مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 22 فبراير 2019 01:59 مساءً

  

السعدي: الثورة الجنوبية اُفرغت من محتواها والصراع بات على من سينفرد بالجنوب ويستحوذ عليه
صحافي جنوبي يحذر من تحول أبين إلى إمارة للقاعدة مجدداً.. كيف؟
موعد قرعة دور 16 من الدوري الأوروبي
الأندية المتأهلة إلى دور 16 من الدوري الأوروبي
جدول مواعيد مباريات اليوم والقنوات الناقلة .. الجمعة 22 / 2 / 2019
كيانات سياسية بعدن تطالب بوقف العبث باراضي المنطقة الحرة
نجاح مساعي مدير عام المسيمير بالافراج عن المعتقل امجد عبد الله حيدرة
مجتمع مدني

حفيدات بلقيس تقيم جلسة تعريفية بقرار( 1325) لبناء السلام بعدن

الخميس 11 أكتوبر 2018 10:52 مساءً
عدن (عدن الغد ) خاص :

أقامت مساء اليوم  حفيدات بلقيس ومركز  sosلتنمية قدرات الشباب ومؤسسة تنمية  القيادات الشابة جلسات تعريفية بالقرار الاممي 1325 وبناء السلام ضمن مشروع قيادات نسوية من اجل السلام .

تناولت الورشة نبذة عن حفيدات بلقيس وشرح توضيحي وتعريفي بنود قرار (1325 ) وقد مر المشروع بأربعة مراحل وتعتبر هذه المرحلة الخامسة التي كانت مع الإعلاميين من المشروع قيادات نسوية من اجل السلام وهي منصات توعوية.

وتطرقت الميسرة الجلسة  إسراء السقاف الى تعريف بالقرار وعرض البنود (18 )بنداً وكما أشارت الى الأربعة المحاور التي احتوى عليها القرار وهي المشاركة والحماية والوقاية والإنعاش المبكر لدعم النفسي .

وتطرق الإعلاميين الى مجموعة من التوصيات منها إقامة حملات  إعلامية والكترونية للتوعية بنود القرار (13259) وتوعية المجتمع بالقرار وتكوين كيان نسوي ذو كفاءة عالية وكذألك نعمل على إعداد أفلام وثائقية وفلاشات واسكتش مسرحي وغيرها .

والجدير بالذكر ان حفيدات بلقيس هن قيادات نسوية لأجل السلام لا تنتمي لأي جهة او حزب ونشأت في 23-3-2018م وتتكون من 20حفيدة من محافظة عدن تم تدريبهن لصقل مهارتهن وتمكينهن  على احداث تغيير ،ويتركز عملهن كمنصة  لا يصال صوت المرأة واحتياجهن ومساعدتهن للمساهمة في السلام والحد من العنف والتميز ويهدفن الى مشاركة المرأة في مختلف المجالات لوقف الصراع وإشكال العنف وتمكينهن على إيصال أصواتهن في عمليات بناء السلام .

* من خديجة الكاف


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك