي للكاتب

31069
[4] جانبك الصواب
حضرمي بن حضرمي
الأحد 30 أكتوبر 2011 04:36 مساءً
عزيزي الكاتب ما تمر به الشعوب العربية من ظلم واستبداد مع العجز عن رؤية اي بصيص امل من نور للخروج من هذا الوضع المزري يدفع الكثير الى البحث عن بدائل يحاول بها اقناع نفسه بتكرارها على نفسه يوميا ثم يصدقها فيبدأ بالتحدث بها بصوت عال ظناً منه انها اصبحت حقيقة مطلقة ، ياعزيزي ما نحن فيه لابد وان نخرج منه الى ما هو افضل بإذن الله ، اما اسلوب الهروب للمجهول هذا يقود الى اخطاء اكثر وتعقيدات اكثر لواقع بالاصل معقد ، اما استشهادك بالوحدة الاوربية بقولك (فلو نظرنا إلى الوحدة الأوربية نجد أن هوية شعوب هذه الدول المتحدة بهذه الوحدة لها احترامها القانونى والسياسى من بعضها البعض) هذا ليس صحيح فنحن لغتنا واحدة وديننا واحد ووثقافتنا ثقافة عربية اسلامية هذه هي هويتنا هوية واحدة فلا مجال للمقارنة بالاتحاد الاوربي فلا يوجد اي وجه للمقارنة ، وعليه نتمنى من الجميع عدم الغوص في امور لا تحل اي مشكلة بل تختلق المشاكل وتعقدها . شكرا

31069
[5] العالم كله يشهد للحضرمي
بن هاشم الحضرمي
الأحد 30 أكتوبر 2011 04:58 مساءً
بعون الله لايمكن لمثل هذه العصابات المغتصبه لارض حضرموت الطيبه مهما فعلوا فيها من آثام و تعدبات على الحرث و النسل فيا كم مر عليها من ضروف اصعب اخرها حكومات احزاب الالحاد الاشتراكيهالتى حاولت بشتى الوسائل ان تمحي هويتها و دينها لكنها ظلت صامده اصيله بتمسكها بدينها و اصل اهلها الطبين المسلمين الذين نشروا الاسلام في اكبرمساحه في العالم بسلام و الكلمة الطبيه التي اولى اسس نشر الاسلام (و ادع الى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنه ...)فلا يمكن ان تؤثر فيها تلك العصابات المحتله لارضها لانها ارض السلام و الخير و انشاء الله تبقى هذه الارض الخيره منارا للسلام وتعيش في رخاء و سلام قريبا آمين بعد ان يزيح الله جلت قدرته تعالى من عصابات الحرام والفيد التى ابتلاها الله بها وله في ذلك حكمه وما معنا الا الصبر سيأتي الله بالفرج أأأأمين

31069
[6] ماهدا ياباخطيب
نورا
الأحد 30 أكتوبر 2011 05:39 مساءً
شر البليه مايضحك يااخ الخطيب نحن في الجنوب نصارع من اجل استرداد هويتنا الجنوبيه نصارع من اجل وطن سلب ونهب ورجع الى الوراء مئة سنه وداخل هدا الوطن محافظة حضرموت وانت تتكلم عن هوية محافظه فقط ياعيباه عليك

31069
[7] الى نورا من عدن رقم 6 وبنت د ثينة رقم 3
جبل شمسان
الاثنين 31 أكتوبر 2011 12:06 مساءً
قلنا ان الحل هو في تصحيح مسار الوحدة وهذا هو اسلم للأخوة في الجنوب ، وإلا فإن الطمع كما قيل مهلكة ، انتم طمعتم في الثروة التي ظهرت وقلتم تريدوا الأنفصال والأخوة الحضارم هم ايضا طمعوا في ثروة حضرموت ويريدوا ان ينفصلوا بها لوحدهم في الوقت ان الوحدة تمت قبل ظهور البترول والغاز وكان الطمع فقط بأن يلتم الأخوة والعائلات اليمنية في الشمال والجنوب وان يعيشوا على الحاصل وكانت ليست هناك اي مطامع في الوقت ان البترول والغاز كان موجود في مأرب وارادوا ان يتقاسموه مع اخوانهم في الجنوب ولكن انظروا الفرق عندما ظهر بترول الجنوب طمعتم واردتم الأنفصال ، والأخوة الأن في حضرموت يريدوا الأنفصال لوحدهم وكلها مطامع في المناصب وفي المال ، والخوف لا سمح الله في حالة الأنفصال أن يتشطر الجنوب الى عدة امارات وسلطنات وتعود الحروب اكثر ويلا مما كان عليه في السابق وهذ مؤكد ، لهذا نقول هو تصفية النفوس من اي حقد وغل وان الوحدة فيه الضمانة للجميع بحيث يتساوى فيها الجميع في الحقوق والواجبات وتصحيح مسارها وترسيخ مفاهيمها لدى كافة الناس

31069
[8] تصوروا الجنوب بدون حضرموت
متابع حزين
الثلاثاء 13 نوفمبر 2012 11:43 صباحاً
لو انفصل الجنوب و تشضي الي دويلات او في احسن الاحوال ال دولة فيدرالية تكون حضرموت و شبوة تتحكم في بترولها كما الامارات,كيف بايكون حال الجباليا و السقالبة من اصحاب يافع و الضالع الفالحيين في النضال الثوري فقط.ههههههههههههههههههه

31069
[9] انفصال حضرموت اكثر واقعية
متابع حزين
الثلاثاء 13 نوفمبر 2012 12:26 مساءً
مثلما قال اخواننافي الجنوب,لن تنفصل حضرموت حتى لوسالل الدم للركب,قالها اليمنيون كذلك ,لن ينفصل الجنوب حتى لو سال الدم للركب. حضرموت ظللت ضمن الجنوب نفس فترة الوحدة اليمنية مع العلم ان الوحدة اليمنية مازالت و ستكون المقارنة بعدها ترجح احقية انفصال حضرموت بحكم بقائها ضمن الجنوب اقل من بقاء اليمن موحدا .كيف تسكثرون انفصال حضرموت و تتطالبون بفصل الجنوب عن اليمن.تسكثرون المطالبة بالهوية الحضرمية و انتم اتيتم بهوية جديدة صنيعة الاستعمار البريطاني "الجنعربي ".هذة نتيجة مطالبكم المجنونة.انا شخصيا اعتقد ان انفصال حضرموت اكثر واقعية لان لها هويتها الخاصة من لهجة و ملابس و اسلوب حياة بخلاف بقية مناطق الجنوب فلا تقدر تميز بين ابينى و بيضاني,و لا شبواني و ماربي, ولا عدني و تعزي.


شاركنا بتعليقك