مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 03 أبريل 2020 11:41 صباحاً

ncc   

إلى قبائل الصبيحة ووجهاها العقلأ
عن حظر التجول في عدن
الاتحادية هي المخرج وماعدا ذلك عبودية وارتهان لحكم الهضبة
بئر علي يا حكومة
أمن عدن بين تاريخ ماض مشرف وحاضر يراد له البغاة أن يتخلف
معاً ًلنصنعَ من شعاعٍ بسيط ضوء وهاج
صكوك الوطنية
آراء واتجاهات

سماسرة الجنوب!

وسيم شُميس
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 23 يناير 2012 12:57 مساءً

* وسيم شُميس

أن يصحو المثقف ويمتطي صهوة جواد النقد الحاد للمشاكل التي تؤرق المجتمع فذاك بالأمر الجميل جداً ، لا بل قل ظاهرة صحية بكل المقاييس ، إذ انه بذلك يُكرس دوره كعينٍ ثاقبة تشرح الخفايا السلبية وتنبش المستور والمفضوح لتعطي صورة واقعية عن حالة الثقافة السائدة والممارسات الاجتماعية وهي بالمناسبة الوظيفة الحقيقية للصحافة كسلطة مجتمعية فاعلة ، بيد أن هذه الصحوة جاءت بصورة فجائية مؤخراً والأخطر في ذلك اندفاع بعض حملة الأقلام المشهورين بالتقلب كالحرباء مع الأسف إلى تصدر لائحة النُقاد بتوجيه السهام الماحقة إلى كثير من المُسَلمَات الدينية والعُرفية والاجتماعية التي أصبحت تُنذر بعواقب وخيمة إن لم ننتبه لها.

 

نعم نقولها صراحةً لقد بات من الضروري للمرء في كثير من الأحيان أن يتابع بعض كُتاب العهر السياسي على أكثر من موقع  ليعرف ما يفكرون فيه ، فالحقيقة أن ثمة نفر يحاولون أصلاً من خلال اللعب على حبال الكلام في أن يكتبوا وما يتناسب ومزاج الجهة الممولة التي تغدق عليهم بالأموال المغسولة كما يبدوا ، بعدها يذهبون إلى زواياهم الضيقة المحشورة بهم ويطلقون العنان لأفكارهم وآراءهم الفجة ولا ينسون في ذلك أن يخرجوا من جيوبهم دفاتر صغيرة فيعطون علامات حُسن السلوك أو عدمه للآخرين سواء من الأنصار أو الذين يقفون في جهة مقابلة، وفي ساعات المساء يشعرون بالملل كما يقول الرواة عن هذه الحفنة التي تعاني من توحد قاتل وضائقة نفسية حوّلت أصحابها إلى مرضى يخشون مواجهة الحقيقة أو ناطور البناء وحتى الطبيب أيضاً ، وبعد ذلك يكتشفون أن العالم الحديث صار له أسلوبه الجديد في التخاطب فتراهم يتردّدون في الاقتراب من الآلة الجهنمية التي اسمها الحاسوب لترجمة ما يعانون من أحقاد وضغينة تجاه الآخرين وعلى حساب لحمة التراب الواحد.

 

وهنا ألا يحق لنا السؤال عن الأساس الأخلاقي لهذا الحشد من المنافقين الذين اجتمعوا في لحظة واحدة بقدرة واحد أحد  فتناسوا خلافاتهم وأحقادهم الدفينة ووضعوا جانباً كل كلام السخرية والاستهزاء بعضهم ببعض وقرروا خوض أم المعارك ضد شيطانهم الأكبر في نظرهم القاصر أصلاً ألا وهي (الوحدة اليمنية) كما تُخال لهم عقولهم النتنة، فمن يتأمل خطاب متطرفو الجنوب يجد أن غمرة سعادتهم في إشعال فتيل الطائفية والمناطقية والجهوية كون ذلك سيخلق ظرفاً مناسباً للصراخ علانية بعبارات التكفير والنفاق بغرض التنفيس عن مخزونهم العصبوي بإتهام كل من يختلف معهم في القليل أو الكثير فراحوا يكيلون التُهم لمعظم رجال الإعلام والأغلبية الساحقة من المثقفين وكثير من المسئولين لتطال الأراجيف  من يختلف معهم من داخل الخط التقليدي الجنوبي نفسه.

 

وهنا أيضاً لا بد لنا أن نتساءل لماذا اختار سماسرة إعلام الانفصال خط التناقضات ؟ هل هو الرغبة في الظهور عكس التيار وتسليط الضوء ؟ أم هو فسق ومجون ونعرات مناطقية واسترخاء في أحضان المشاريع الفارسية كما صرح بها علانية المراهق الخرف علي سالم البيض ؟ وفي هذا السياق لا نتكلم عن الصحافة الورقية والالكترونية فحسب بل ومختلف تشربات وسائل الإعلام فمثلاً وأن تتابع اللهجة القروية والبدائية المقيتة والمقززة حد التقيئو التي يتفوه بها السلطان / أحمد عمر بن فريد كما يُحبذ أن يقدم نفسه لدى أصدقاءنا في بيروت وليس آخرها مقابلة برنامج (عين على الثورة) على قناة الحرة فتجد أن أزمة هذا المتطرف تكمن ليس في عزلته ولكن في وجبنه ، فهو يريد مكسباً وانتصاراً ناعماً ويريد تغيير الكون بمنديل حريري في زمن يتدجج فيه دعاة الديمقراطية بكل أنواع الأسلحة الفكرية الخلاقة والعقلانية ، فأدمن ثقافة التبرير لكل ما يفقده مكسباً في اليد أو مصلحة مأمولة ليصطفُّ تلقائياً مع جهات معروفة الأجندة ويتحوّل ناطقاً غير رسمي بإسمها والمسافة الفاصلة بين الشعب والسلطة في وعيه مرسومة بحدود المصلحة الخاصة فقط ، ثم أنه من خلال طرحة الهوشلي تكاد تلحظ بأن الرجل في كثير من الأحيان  يرسم خط رجعة قبل التفكير في الولوج إلى خط الممانعة والتحدي فهو أسير عالم منفصل عن المجتمع يعيش عزلة نرجسية ويتبّرم من تخلف مجتمعه ولكنه ليس على استعداد للتقدم خطوة باتجاه تغييره أو التعايش مع همومه ليناضل من أجل تغيير وضعه الخاص وليس تغيير المجتمع ، بمعنى أنه يفني طاقته لجهة العثور على موقع وليس صنع واقع ، وقد ينخرط بقصد أو أحياناً ببلاهة في معارك قد يكون محرّضها الإيديولوجي معروف على النقيض من مبادئ وأفكار هو يؤمن بها ، وتجده أحياناً جزءً من فتنة مناطقية لكونها تبطن مكاسب سياسية خاصة غير منظورة.

 

وبناءً على هكذا تحليل فإنه يفترض على بعض المراهقين القادمين من رحم التعجرف والتصلب عقلنة الموقف والخروج من شرنقة الرؤى الضيقة والانعتاق من تركة الماضي واستعادة الوعي بأزمة العلاقات الدولية واختلال التوازن بين القوى ، فيكفينا مهازل هذا العالم الموبوء بكل أشكال الإجرام والهمجية كون التعامل بالمبادئ والمُثل الكيدية يصبح غباءً محضاً لأن من يصنعون القرار يلجئون إلى منطق القوة وليس إلى قوة المنطق وأن إضبارة حقوق الإنسان والديمقراطية تصبح مجرد أسلحة ابتزاز بيد زعماء عصابات بحجم قوى عظمى لا يعنيهم من قضايا الإنسان إلا ما يعزز الهيمنة والطغيان والغطرسة  وبذلك لا يعول عليهم .. فهل وصلت الرسالة ؟؟؟؟

 

ومضة أخيرة :

إلى الأستاذ الفاضل ومهندس الكتابة الوطنية الهادفة ..إلى النور الذي أعاد للصحافة والمهنية رونقها وقداستها مؤخراً .. إلى الرجل الإنسان / منير الماوري .. كلنا أمل بأنك لن تلتفت إلى تخرصات الصبية المراهقون ممن ينصبون أنفسم أوصياء على أبناء المحافظات الجنوبية الشرفاء كون أحرفهم القبيحة التي يكشرون من خلالها عن أنياب مليئة بقلح الإساءة لن تثنينا عن مواصلة النضال من أجل يمن واحد ودفن كل المشاريع التقزمية القادمة من خارج الحدود .

 

(*) كاتب من محافظة إب اليمنية



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
31673
[1] انهم يستفزوننا عمدا
درويش
الاثنين 23 يناير 2012 01:56 مساءً
وصلت الرساله ياهذا وفهمنا مستواك الهابط المعتمد على تسفيه الاخرين انطلاقا من منطق تربوي عشته في كنف مجتمعك الغوغائي الغارق في عصور التخلف ومارئيسكم علي عبدالله صالح الخارج من ذلك المجتمع الذي حواك الا انموذجا , وقد قالها الفيلسوف افلاطون ان البيئه الاولى مثل وعاء الفخار الذي يحتفظ برائحه اول زيت صب فيه , وبالتالي ستظل انت ومثلك الاعلى الماوري تشعون رائحه الامامه يوم مولدكم بينما نحن الجنوبيون سنظل بموروثنا اكان سلطنات حكيمه ام استعمار بريطاني متحضر وحسن الذكر,, اطلب من جميع الغيورين على وطننا الام الجنوب الحر ان لا ينزلقوا الى حضيض مثل هكذا شخص , لانهم يضحون بكم كويتب ضحل يعتمد اللغه الهابطه كي ننزلق في فوره غضبنا ودفاعنا الى مستوى هابط ثم ينبروا كتابهم العقلانين كي يفضحوا غوغائيتنا , وهذه سياسه يعتمد عليها من يدرك انه ظالم ليوقع المظلوم في لعثمته وخروجه عن السيطره فالطرف المحكم قد لايكون ملم بتفاصيل الظلم الواقع , احذروهم ياابناء الجنوب وردوا بكلام واقعي وحضاري وليكن حتى استعلائي فهم يعتبرونا بدوا ومولدين ومهمشين لانملك قضيه , اما رد رفيع او الصمت لهم افضل

31673
[2] و متى كنتم اوصياء على الجنوب
البكري
الاثنين 23 يناير 2012 02:07 مساءً
أن كان اهل الجنوب اوصياء على الجنوب فهذا حقهم لانهم من الجنوب ،لكن من غير المسموح به ابداً ان تكونوا انتم اوصياء على الجنوب وانتم الاوباش الفاتحين المتعجرفين المزهوون بنصركم الكاذب . اتركوا هذا الهٌراءوعودوا الى مشايخكم وكهنوتكم ولن تمرروا علينا الاعيبكم وكذبكم وزيفكم في هذا الوقت كيف لا وقد خبرناكم لعشرين سنة سابقة من عمر هذه الوحلة، ولن تزايدو على الجنوبيون فحن من أتاءالى الوحدة لا انتم ، وما دام وقد اشرت الى الماوري فاسمع هذا المثل الجنوبي الذي يقول( اعطيتني كذب واعطيتك بوار )

31673
[3] المفكر شبيس
شبيس
الاثنين 23 يناير 2012 02:28 مساءً
"اللاما اليمنية " من اب تواسي "اللاما اليمنية" في امريكا .......... نقول لكم ما قاله الشاعر العراقي الكبير "مظفر النواب - بتصرف- "( عدن عروس عروبتنا ..فلن يبقى زناة الليل على شواطئها ..مهما استصرخت قرود الافك والغدر اليمني وشوارد كسرى الفرس وبقايا ازلام الترك ..نقول لكم ما اوسخكم ... ما اوسخكم .. ونكرر مااوسخكم لا استثني احدا. اولاد .... لن تبقى عدن مغتصبة).

31673
[4] تعليق الاخ شبيس ان امكن
عدني
الاثنين 23 يناير 2012 02:32 مساءً
أخبار اليوم/ عبدالوارث النجري نظم أبناء مديرية العدين بمحافظة إب صباح أمس مسيرة جماهيرية حاشدة وذلك لمطالبة قيادة المحافظة ووزارة الداخلية بسرعة القبض على قتلة المواطن الجعوش وابنه والذين لاذوا بالفرار في ظل تواطؤ أمني مفضوح وحماية ودعم كبار مشائخ المديرية. المسيرة التي انطلقت من جولة الشهداء بمدينة إب وشارع العدين باتجاه مبنى ديوان عام المحافظة، ردد فيها المشاركون العديد من الشعارات المطالبة بمساءلة المشائخ الذين ساعدوا قتلة الجعوش على الفرار إلى خارج المديرية لحمايتهم. كما طالبوا بتحرير مديريات العدين الأربع من سلطة الشيخ وجبروته وبلطجة المشائخ الذين تم تعيينهم من قبله، مؤكدين عزمهم على مواصلة التصعيد والخروج في المسيرات والمظاهرات المتواصلة حتى إلقاء القبض على الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل. وعند وصول المتظاهرين إلى أمام مبنى ديوان عام محافظة إب قام المشاركون بقطع الشارع العام لقرابة ساعة في وقفة احتجاجية، مطالبين محافظ إب بممارسة مهامه المخولة له وفق النظام والقانون في استدعاء المشائخ الذين ساعدوا الجناة على الفرار والتحقيق معهم وكذا إدارة أمن العدين وإحالة المذكورين إلى جهات الاختصاص وفق القانون، مشيرين إلى أن مديريات العدين لن تظل إقطاعية للمشائخ وأذنابهم الذين يعبثون في تلك المديريات ابتداءً بانتهاك حقوق وحريات المواطنين وانتهاءً باغتصاب الوظائف والإيرادات والمشاريع الخدمية، مشددين على ضرورة رفع أيادي المشائخ من تلك المديريات التي لا يزال أبناؤها مسالمين ومع النظام والقانون والأمن والاستقرار، ما لم فإن كل مواطن سيضطر إلى الدفاع عن نفسه والحفاظ على كرامته وعرضه في حال غياب هيبة الدولة وقوة القانون، فالنفس بالنفس والجروح قصاص والناس جميعاً متساوون أمام العدالة الثورية والعدالة السماوية مصدر جميع التشريعات

31673
[5] الى عبد شميس عبدالعزى
ياسر الحيدري
الاثنين 23 يناير 2012 02:38 مساءً
ياعبد شميس هذاء الأبيات الشعريه لأحمد مطر اقراءها وتمعن فيها لعلك تتوب الى الله من سطلتك وتترك عبادة الأوثان وتوحد للملك الديان (((((حين ولدت، ألفيت على مهدي قيدا، ختموه بوشم الحرية، وعبارات تفسيرية، "يا عبد العزى كن عبدا" وكبرت ولم يكبر قيدي، وهرمت ولم أترك مهدي، لكن لما تدعو المسؤولية، يطلب داعي الموت الردا، فأكون لوحدي الأضحية، ردوا الإنسان لأعماقي، وخذوا من أعماقي القردا، أعطوني ذاتي كي أفني ذاتي، ردوا لي بعض الشخصية، كيف تفور النار بصدري وأنا أشكو البردا، كيف سيومض برق الثأر بروحي مادمتم تخشون الرعدا، كيف أغني وأنا مشنوق أتدلى من تحت حبالي الصوتية، كي أفهم معنى الحرية، وأموت فداء الحرية، أعطوني بعض الحرية.))))))

31673
[6] أتفق معك في هذا الطرح وقد أختلف في آخر
سارة بنت عدن
الاثنين 23 يناير 2012 03:00 مساءً
كفيت وفيت يا إبن شميس بارك الله من أمثالك حقيقة من الغيورين على الوطن وبعيد عن مشاريع الفتن والتجزء والانقسام ولنتكاتف معاً من أجل صد أمثال هولاء الملطخ تاريخهم بالعار والدماء.. تحياتي لك ولعدن الغد.

31673
[7] سمسار فاشل
العدني
الاثنين 23 يناير 2012 03:19 مساءً
لن أقرأ هذا المقال لان كاتبه سمسار الصحافة في الجمهورية العربية اليمنية

31673
[8] والله ولا عاد درينا كيف شغلهم
محمد العصامي
الاثنين 23 يناير 2012 03:26 مساءً
في مقال سابق لهدى العمودي أثار دهشتي أحد المعلقين بتقديمه معلومات غريبة واترككم مع نص التعليق: عزيزتي هدى : الغريب والمريب في الأمر أن هناك اظافة للكاتب المدعو منير الماوري كاتب آخر نيو يدعى وسيم شميس فلا أخفيك أنني من خلال متابعتي لما يكتبه من مقالات ذات لهجة تهجمية لاذعة نشرت في أكثر من موقع وصحيفة ومن بينها عدن الغد والسمة الرئيسة للكاتب المذكور هو مهاجمته الجنوبيين خصوصا القيادات التي حكمت الجنوب قبل الوحدة المشئومة وهو ما أثار فضولي والقيام بالبحث عن الكاتب وملفه الخاص وأثناء البحث قادني خيط من خيوط التحقق إلى أحد زملائه في الدراسة بجامعة عدن وأيضاً كان في نفس الوقت جاراً له في مديرية المنصورة – حي ريمي أتحفظ على ذكر اسمه ..المهم أن الكاتب المذكور الذي يهاجم الجنوبيين حسب المعلومات الواردة يعد من الشباب الغامضين وكان حسب رواية زميلة شخص مهاب من قبل الدكاترة وحراسة الكلية وعادة ً ما كانت حركاته مريبة داخل الكلية وأيضاً كان حسب المعلومات على تواصل دائم مع المعارض اليمني منير الماوري في أمريكا وعادةً ما كان يتردد باستمرار إلى مطار عدن في ساعات متأخرة من اليوم وأيضاً يقود سيارة نوع راند روفر معكسه أحياناً يأتي بها إلى الكلية ..وأيضا عقب تخرجه من جامعة عدن غادر إلى تعز للعمل في إحدى المجموعات العملاقة باليمن وخلاصة الأمر أن صاحبنا شميس والماوري محسوبين على مدينة واحدة وهذا هو القاسم المشترك لمزيد من الغموض والدخول في دوامة من يتبعون والى أي جهة ينتمون وما هي أجندتهم ومهمتهم الخفية اظافة إلى مهاجمتهم الجنوب وقيادات الحركة التحررية فيه .

31673
[9] هههههه يكفي التعريف كاتب من اب
جنوبي حر
الاثنين 23 يناير 2012 04:56 مساءً
اذهب الى الجحيم انت والمخرف الماوري والله اننا صف واحد من المهره الى باب المندب وسندحركم من ارضنا ايها الدحابشه على بالكم تقرروا مصير شعب والله مابقى الا هي دحابشه يتحكموا فينا افهموا يامن تريدوا شق الصف الجنوبي بهذي المقالات العفنه اننا لن نتراجع والله والله ان الاستقلال جااااااااااي شئتم ام ابيتم فنحن اصحاب الارض وكلمة الفصل لنا ثوووووووووووووره ثوررررررررررررررره ياجنووووووووووووووووووب برع برع ياشمالي هذا الاستقلال الثاني

31673
[10] هؤلاء المحتلون للجنوب مازالو يمارسون ثقافة الاحتلال ليس الا
علي غانم
الاثنين 23 يناير 2012 06:18 مساءً
كان الاولى بالكاتب ان يحترم نفسه من المساس بحرية الراي والراي الاخر لكن للاسف مازال اخوانا في الجمهورية العربية اليمنية يفصلون الامور على مقاسهم فمازالو ينطلقون من سياسة وثقافة احتلالهم للجنوب وعلى مقاسهم هم فقط عام 1994م المشئوم الذي دمر الوحدة بين الدولتين اليمنيتين الجنوبية وجارتها دولة صنعاء فانهم مازالو على عهد الدكتاتور ولن يتحولو ولن يتبدلو فمؤسف جدا تمادي هؤلاء المحتلين واستمرار ثقافة الاحتلال ونكران حقوق الدولة الجنوبية وشعبهاالشريكة في وحدة فاشلة ومنتهية هدفهم فقط لزيادة الحقد والكراهية بين الشعبين الجنوبي والاخر

31673
[11] حبني بالغصب
محمود الحشري
الاثنين 23 يناير 2012 07:27 مساءً
يا شفيس لا ادري كيف تسمح لنفسك ان تقول هذا الكلام الغي مؤدب بحق شعب الجنوب واهل الجنوب وهذا دليل على روح التعالي والغرور والبلطجة كما درسكم صنمكم الاكبر يا بقايا الامامة والعفاشية احترموا الاخرين يحترموكم لان مزيدا من الكتابة بهذا الاسلوب هو تنفير لشعب الجنوب منكم بمسافات سنوات ضوئية ولن يبقى جنوبي واحد يثق بكم ابد الابدين يا سيد الاوطان لا تسرق والتاريخ والجغرافيا لن تتم المغالطة به وهذا هراء كبير منك الذي تسمونة اليوم اليمن لم يكن في يوم من الايام موحدا وبالتالي بيننا وبينكم هي 20 سنه فقط وليس عشرون قرن حتى تنظرون لنا في شي واضح وضوح الشمس بان الجنوب مختلف عن الشمال ولو ظليت تكتب العمر كلة الافضل لكم يا من كنتم بالامس تكذبون علينا بانكم مع حق شعب الجنوب انت والماوري ومن لف لفهم انقلبتم علينا 180 درجة بين ليله وضحاها يا سبحان الله كيف نصدقكم بعد اليوم وكيف نثق فيكم ؟ يا شفيس المؤن لا يلدغ من الجحر مرتين والعب غيرها ودع شعب الجنوب وشانه وعلى فكرة بلاش التذاكي علينا ودس سمومكم في صفوفنا سنضل نحن الجنوبيين ساميين فوق الجراح ومتسامحين حتى وان قتل احدنا الاخر فان اقتل من اخي خير من ان اشتم منكم لانكم خطرين جدا ليسى فقط على حياتنا بل على وجودن على ارضنا باكملة ِ اما الوحدة فهي تراضي وليس حبني بالغصب

31673
[12] الذي يسعى الى ابعاد ونكران دور ومكانة الدولة الجنوبية في الوحدة هم اعداء الوحدة وليس المنتمين لها
احمد ابومازن
الاثنين 23 يناير 2012 08:39 مساءً
اخي الكاتب الا تعقلون وتعودون الى رشدكم فانكم بافعالكم هذه المشينه تسيئون الى الوحدة بابعادكم ونكرانكم لدور ومكانة الدولة الجنوبية الرئيسية في اتفاقية الشراكه بين دولتي الوحدة عام 1990م كشريك رئيسي فانكم انتم وامثالكم اعداء الوحدة وليس وليس المنتمين اليها فاعقلو وحكمو عقولكم فلا تسيئو الى الوحدة فاننا كجيل للدولة الجنوبية شئتم ام ابيتم سوف نعيد تحقيق الوحدة اليمنية بطريقتها الصحيحة وليس بطريقة ثقافة الاحتلال عام 1994م وذلك من خلال مشاركتنا الفاعلة تحت ظل دولتنا الجنوبية الشريك الرئيسي لاي وحدة قادمه فلايمكن اعادة تحقيق الوحدة بين دولتي الجنوب والشمال بطريقتكم هذه مستندين من ثقافة عدوان 1994م ولا يمكن ان يعود الامن والامان والاستقرار وانتم تستهدفون وتلغون شعب الدولة الجنوبية والتي من المستحيل اعادة وحدة مستقبلية بدونها

31673
[13] الجنوبيون ومنافقوا الوفاق
زياد
الاثنين 23 يناير 2012 09:05 مساءً
الجنوبيون ومنافقوا الوفاق! - بقلم : عبد القوي الشامي. استكهولم – لندن " عدن برس " خاص- بعد قيام الوحدة درجة العادة في الوسط الأعلامي الجنوبي على ممارسة رقابه ذاتية عند ايراد كلمة "جنوب" او صفة "جنوبي", فعندما كان يصيغ احدنا خبر, او يكتب موضوع, يضطر الى استهلال الكلمة او الصفة, بديباجه طويلة توضح الاتجاهات ولأبعاد الجغرافية, بحيث يضمن عدم التباس الفهم الجغرافي بالسياسي, ليس لخوف من هذا او ذاك وانما لقناعة باننا نعيش مرحلة بناء مشروع حضاري واعد يتجاوز الابعاد الجهوية الاربع, ويستحق تلك التضحية بالوطن والهوية. ومما كان يزيد من قلقنا من الفهم الخاطىء بأننا كنا مصنفين في السياسة يساريين, في الجغرافيا جنوبيين وفي الدين ملحدين, بالرغم اننا جميعآ شمالأ وجنوبآ مسلمين وفي المقيل يساريي "المدكى" وقس على ذلك في بقية الامور .. اما وان الصورة قد انجلت في 7/7 غداة الحرب التي غدرت بالمشروع الحلم, وعاد منطق الوحدة ليس الى مربعه الاول شمالي وجنوبي, وانما الى مرحلة اسوأ من ذلك بكثير, مرحلة تهديد وجودي للجنوب ارضآ وانسانآ, لذا عدنا للأحتماء بجنوبنا الوطن, وبهويتنا الجنوبية .. نعم للأحتماء بهما ليس من غدر الزمن, وانما من غدر من توحدنا معهم, من غدر نزوعهم الأسري, القبلي والجهوي من غدر عبادتهم للمال والثروة, من غدر تماهيهم مع السلطة, صحيح ان صالح غادر السلطة والبلد, ولكن معمعان الغدر ما زال جاثم على صدر الوحدة, وكما كان الغدر وسيلة تدمير الجنوب فما زال الشيفرة الجنية للحكم في البلاد السعيدة وهذه حقيقه لا يستطيع انكارها لا صاحب عقل ولا صاحب قلم ولا حتى صاحب كرش. بعد احتلال الجنوب لم نكن نسمع سوى كلمة "حررناكم" وعندما كنا نسأل : ممن ؟ يأتي الجواب الحاسم القاطع : (ما بلا انت انفصالي) .. تهمة الانفصال التي حاصرونا بها رافقتنا في حلنا وترحالنا وتحولت من تهمة الى وسيلة تخلصنا من جور ما لحق بنا وكانت المخرج الوحيد بعد ان اقفلوا في وجوهنا كل ابواب التوحد معهم. صحيح اننا اليوم لم نعد نسمع تلك الشعارات المقيته "الوحدة او الموت" ولا " الوحدة المعمدة بالدم" ولكن وفق متطلبات المرحلة اصبحنا نصنف "حراكيون" نسبة الى الحراك السلمي الجنوبي, ويطلقون علينا نعوت واقوال لم نألفها من قبل مثل: لم يقرأوا تاريخ بلدهم, اي اننا جهلة لا نمتلك قدراتهم في التمييز بين الهوية السياسية والهوية الجغرافية اي ان الجنوب جغرافيا والوحدة سياسة, وان القضية الجنوبية وفق تصور هذه العقليات المريضة لا تختلف عن قضية شرعب السلام, وبالتالي على الحراكيين ان يبطلوا حراك ويستعدوا للاصطفاف الى جانب الجعاشن امام مجلس النواب وسيعمل البرلمان الحالي او الانتقالي كل ما من شأنه اقناع شيخ مشايخ الجنوب لأعادة الحقوق لـ (اصحابها) وعلى الحراكيين التوقف عن المطالبة بالدولة الجنوبية لأن (العالم لا يهمة ان محافظات الجنوب كانت دولة وشرعب السلام لم تكن دولة) فقد اعذر من انذر! وبناء على ما يذهب اليه هؤلاء المتنطعون فوق ظهر القضية الجنوبية بهدف اعداد الارضية لحقبتهم, فأن قراري مجلس الامن رقمي (924) و (931) قد نصا على الوقف الفوري للحرب التي تشنها صنعاء على شرعب السلام وليس على اراضي الجنوب وأن العالم يحتقر انانية الجنوبيين عندما تنازلوا عن وطنهم من اجل الوحدة ويحترم تضحية الجيوش الجرارة التي احتلت الجنوب دفاعآ عن الوحدة. ما هذه الفذلكة اللغوية واللعب بالكلمات وعقد المقارنات (القذافية) القائمة على السئوال العدمي "من انتم؟" .. ما هذا الاسلوب الذي يستسخف شعب عرف بسيادته على ارضه حتى نهاية التسعينات من القرن الماضي؟ ما هذا الابتذال الذي تحاولون من خلاله الحط من قدر ومكانة جهد جماهيري سلمي متواصل منذ اعوام ستة لشعب في بلد كانت في الامس القريب تترأس مجلس الامن الدولي؟ ما هذا التعالي النخبوي القائم على الربع والثلث والمخليف؟ ما هذه القسمة الضيزى التي تحول 3/4 الى 1/4 ما هذه الهرطة والـ (هذرفة) والـ (هلفطة) .. على رسلكم ايها المستعجلون على قسمة البلد والثروة عن بعد, تمهلوا شويه رأفة بانفسكم ايها المندفعون الى الخلف. خلاصة القول دعونا من حلولكم الفضائية الخلاقة, التي وان كنا لا نغمطها عليكم, ولكن قبلآ دعونا قبلآ نعترف بحقوق ببعضنا البعض, فمثل ما الجنوبي مسّلم بحق كل شمالي بارضه ووطنة الشمال على الثاني ان يبادل الأول ذات الموقف راضي او مكره, ومن ثم على الشمالي ان يعيد للجنوبي كل ما اغتصبه من حقوقه كصاحب لهذا الوطن الذي عرف بجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية, والتراجع عن كل ما بسط عليه بالاكراه منذ ان احتلال الثاني لبلد الأول بقوة السلاح في 94/7/7م. بعد ذلك نتفاهم كطرفين بندية وقناعة كاملتين حول كيفية الشراكة بالطريقة التي ترضينا جميعآ وليس بالطريقة التي ترضى الشمالي والشمال جنوبي, فهذا ما سيجنبنا تقسيم الدولة أو تقسيم الهوية اليمنية التي تذرفون عليها دموع التماسيح, ما لم فالحق بيّن والباطل بيّن ولا يهمني كجنوبي ان اكون انفصالي او حراكي اواي تسميه تجود بها قريحتكم, فوحدة صالح اصبحت من الماضي والشعب الجنوبي هو صاحب الحلول الابداعية .. نعم الشعب الجنوبي الكامل الاهلية وليس (الشعب الربع) كما يتوهم بعض من مقدمي اوراق النفاق للقائمين على مرحلة الوفاق

31673
[14] مهما كتبتم وكذبتم
حضرمي منهوبة ثروته
الاثنين 23 يناير 2012 10:16 مساءً
اقول للكاتب مهما كتبت ومهما كذبت فثورتنا الى الامام وانشاءالله سيأتي تقرير المصير غصب عنكم.وافضل ان يكون عنوان مقالك (سماسرة الدحبشة في الجنوب)

31673
[15] بلطجي قديم جديد
جعشني
الاثنين 23 يناير 2012 10:30 مساءً
لامثالك فقط كلمتين:روح اشتغل بلطجي عند شيخ الجعاشن

31673
[16] too late,too late!
mjanooby
الاثنين 23 يناير 2012 11:00 مساءً
You strange guy: be carefull the game is over!!

31673
[17] من يشبهك من؟
ابن اليمن
الاثنين 23 يناير 2012 11:09 مساءً
احمد الله ان المرحلة السابقة من عمر الوطن قد عملت على الكشف عن كل المعوقات التي تقف خلف تطور هذا البلد وقد كشفت لنا مدى العنصرية الفجة التي يتميز بها بعض الضالعيين واليافعيين .... لقد جرّتهم اطماعهم الرخيصة عندما اعتقدوا ان الفرصة اصبحت سانحة لهم للانقضاض على هذا البلد الجريح ويسلبوا منه مستقبله الذي وان طال انتضاره فلابد ان ياتي ........ انها اليمن انها اليمن انها اليمن امي

31673
[18] رد لمحمد العصامي 8
جنوبيه
الثلاثاء 24 يناير 2012 07:22 صباحاً
قلت لكم ان مصيبتنا هم اصحاب تعز والمناطق الوسطى هاهي الايام تكشفهم على حقيقتهم فقد كانو مدعوسين ايام الامامه وبعد الثوره وماعرفو الكرامه الا بعدن وما احترمهم وعملهم مقام الا ابناء عدن وعاشو بها بمواطنه متساويه مع ابناءهاولكن اذا اكرمت الكريم ملكته واذا اكرمت اللئيم تكرد فهاهم اللقالقه يلقلقون بمقالاتهم التي تسيئ للجنوب وابناءه ويرجمون حجارتهم في البئر التي شربو منها وروت عطشهم وغسلت **//هذا درس لكم يا ابناء الجنوب يجب ان تتعلموه وان يسيركم العقل لا العاطفه

31673
[19] شعب الذل والهوان..
عبدالرحمن بلشرم
الثلاثاء 24 يناير 2012 10:19 صباحاً
ايوة...سم-****. قريبا الصيف الساخن ترزقلك في اب وغيرها..هذا هوالاصل. وما لبثوا برهة من الزمان الا وعاد اليكم حنين الذل والهوان..مذلولين ابا وجد تعيشوا تحت رحمة الزيود,يذوقونكم الويلات "مو شنعمل"..ولغة الذل..تبكوا على الجنوب لان الحامي لكم من الذل...من 2007...هو الجدار ..والله انكم شعب...لولا شموخ عبدالناصر لن تنقلبوا على الامام..ولا كانت سبتمبر.., هاهي ثورتكم تفشل...عن ماذا تتكلم..!! علي صالح يخرج منتصر...ودماء الشهداء في مهب الريح...!!!

31673
[20] 000000 الله شعبا اردت له الحياة فأراد لي الموتتتتتتتتتتتتتتتت!!!!!!!!!!!!!!!!
الحضرمي
الثلاثاء 24 يناير 2012 12:38 مساءً
000000 الله شعبا اردت له الحياة فأراد لي الموتتتتتتتتتتتتتتتت!!!!!!!!!!!!!!!! 000000 الله شعبا اردت له الحياة فأراد لي الموتتتتتتتتتتتتتتتت!!!!!!!!!!!!!!!!

31673
[21] لا تغتروا ياجماعة الخير بالحبيشي
حافظ أحمد النقيب
الثلاثاء 24 يناير 2012 03:33 مساءً
ليش الزعل يا إخونا ربما الكاتب على حق في كلامه عن بعض الامعات الصحفية كالبلوة الجنوبية المسمى احمد الحبيشي إذ أن لجوء الأخير لهذا النوع من الابتزاز الرخيص والمفضوح يعد سقوطا مهنيا و أخلاقيا لما عرف عنه من تقلب وتناقض، حيث سبق له وكان من أبرز الداعين للانفصال عبر حركة "موج" حينما كانت جهات خارجية تدر الأموال الطائلة على الحركة، لكن الحبيشي سارع للتوبة فور انقطاع الدعم المادي و صار أحد أعوان نظام صالح و ظل لسنوات يطبل للنظام الفاسد، ونتساءل هل يتبنى الحبيشي خطابا مغايرا للنظام بعد سقوطه خصوصا أن سقوط علي حسن الشاطر من التوجيه المعنوي يعد الضربة القاصمة للحبيشي وهو ما جعله يفقد الأمل في البقاء على منصبه، الأمر الذي يجعل الجميع يتذكرون مقولة أطلقها الرئيس علي ناصر محمد ذات يوم عن الحبيشي ووصفه بـ" السرير الذي تنام عليه جميع السلطات.

31673
[22] لغتكم لم تتغير
ابن الجنوب
الثلاثاء 24 يناير 2012 10:18 مساءً
طالما وهذه لهجة الكتاب الذين نظنهم واعيين ومثقفين فماذا عن الباقيين والى متى ولهجتكم تجاه ابناء الجنوب قاسية وتنظرون الينا بنظراتكم القاتلة يا بن شميس لا تتعب حالك في الكتابات انت والماوري لان الجنوبيين قالوا كلمتهم ولن يتراجعوا فمثلما ذهبوا للوحدة في 1990م واتوكم ضيوفا وانتم من عاداتكم ليس اكرام الضيف بل اختطافة او قتله وهذا ماجعلنا نتراجع في قرار الوحدة التي لم تدم سوى عامين فقط ومن قال ان هناك وحدة حقيقية بعد حرب الفتاوى فقد كذب ...

31673
[23] نموذج لمثقفي الشمال.... تعليقكم يا بن شميس
عدني
الخميس 26 يناير 2012 08:54 مساءً
عبدالحميد جريد نريد شيخا عن طريق الانتخابات وليس بالوراثة Thursday, 26 January, 2012 02:38:08 AM 0 كماهو معروف أن الديمقراطية تعني أن يحكم الشعب نفسه بنفسه وتهتم جميع الشعوب بالديمقراطية حتى تنال استقلالها من الحكم الوراثي الديكتاتوري وان يكون هناك تداول سلمي للسلطة وبما ان جميع الشعوب العربية قامت باستجلاب النظم الديمقراطية من الدول الغربية حيث توجد هناك الكثير من الفجوات في التطبيق من حيث خصوصية الدول وعلى سياق الخصوصية للدول نرى أن الجمهورية اليمنية تتمتع بخصوصية عن غيرها من الدول وتتمثل تلك الخصوصية بهيمنة الشيخ ( شيخ القبيلة ) على عملية صنع القرار السياسي في الدولة والمتابع لجميع الأحداث التي تمربها البلاد اليوم ماتنفرج إلا إذا كانت بواسطة المشايخ . وبما أن التعددية السياسية في الجمهورية اليمنية بدأت في العام 1990 م والذي هدف جميع اليمنيين من خلالها الى تطور القرار السياسي في اليمن الا ان المتابع لعملية صنع القرار السياسي في اليمن لازالت بنفس العقلية السابقة للتعددية السياسية وهي عقلية التحكيم القبلي والذي ذكرها أستاذ العلوم السياسية الدكتور محمد محسن الظاهري في احد دراساته عن القبيلة ( بالتحكيم السياسي) وبالرغم من الصراع بين الأطراف السياسية منذ قيام التعددية السياسية في اليمن كان هدفه الرئيسي يتمثل بتفعيل مبدأ التداول السلمي للسلطة ويتمثل ذلك من خلال التداول السلمي للسلطة المتمثل بوسيلتها الهامة وهي الانتخابات فمثلا نرى أن التداول السلمي داخل الأحزاب نفسها والملاحظ إنها ضئيلة جدا كذلك التداول السلمي داخل مجلس الشعب ( مجلس النواب ) مجلس الشورى لذا نرى إن التزكية لازالت هي المهيمن على كل شي . وبالمقارنة بالوراثة السياسية والوراثة (المشيخية )نلاحظ أن الوراثة السياسية تتركز على الهرم الأعلى في السلطة وكل المرافق الرئيسية التابع له وبالرغم أن اليمن لم تستطع أن تفعل ذلك المبدأ ( التداول السلمي للسلطة ) بالوسائل الديمقراطية المتمثل بالانتخابات وذلك من خلال ماقام به شباب الثورة من ترحيل على صالح بالقوة وليس عن طريق الانتخابات نلاحظ أن التداول السلمي لازال بعيدا عن ثقافة المجمتع اليمني وإذا ما أردنا أن نقضي على تلك الثقافة يجب علينا إن نطالب بقيام انتخابات لمشائخ القبيلة في اليمن حيث ولهم دور كبير ورئيس في صنع القرار السياسي اليمني حيث نرى أن الشيخ لازال هو المسيطر على المثقفين وذلك من خلال ( شراء بعض المثقفين ) وعلى الجيش وذلك من خلال الزواج الكاثولوكي بين شيخ القبيلة وبين الجيش . والذي حاول النظام السابق أن يضمن ولاء كل القبائل لرمز النظام وليس لليمن وبالرغم من كل ذلك نرى أن هيبة الشيخ أصبحت اكبر من هيبة الدولة اليوم وكما ذكرت في بداية المقال ان حلول جميع المشاكل في اليمن هي من خلال الوساطات ( المشائخية ) وهذا يدل على ان قوة الشيخ أصبحت اكبر من قوة القوة وفقا للملاحظة المباشرة لمايحدث في ارض الواقع . ولو قمنا بانتخاب المشايخ وقضينا على قضية ان الشيخ يولد شيخ قد ربما نصل الى واقع ديمقراطي حقيقي وفي ظل وجود الشيخ بالوراثة ستظل الديمقراطية منعدمة في اليمن مهما حاولنا التمثيل من خلال قيام انتخابات برلمانية أو محلية اورئاسية فليس جدوى لذلك فالديمقراطية ستكون أما بدون شيخ أو بشيخ منتخب . هذه هي عقليتكم ياشميس ... مهما حاولتم لن تخرجوا عن عباءة " المشيخ"و المقال منسوب لاحد مثقفيكم . تعليقكم وسلم لي على "شيخك يا حبوب". اقرأ المزيد: نريد شيخا عن طريق الانتخابات وليس بالوراثة - عبدالحميد جريد http://yemen-press.com/article1793.html#ixzz1kaOigkEA

31673
[24] مفهوم دوركم
ابن الوادي
الجمعة 27 يناير 2012 02:29 مساءً
انته والماوري نحن نفهم الدور الرسمي المناط بكم وعل كل جنوبي ان يعرف ذلك هم من من الأمن اليمني مكلفين رسميا ببث الشك والريبة والفتن بين الجنوبيين فلا تعطوهم اعتبار ، من يقول عن ثوار اول ثورة عربية في الربيع العربي من قدموا الشهدا والجرحى من ثوار الجنوب انهم سماسرة ماذا تقولون عنه طبيعي هو يؤدي دور مناك به ، لأن الحق قوي لا يستطيع أحد أن يرده ونقول لكل من الماوري والشمس ان اعلام الرئيس بكل امكاناته لم يلغي الحراك السلمي الجنوبي واجبر الكل ان يتحدث عن الجنوب وقضيته لقد فشلتم وستفشلون لأن الحق له قوة اعطاها اياها الله سبحانه وتعالى فلا يقهر قط وكذلك الثورة الوطنية الجنوبية التحررية حق واعطاها الله قوة النصر في قوة الحق الذي تحمله والله ناصر الحق ولو كره الكافرون ،


شاركنا بتعليقك