مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 20 يونيو 2019 10:43 مساءً

  

الاحتلال الاخواني زاد من مشاريعة الاحتلالية في الجنوب
الأمراض الوراثية.. جنبنا الله وإياكم منها
السيطرة وفرض امر واقع يا جنوبيين
إلى أبناء شبوة
سلامات الأستاذ والصحفي احمد عبدالفتاح
تاريخيا .. وجود الدولة في اليمن أكذوبة كبرى!!
مكتب صحة لحج في إجازة مفتوحة ودوره هامشي
آراء واتجاهات

سلاماً ياحضرموت والعَود أحمدُ

خالد محفوظ بحاح
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
السبت 24 نوفمبر 2018 03:43 مساءً

مشاعر متداخلة تتزاحم مع كل عودة إلى أرض الوطن، طمأنينة اللحظة مع قلق الغد، الأمل في القادم مع ألم الحاضر، خيبة هنا أو هناك، غير أن الرجاء قائم.

المثير جداً للدهشة أن مفاتيح الحل بأيدينا، بمقدورنا بشيء من الإيثار للوطن أن نضع حداً لهذه الحرب، وبالتنازل عن الأطماع غير المشروعة ستتلاشى المشكلة، وثمّة أجيال وأجيال على مقدرة واستطاعة تامة لبناء هذه البلاد المنهكة، فقط ينتظرون الفرصة.

يتطلع الجميع للسلام وإنهاء هذه الظروف الصعبة التي تمر بها بلادنا.. إلا الأشقياء، وحدهم متشبّثون بمواقفهم الأنانية، فمتى سيرحلون؟!

اليوم عدنا إلى حضرموت، وهي أنموذج للسلام والعمل الدؤوب نحو الاستقرار، ومع كل ما يبذله إنسانها المكافح إلا أنها تعاني التهميش وزرع التحديات والمصاعب في طريقها.
تستطيع حضرموت وغيرها أن تقف بالصادقين من أبنائها، غير أن سلوك المنظومة السياسية المركزية المهترئة يعيق تقدمها!!

تستحق البلاد تصحيحا سياسيا عادلا، وهامشا حقيقيا يكفل حق الشعوب في اختيار مستقبلها، وآن للأجيال الشابّة والمؤهلة أن تتصدر المشهد، فمن الظلم والجور أن تستمر وصاية جماعة متخمة بصراعات سابقة على حاضر البلاد ومستقبلها.

ما زال أملنا في دول التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، وفي الأمم المتحدة والمجتمع الدولي أن ينظر بواقعية إلى ما وصل به حال اليمن، أن ينصتوا لشكوى صنعاء وأنين عدن، أن ينصروا تعز وتهامة وينصفوا حضرموت ومأرب.. أن يقفوا مع الوطن دون الأسماء، فقد طال الزمن.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
350681
[1] بان حياة ومعلم جيل
محمد العدني
السبت 24 نوفمبر 2018 04:07 مساءً
كل كلامك منطقي وصادق. اشكرك على حسن تحليك

350681
[2] يقول بحاح بعد ذكر اليمن : أن يقفوا مع الوطن دون الأسماء، فقد طال الزمن
واحد من الناس
الأحد 25 نوفمبر 2018 08:44 صباحاً
يقول بحاح بعد ذكر اليمن : أن يقفوا مع الوطن دون الأسماء، فقد طال الزمن . وبعدين يجيك الفانوس الداعري ويدعي أن بحاح مع الانفصال. الرجل يقول لكم بالمفتوح أن اليمن وطنه وانه قلقان على هذا الوطن ويناشد التحالف والأمم المتحدة أن تنقذ ذاك الوطن وليس الجنوب. اهم شيء طالب به أن يعطوا للشباب (بحاح وشلته) الحكم.


شاركنا بتعليقك