مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 يونيو 2019 09:01 صباحاً

  

كيف نستفيد من الماضي ؟
للجنوبيين قوة ضاربة عسكريا .. أين هي مدنيا ..؟
قصة نجاح و بذرة امل غرست في الارواح
دوري شهداء المدارة .. استمرارية النجاح وغياب الدعم الكامل من المعنيين
مايجب علينا فعله
كُن شبوانيا و حسب !
الحوثيون وحماتي
ساحة حرة

هادي والشعبي يسطران اسمهما بحروف من ذهب في إنشاء المحطة 264 ميجاوات

شكيب راجح
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الجمعة 15 مارس 2019 06:00 مساءً

 

لم يكن الكثيرون في عدن يصدقون توقيع الرئيس هادي و بحضور مدير كهرباء العاصمة اتفاقية إنشاء المحطة الكهربائية بقوة 246 ميجا وات بمرحلتها الأولى مع الشركة المنفذة للمشروع البتر ومسيله  عدن الأستاذ مجيب الشعبي  وحتى ان تسليم ارض المشروع وتسليم الأرضية للشركة المنفذة ضلت الشكوك لدى المواطن تحوم حول مصداقية تنفيذ المشروع.

 

 تخوف المواطنين وعدم تصديقهم كانت منطقي فلم تشهد عدن أي مشروع كبير للطاقة منذ ثمانينات القرن الماضي وارتفاع معاناة المواطنين بسبب انخفاض التوليد مقابل الطلب و تدني خدمات الطاقة والاعتماد على الطاقة المشترات إصرار الرئيس هادية بتحقيق حلم المشروع و تحويله الى حقيقة كان واضح من خلال اختيار بعناية من حضر توقيع الاتفاقية الإنشاء وتفاني وجهود مدير كهرباء العاصمة الأستاذ مجيب الشعبي أعطى للمشروع زخم كبير ولعلى مكانة الشركة المنفذة للمشروع الشركة الوطنية البتر ومسيلة و سمعتها العالمية كانت عنوان في تنفيذ المشروع.

 

ان وصول توربينان المحطة قد أنهت شكوك المواطنين تجاه تنفيذ المشروع كما كانت للخطوات المتوازية لوصول تلك التوربينان والممتثلة في تسلم مواقع إنشاء المحطات التحويلية بكل من المنطقة الحرة و خور مكسر والشروع في تنفيذ أعمال تصريف الطاقة وهو التحدي الأكبر الذي كان يقابل مشاريع التوليد و التعاقد مع الشركة المنفذة لمشروع تصريف الطاقة.

 

فادا كان الشيء بالشيء يذكر فان من المنصف الإشارة الى ان الرئيس عبدربه منصور هادي هو رجل الانجاز الأول في إنشاء محطة الحسوة الإستراتيجية  بمرحلتها الأولى  264ميجاوات  فقد كان متابع خطوة بخطوة منذ التوقيع الى وصول المعدات الى موقع المشروع و بلورة تلك المتابعة وتنفيذها على ارض الميدان من قبل رجل الكهرباء الأول بعدن الأستاذ مجيب الشعبي مدير عام كهرباء عدن والذي كان متواجد منذ المرحلة الأولى وتم اختياره وبعناية من قبل الرئيس هادي لحضور توقيع اتفاقية إنشاء المحطة  والذي يعد اعتراف من الرئاسة بالدور الكبير و المشرف للشعبي مجيب تجاه كهرباء عدن و نزاهته ان رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي و مدير كهرباء عدن الأستاذ مجيب الشعبي سطران اسماهما في حروف من ذهب في تحويل حلم محطة التوليد من حلم الى حقيقية ملموسة و سيسجل التاريخ لهما انجازهما وهنا لا ننسى ان نرفع القبعات لشركة البتر ومسيلة و مديره التنفيذي بن سميط و الى الرجال العاملين في الميدان من مهندسين وفنيين وعمال إننا نسابق الزمن في استكمال المشروع وإدخال المحطة الى الخدمة



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك