مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع السبت 20 يوليو 2019 12:46 مساءً

  

طوبى لعمل مثل هذا  يا محمد عبادي!!
[ على عرف المرق فتو ]
لا وين يا فخامة الرئيس؟.
السلام القادم من البحر!
حضرموت ليست بوابة للوصليين ؟!
رسالة الى الوالي
نجمة ثانية جارة للقمر ..بل هي أكثر !
ساحة حرة

الماضي .. لا يساوي المستقبل ..

رانيا خالد محمد
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الجمعة 28 ديسمبر 2018 03:04 مساءً

النجاح هو قوة داخلية تحركك بخطوات فعلية للوصول الى ماتريد ، فمهم جدًا ان تضع لنفسك هدفًا .. لكن هذا لا يكفي .. نعم لا يكفي أن تضع الهدف وتظل حالمًا فيه .. ليس مهمًا ان تضع هدفًا وتظل تتكلم عنه .. المهم أن تتخذ خطوات تقودك لتحقيقه.

الكل لديه قدرات قد تختلف من شخص إلى آخر لكنها موجودة ، فالبعض قد اكتشف قدراته وانطلق لاشراق مستقبله ، والبعض للاسف يجهل بأن في داخله قدرات هائلة لو ايقظها لأبهر من حوله.

قد يقول قائل :" إلتحقت بدورات ووصلت لمستوى ثقافي ولكنني الى الان لم احقق النجاح . فالمسألة ليست بزيادة المعلومات او نقصها ، فهناك مشكلة تكمن في انك لم تتخذ خطوات فعلية تقودك للنجاح.
إن فشلت في الماضي . فالماضي قد ولّى .. وأنت الآن في الحاضر ..
تذكر أن لا شئ يجعلك عظيمًا .. سوى ألمًا عظيمًا ...
فاصبر.. الحياة مستمرة بك ..
و بغيرك أيضًا .. فإن توقفت أنت .. فلاشيء متوقف سواك ..

أحفر اسمك .. واصنع لك مجدًا .. ولاترضى بأن تعيش على الهامش صفرًا ..
هناك اربعة عناصر تساعدك على النجاح.. فأول العناصر ان تحدد بالضبط ماذا تريد والى اين تريد ان تصل وأن تحدد هدفك بالضبط. أما العنصر الثاني ان تبدأ باتخاذ خطوات فعلية لتحقيق ما تريد. والعنصر الثالث ان تزرع في داخلك جهاز استشعار مهمته الاجابة على سؤال واحد فقط ، هل الخطوات التي اتخذتها ستقودني للهدف ام ستبعدني عنه..اذا كانت الاجابه نعم فأنت في الطريق الصحيح فاستمر ، وان كانت الاجابة لا فذلك سينقلك للعنصر الرابع ، والذي يقول غيّر في الخطوات ان وجدت ان الخطوات التي سلكتها تبعدك ، غيّرها حتى تتجه للهدف .. استمر في تغيير خطواتك كلما رأيت نفسك تحيد عما حددته لنفسك..
استعن بالله .. أيقظ قدراتك .. والتحق بركب الناجحين ..



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك