مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 27 يناير 2020 02:40 صباحاً

ncc   

عندما تصنع الرياضة الفرح!
نهم والقليل من الفهم ؟
حكاية من الواقع ... التخلص من العنصرية الداخلية أولى الخلاص من العنصرية الاجنبية
وزارة النفط والمعادن .. بؤرة من بؤر الفساد
«نكسة نهم» .. وحتمية معالجة الإختلالات..!!
السياسة فوق مستوى العقول
إلى الرئيس ”النوبة الأقدر والأجدر على قيادة حقيبة الدفاع“
ساحة حرة

ماذا لو كان الزُبيدي رئيساً..؟!

محمد فهد الجنيدي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
السبت 16 فبراير 2019 07:29 صباحاً

تساءلت مراراً حينما شاهدت صورة للواء عيدروس الزُبيدي بمدينة المكلا بمظهر القائد البسيط ويديه تلامس أيدي المواطنين، وبدا الزُبيدي شخصية بسيطة، لكن ماذا لو كان الزُبيدي رئيسا؟
بالطبع سيكون الزُبيدي مختلفاً عمّا هو عليه، هو يحاول في الوقت الراهن أللا يبعد عن الجماهير المساندة له، فلو تركها ولم يتعاطف أو يلامس همومها سرعان ما ستنسحب، وستخلو الساحة التي سيلقي خطابه فيها في اي محافظة كانت من الناس.
الزُبيدي لايمثل الدولة، ولديه مكون سياسي مثله مثل الحراك الذي كان يملك شعبية واسعة النطاق، إلا أنه لم يحقق المطلوب للقضية الجنوبية، وأتى المجلس ليحل مكانه، فسار هذا الزخم نحو المجلس، وبالتالي فالرئيس هادي مثالاً لايمكنه النزول إلى المدن اليمنية المحررة نظراً لكونه مستهدف والأوضاع الأمنية مضطربة وليست مستقرة، بل إن النيران ربما ترمى عليه من الأصدقاء، فهو مستهدف في الأول والأخير من الجميع نظراً لما يحمله من مشروع وهو الأقاليم فضلاً عن محاربته لجماعة الحوثيين.
اخفق الرئيس هادي عندما جلب الإصلاح في السلطة، لكنه نجح في مهام أخرى بجلب عاصفة الحزم مثالاً، وتسليم الجنوب لابنائه فلولا هادي لما كان اي قيادي في الحراك الجنوبي (سابقا) لديه سلطة اليوم، بينما كان بالأمس مطارد من الأمن المركزي، ولما كان الزُبيدي محافظا لعدن، ولما ظهر أصلاً، واليوم ايضاً لديه مكون سياسي.
ولا يستطيع الزُبيدي أن ينكر فضل هادي ، ولا يستهدفه لهذه الأسباب ولأنه جنوبي عموماً، وفي الأخير يستطيع هادي أن يعيد الجميع إلى مكانه الذي كان يعيش فيه في السابق، لكنه وفقاً للأحداث لايزال محتملاً للأصدقاء الذين يرونهم عدواً.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
367562
[1] جحش
شمسون
السبت 16 فبراير 2019 07:55 صباحاً
ياالجنيدى لولا المقاومه الجنوبيه لضل هادى هاربا ولولا المقاومه لماضل ريس واذا كان عندك مكون ينافس الانتقالى من المكونات الى استنسخهم هادى وشلته وانت من ضمنهم فالميدان يا حميدان ورينا جماهيرك بلا ضراط وكلام فاضى اما عاصفة الحزم لم تاتى لاجل هادى اتت لاجل الجنوب وهادى ماعلم بها الابعد ان تمت باعترافه وهو حاليا يمثل كمبارس وسينتهى مع انتهاء عاصفة الحزم والرد على مقالك كثير ولكن سنكتفى بهذا


شاركنا بتعليقك