مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع السبت 20 يوليو 2019 12:54 مساءً

  

طوبى لعمل مثل هذا  يا محمد عبادي!!
[ على عرف المرق فتو ]
لا وين يا فخامة الرئيس؟.
السلام القادم من البحر!
حضرموت ليست بوابة للوصليين ؟!
رسالة الى الوالي
نجمة ثانية جارة للقمر ..بل هي أكثر !
آراء واتجاهات

معضلة اليمن وعقدة جنوبه

نجيب غلاب
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الأحد 01 يوليو 2012 11:44 صباحاً


 

يبدو أن اليمن إن لم يتم ضبط مسارات الصراع لن يتمكن من الخروج من معضلته التي صارت كسرطان متوحش إلا بطفرة، فنار العداء مشتعلة بين الأطراف السياسية، والأطماع والخوف تأكلان الثقة والأمل، قد تبدو المسألة للمراقب أنهم يتصارعون بالكلام المبجل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، إلا أن ما يجري تحت الطاولة يبدو للمتفحص نسجا لحبائل سحر عنيف ضد بعضهم البعض، وبخبث الداهية الجائع للغنيمة والثأر.

 

 

فالقضية الجنوبية مثلا تبدو أنها واضحة إلا أنها معقدة، وتتحرك في شرايين المعضلة اليمنية المتكلسة، وكأنها في اللعنة القادمة، فخطاب الانفصال المرتفع لم يعد حاجة لجغرافية الجنوب ضد الشمال لحل كثير من مشاكل الجنوبيين، وإعادة الاعتبار للشراكة الوطنية، بل صار حاجة ملحة وضرورية لنخبة صنعاء لإعادة لحمتها المشتتة، وحاجة لتكوينات جنوبية لفرض شركتها مع نخبة الشمال المتمركزة في صنعاء.

 

 

ولأن خطاب الانفصال من ناحية واقعية منتج لجغرافيا الجنوب التي لا تملك موارد فإن جغرافيا حضرموت تسنده كمدخل لانفصالها لاحقا فلديها خوف أن تتحول إلى غنيمة جديدة لقوى متحفزة تريد أن تنفصل عن الشمال لتهيمن عليها، لذا فإنها تدير معاركها عبر غيرها، ومن خلال رموزها المرتبطين بعدن وما حولها.

 

 

عقدة الصراع والمشكلة الجنوبية أن تركيبة القوى الحاكمة التي أفرزتها الانتفاضة الشبابية هي التحالف الذي قاد معركة 1994م مضاف إليه بعض الأحزاب اليسارية والقومية الديكورية، والقوى المضادة لهذا التحالف هي القوى المهزومة في تلك الحرب والتي أصبحت تتمظهر بصورة مغايرة لما كان عليه الحال في 94م، ومازالت القوى المهزومة. الجديد في الأمر أن تحالف 94م صارت أجنحته متنازعة ومشتتة، وكل طرف يراكم قوته لمغالبة الآخر. ولأنها مرعوبة من تناحرها فقد تبحث عن عدو لإعادة لحمتها وليس مواجهة قوى الانفصال إلا العدو الذي قد يعيد ترتيب أوراق التحالف.

 

 

الأمر بحاجة إلى خفض صوت قوى التطرف الانفصالي، وفهم قضية الجنوب والاعتراف بها، وإسناد قوة الرئيس هادي وسيطرته على القرار، وكبح جماح بعض أجنحة الإخوان المسلمين، وطموحات الجنرال علي محسن، هذا الأمر لن يحدث ما لم يكن للرئيس هادي قوة داخلية قادرة على حماية سلطاته المفتتة بفوضى مراكز القوى بما في ذلك المراكز المرتبطة بفخامة هادي، وبحسم الشركاء الخارجيين أمرهم في مواجهة نخبة يمنية مشتتة بعقلية مفخخة.

 

 

* صحيفة عكاظ السعودية 



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
32883
[1] قضية الجنوب افشلت ثورة الشمال لان الثورة رفضت احترام ارادة الجنوبيين
العوذلي
الأحد 01 يوليو 2012 01:05 مساءً
هذا الرجل ذكي لانه اعطى السبب الرئيسي في فشل الثورة في الشمال ووصولها الى التقاسم من جديد لانهم ايقنوا ان الجنوبيين ناوين انفصال انفصال سواء نجحت ثورة الشمال او فشلت فبالتالي بحثوا عن حل وسط يسمح ببقاء تحالفهم ضد الجنوب وهذا ما يفسر عودة جيوش الفرقة والحرس الى الجنوب بحجة حرب القاعدة بينما السبب الحقيقي هو منع الاستقلال فبالتاي قضية الجنوب افشلت ثورة الشمال والسبب هو الثورة نفسها بانتهاجها فرض الحل الذي تريده.

32883
[2] لكن هل هذا في مصلحتنا ام لا
العوذلي
الأحد 01 يوليو 2012 01:11 مساءً
اعتقد ان توحد الشمال سيكون في مصلحة ابناء الجنوب لاننا سنصل في نهاية المطاف الى فرز شمال وجنوب في كل شيء فالاصلاح الجنوبي او المؤتمر الجنوبي سيكون مهمش وسيكون مضطرا الى الميول الجنوبي والعكس .

32883
[3] على القيادات الجنوبية ان تفكر بفك ارتباط الجنوب بحضرموت اذا كانت حضرموت فقط تستغل الدم الجنوبي وتتربص خلفه كي تحقق طموحاتها في تكوين دولة حضرموت
راشد
الأحد 01 يوليو 2012 06:26 مساءً
للاسف تطلت علينا في الفترة الاخير العديد من سياسي حضرموت ومفكريها وكتابها وهم يذبحون القضية الجنوبية ويكيلون الشتائم والسباب بكل حقد , وهنا صار من حقنا ان نطرح السؤال التالي هل قيادات الجنوب ( عدن ومن حولها) ستسير خلف مشروع باعوم والبيض اوالعطاس فرق مشاعرعم كما ساروا خلفهم نحو الهاوية في عام 90م وكانت النكبة والكارثة ؟!!!!!!!!!! اذا كان حقا ما يشاع ان حتى المنضمين من ابناء حضرموت للحراك انما هو من اجل ان لايدفعوا فاتورة الدم من الدم الحضرمي وهم فقط يتحينوا الفرص الماسبة للانفصال عندما تكون القضية الجنوبية وصلت الى تحقيق اهدافها . ان حضرموت وابناء حضرموت يحق لهم ان يقرروا مصيرهم ولكن ليس على حساب الدم الجنوبي والجرح الجنوبي .

32883
[4] الجنوب العربي حقيقه
نايف
الاثنين 02 يوليو 2012 02:00 صباحاً
عدن ستكون في الغد عاصمة الجنوب

32883
[5] المدخل السليم والصحيح لحل الازمة القائمة قبل تفجر الاوضاع ويصعب السيطرة عليها
احمد ابومازن
الاثنين 02 يوليو 2012 02:17 صباحاً
المواضيع الجادة يجب علينا التعاطي معها فعلينا ان لانتهرب من الحقائق والواقع فاليمن تاريخيا هواجتماعيا مكونين اجتماعيين وكشعوب هو شعبين وسياسيا هودولتان وكلا له ثقافته وحضارته وهويته وجغرافيته لايستطيع طرفا يلغي الاخر او ينفيه من الوجود وتشطيب جغرافيته دخلا الطرفان في شراكة عاطفية ضعيفةغير مدروسة لن تكون موضوعيةعلى الاطلاق تحت ظل حزبين كانا حاكمان قبل عام 1990م لم يستمر مشروع هذه الشراكة ولن يتم ابدا بهذه الطريقة الغير متكافئة فتم التراجع عنها ورفضها من احد اطرافها وفك ارتباطه بها فالان يجب علينا ان نقبل بالواقع وان نعترف به وان نبحث عن حلول ومخارج لعقدة الحل وهو ان يبديا الطرفان مرونة لتجنب الويلات والخراب والدماروان يتم كما تفضل كاتبنا مشكورا في مسالتان مهمتان اولا الاعتراف رسميا بالقضية الجنوبية بقانونيتها وبكل جوانبها السياسية والحقوقية والاجتماعية وازالة مضاهر عدوان عام 1994م وذلك لتهدئة الامور وتطمين الناس وخلق بيئة اجتماعية جاذبة لا طاردة وثانيا عقد اتفاقية سلام بين الطرفين للدخول بحوار بالندية جادا ومتكافئا لحل القضية الجنوبيةوازمة الوحدة بين طرفيها والترتيب لعقد اجتماعي جديد يحفظ لكل طرف حقوقه كاملة هذا هو المدخل لحل عقدة الازمة القائمة اما ماتسعى اليه بعض القوى من اساليب التهميش والاقصاء والظلم وعدم اعترافها بالواقع فهو مضيعة للوقت ويفضي الى تفجير و تدهور الاوضاع كاملة يصعب السيطرة عليها

32883
[6] مقال رائع بمعنى الكلمة
طلال السرحي
الاثنين 02 يوليو 2012 07:36 مساءً
اشكر الكاتب المتميز عبدالكريم السعدي على مقاله الرائع وقد اصبت الراي لان من تحالف في 1994م وباعوا الجنوب لا يزال بعضم اليوم يبيع الجنوب للشمال مع انه لا يمتلك ثمن بيعه والخائنون لاوطانهم في النهاية لا قيمه لهم ويعيشوا حياة الذل حتى يموتوا .

32883
[7] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن. مواطن جنوبي عربي أصيل باحث بعزيمة لا تلين وقوة جبارة وصبر ليس له حدود عن وطن مفقود وهوية مسلوبة من قبل تتر ومغول العصر ابويمن المحتلين المتخلفين الجهلة الإرهابيين القتلة وأحزابهم الإرهابية القذرة. تحية إكبار وإعزاز لكل الجنوبيين في الوطن العزيز الجنوب العربي والشتات.
جنوبي حر
الجمعة 16 يونيو 2017 04:38 مساءً
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن. مواطن جنوبي عربي أصيل باحث بعزيمة لا تلين وقوة جبارة وصبر ليس له حدود عن وطن مفقود وهوية مسلوبة من قبل تتر ومغول العصر ابويمن المحتلين المتخلفين الجهلة الإرهابيين القتلة وأحزابهم الإرهابية القذرة. تحية إكبار وإعزاز لكل الجنوبيين في الوطن العزيز الجنوب العربي والشتات.

32883
[8] لماذا اصبح المؤتمرين ينضر علي المخلوع مرتزقه
علاء ياسين
الأربعاء 19 يوليو 2017 01:48 مساءً
هذا سؤال يحتاج الى تحليل الشىء الواضح ان البيع والشراء السياسي في صنعاء جزء من العشوائيه حيث تتم الصفقات اللاإراديه ويبقى البحث عن مظلوميه مفقوده ساري المفعول اذا كان الغلاب سيد يمسك رئيس وزراء ولاكن بدون صلاحيات من يحكم هو الطاعون والفساد وسرقة الاوطان من حفنه من البشر سيلعنهم التاريخ كما ستلعنهم الجبال المرتعشه من حقك ان تعيش حراً.


شاركنا بتعليقك