مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 21 فبراير 2019 11:21 مساءً

  

الدوري الأوروبي .. نابولي يتأهل بسهولة وفرانكفورت يعذّب شاختار
بحضور وزير التربية والتعليم د. عبد الله سالم لملس.. الحكومة والبنك الدولي يراجعان محفظة مشاريع البنك في اليمن
حضرموت:قيادة خفر السواحل تعقد اجتماع لمناقشة قضية الاعتداء على الصيادين من البارجة الهندية F 51
آرسنال يكتسح باتي ويتأهل إلى الدور ثمن النهائي
تواصل أعمال اللجنة التحكيمية العمالية بالوادي وصحراء حضرموت
الهلال يعمق جراح الاتحاد في قمة الجولة 21 من الدوري السعودي
1000 مقعد مدرسي مزدوج لمدارس المهرة دعماً من الصندوق الاجتماعي للتنمية
مجتمع مدني

مناقشة سبل التعاون المشترك بين مؤسستي المغتربين التنموية وحضرموت للاختراع بالمكلا

الخميس 06 ديسمبر 2018 08:34 مساءً
المكلا (عدن الغد) خاص :

التقى الأخ  عبدالله محمد السعدي رئيس مؤسسة المغتربين التنموية بمكتبه بمدينة المكلا بالمهندس / فهد عبدالله باعشن رئيس مؤسسة حضرموت للاختراع والتقدم العلمي.

 وجرى في اللقاء مناقشة سبل التعاون المشترك بين المؤسستين والمساهمة  بوضع الحلول للمشكلات القادمة التي يعاني منها المغتربين وكذلك الاهتمام بجمع البيانات الخاصة بالمغتربين و تفعيل المجالات العلمية والتعليمية والتنموية  وتدريب وتأهيل المغتربين  مهنياً وفنياً وعلمياً وخلق شراكات مع جميع الشركات والتجار ورجال الإعمال لتشجيعهم على فتح مشاريع جديدة تخدم المجتمع في حضرموت .

وبدوره أشاد رئيس مؤسسة المغتربين التنموية عبدالله السعدي بالدور والجهود المساندة في مرحلة التأسيس للمؤسسة  والبادرة التي قدمتها مؤسسة حضرموت للاختراع والتقدم العلمي لتقديمها عدد من البرامج التنموية لتأهيل المغتربين في شتى المجالات لما من شأنه مساعدتهم لفتح لهم آفاق جديدة وأفكار تنموية تسهم في تشجيعهم على فتح مشاريع تجارية واستثمارية وتنموية  يستفيد منها المجتمع في محافظة حضرموت.

 مشيراً إلى أن المؤسسة ستعمل على توقيع اتفاقية تعاون مشترك مع مؤسسة حضرموت للاختراع والتقدم العلمي خلال الأيام القادمة بعد إعلان إشهارها رسمياً بمدينة المكلا  .

حضر اللقاء المهندس  صلاح باشداده مسئول العلاقات العامة بمؤسسة المغتربين التنموية .

 * من أشرف باجبير


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك