مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 19 ديسمبر 2018 03:13 مساءً

  

حمّام الإنجليزي وابن الإمام!
لطفي أمان.. المزهر الحزين في ذكرى وفاته
ملائكة الرحمة بين الظلم والتظلم
نحتاج رجال سياسة وليس رجال دبلوماسية
المجلس الانتقالي الجنوبي ... والبيان التضامني مع السعودية ضد امريكا
انطباعات من زيارة إلى الضالع
الهبة الحضرمية تعلن براءتها من المجلس الانتقالي
ساحة حرة

بعدوا من طريقنا

أنور الصوفي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 19 يوليو 2018 10:13 مساءً

في كل يوم نلعن الظلام، وفي كل فترة من فترات الموت البطيء يلعن الناس في عدن سفه الحكام الذي يتبارزون بالمعاصي، ويستعرض كل واحد منهم عضلاته على الآخر، ويقول أنا الأقوى، جُربت كل القوى في عدن لتحكم، فكان مصيرها الفشل، فالفاشلون يبحثون عن متنفسات عدن ليشفطوها، ويصادروها، فشل الجميع في خدمة المواطن في عدن، وكان هادي يراقب ويضع الخطط، ولكن الفاشلين سبيلهم الفشل، حرر هادي تلك العقليات من الخوف، فظنوا في حريتهم سبيلاً لتدمير كل جميل في عدن، فضاع كل شيء في عدن.

عاد الرئيس هادي عندما رأى الجميع قد فشل وأخذ ينظر عن قرب رأى الظلام قد خيم على عدن، وكساها الحزن، فخرج يزف البشرى لهم بمحطة كهربائية بقدرة خمسمائة ميجا، لتحل معاناة عدن مع الكهرباء، فمع هادي لا للحلول الترقيعية، فزمن البناء الحقيقي قد حان وقته، فقف أيها التاريخ وسجل، فعصر النهضة في عدن هذا أوانه، فكل شيء مرتبط بالكهرباء، وسترون تطور ورقي ونهضة عدن تبزق من جديد، فالقائد حكيم، وشعاره بعدوا من طريقنا، نعم فليبعد المخربون والمثبطون، وليفسحوا الطريق لباني نهضة الوطن الرئيس هادي.

بعدوا من طريقنا فهادي قد عزم على البناء، ولن يثنيه شيء، فقد قالها صريحة إن الوضع في عدن لا يرضيه، ولن يصبر على هذا الوضع، فلتبشر عدن بمشاريع هادي العظيمة، فالقادم أفضل، والباني هادي، وسيكون البناء تحت إشرافه، فلتفرحي يا مدينة الحضارة، ولتفرحي يا مدينة السلام والتعايش، ولتفرحي أيها الثغر الباسم، فلتفرحي يا مدينة الموانئ والمنتجعات، افرحوا يا أبناء عدن فباني اليمن الجديد عزم أن يجعل حجر الأساس من تجاهكم، من عدن، من مدينة المدائن، وسترون بشائره تترى.

عاد هادي وكانت قبلته عدن، فجعلها العاصمة وقد عزم على النهوض بها، والتفنن في بنائها، فالنت أطل علينا من عدن، والكهرباء ستُحل مشكلتها نهائياً مع هادي -بإذن الله- وموانؤها البحرية والجوية في تطور وازدهار، ستعود عدن لتتسيد الموانئ، فهي درة العالم البهية، فسلمت أيها القائد الهمام.

بعدوا من طريقنا، ولا تكونوا حجر عثرة في طريقنا، بعدوا واتركوا القائد يبني، ابتعدوا أيها المعرقلون، واتركوا المواطن يتنعم بخيرات وطنه، بعدوا من طريقنا، واتركوا أبا جلال يخطط وينظر ويبني مدينة عدن من جديد، بعدوا فلقد خربتموها، وقعدتم تبكون على أطلالها.

سيادة الأخ الرئيس هادي وفقكم الله، ورعاكم الله، وسدد الله على طريق الخير خطاكم، وأنتم أيها المعرقلون بعدوا من طريقنا .



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
327822
[1] لهذا ارتفعت أصوات المخربين بالتهديد والوعيد
واحد من الناس
الجمعة 20 يوليو 2018 06:33 صباحاً
لهذا ارتفعت أصوات المخربين بالتهديد والوعيد لإرباك المشهد . بل إن امن عدن الضالعي عاد يمارس هوايته المفضلة في الاغتيالات عسى أن يخدع المواطن ويخوفه من إطلاق سراح المظلومين من المعتقلين قسرا في سجونهم السرية. هذا ما تعمله الاستخبارات في دول العالم الثالث وعلى رأسها العربية، ارتكاب جرائم ثم اعتقال ابرياء. وكل يوم يقولوا للرئيس كشفنا مؤآمرة ضدك. ويا اعتقالات. ..ويا جرائم ترتكبها الأجهزة الأمنية ذاتها. توقعوا يا ابناء عدن موجة ضخمة من الاغتيالات مع اعمال تخريبية وتصعيد ضد الحكومة. من الأشياء المضحكة أن الفوانيس يقولوا أن الحكومة تتعمد عقاب الشعب بعدم تقديم الخدمات والرواتب بانتظام. بالعقل هل هذه الأعمال في صالح الحكومة؟ اذا الحكومة لا يمكن أن تكون وراء تخريب الخدمات خاصة في ظل وجود من يحرض ضدها. بالعكس من مصلحة الحكومة تحسين الخدمات من أجل أن تسحب البساط من تحت اقدام المعارضة. لذلك اتخذ الرئيس هذا القرار الاستراتيجي ببناء محطة ضخمة جديدة بقدرة 500 ميجاوات وجاب للفوانيس السمرقع. ملحوظة: ستقوم الامارات الان بتسريع توفير محطة 100 ميجاوات التي وعدت الشرعية بها قبل سنتين ونصف. الان لا بد أن تعمل ذلك بعد أن أعلن الرئيس أنه خلاص لن يعتمد على الامارات في مساعدته ما دام اكتشف انها تماطل في توفير المحطة حتى بعد أن وفت قطر الإرهابية بوعدها ووفرت محطة 60 ميجاوات


شاركنا بتعليقك