مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع السبت 16 فبراير 2019 04:31 صباحاً

  

الحوت يلتهم شرعية هادي
ليسئ لشهدائنا ثمن الا الاستقلال ومن أبى فل يشرب من ماء البحر ؟
هل سيعتذر خالد اليماني للشعب اليمني...؟!
ضحايا الخداع
يا هؤلاء النظافة قيمة لا مشكلة
في ظلال العلم وهامة القائد النوبة
نحن قوم اعزنا الله بالاسلام .. وانتم قوما اذلكم نتنياهو
ساحة حرة

نحيي الشعب العظيم شعب الجنوب

محمد عبدربه
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 11 فبراير 2019 09:47 صباحاً

هنا عدن. . نحنا ليس ضد هذا الإنجاز العظيم الذي افتتاحه المجلس الانتقالي  وإنما نؤيد ونبارك ولكنه في الحقيقة لا يليق بشعب الجنوبي الذي قدم التضحيات الكثيرة والذي استرجع ماء وجهة الشرعية ودول التحالف العربي من بعد سقوطها في الفشل والخبز والعار لتلك الدول الكبرى وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية.

وأنا ألوم المناضل الكبير اللواء الركن عيدروس الزبيدي على تلك المهزلة بافتتاح صوت نت هنا عدن ولكن اعتقادي أن عيدروس ضحية لهؤلاء الدجالين الأجندة المسيرة من عبر ريموت. .

لماذا شعب الجنوبي يحرمونه من قناة فضائية؟ ؟

وكل يوم نرى الحوثيين يمتلكون قنوات كثيرة وأيضا عصابات صنعاء تمتلك قنوات كثيرة وكل واحد يتكلمون بما يريدون وكل هذه القنوات الفضائية من خيرات وثروات الجنوب.

لماذا الجنوب محاصرة وايضا محرومة حتى من جميع الخدمات مع أنها أول محافظات تحررت من الهيمنة العفاشية والحوثيون ولكن بقية في أيادي خانقة دول التحالف العربي.

لا يليق شعب الجنوبي بهذه المهزلة صوت هنا عدن ليس قيمة الشهداء والجرحى والمعتقلين في السجون   السرية والمكشوفة جريمة كبرى والله العلي العظيم يحرم شعب الجنوبي من قناة فضائية وخيرات بلاده في أيادي الفاسدين ودول المهيمنة على قرار الجنوب.

نحنا ليس ضد صوت هنا عدن ولكننا نقول شعب الجنوبي يطالب بقنوات فضائية في محافظات كل الجنوب  نحي الشعب العظيم شعب الجنوب هذا حقة ولكن مع الأسف هناك قيادات اتكاعس وتجاهل القضية الجنوبية  هذا ما يحصل من خلف القيادات الجنوبية وبما فيها المجلس الانتقالي هم من يضع حق الشعب الجنوبي.






شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك