مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 14 أكتوبر 2019 01:14 صباحاً

  

رغم شحة الامكانيات انتقالي ردفان يبذل اقصى جهوده في خدمة المديرية
أبين..ودولتي الشرعية والإنتقالي
أبين ودولتي الشرعية والانتقالي..!
مواسم بلا حصاد
مشروع ثورتنا التحررية من الاستعمار الشمالي هو مشروع وطن ديمقراطي فيدرالي  يتسع للجميع
١٤ أكتوبر .. الثورة والاستقلال والوحدة
تحية إلى كل شهداء ثورة أكتوبر الخالدة ...
آراء واتجاهات

ذكرى عاصفة الحزم

حسين محمد لشعن
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 28 مارس 2019 10:55 صباحاً

 

26 مارس 2015م يوم خالد في ذاكرة ابناء عدن خصوصا واليمن عموما ففي الوقت الذي كان فيه رجال المقاومة يستبسلون في القتال إلا انهم يدركون تفوق القوة العسكرية التي بيد الحوثيين مقارنةبسلاح المقاومة المتواضع ،لقد كنا في لحظات حرجة سلاح محدود وذخيرة تكاد تنفذ وعدو على مشارف عدن .
لقد كان ابناء عدن الابطال يستميتون على مشارفها مؤمنين بعدالة حربهم ضد اذيال ايران المعتدين ، كل المعطيات كانت تؤشر بسقوط عدن لانعدام الفارق بين القوتين شباب لايجيد ابجديات القتال ضد صلف جيش تم اعداده خلال عدة عقود إلا انها الارادة الالهية التي جعلت لنا رئيس حكيم ممثلة بالمشير الركن عبدربه منصور هادي الذي استطاع بحنكة القائد الفذ والسياسي المجرب ان يحافظ على الشرعية الدستورية بعد ان سقطت المدن والمحافظات بيد العدوان الغاشم الذي لم يراعي إلاً ولاذمة وذلك من خلال دعوة فخامةالرئيس للاشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي للوقوف مع الشعب اليمني ضد المشروع الصفوي الايراني ،واللذين لبوا النداء
باطلاق عاصفة الحزم ،عاصفة العزة والكرامة .
ان البدء بالعمليات العسكرية من قبل الاشقاء كانت بمثابة الرفض للمشروع الفارسي الصفوي في المنطقة واظهرت مدى تلاحم العرب واصالتهم وترابطهم في مواجهة المشاريع الخارجية.
لقد كان للاخوة العرب دور لايستهان به في هذة الحرب المصيرية وعلى وجه الخصوص المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة وجمهورية السودان .
اننا دوما وابدا لايمكن ان ننسى وقوف اخواننا الى جانبنا بالسلاح والرجال وتضحياتهم الكبيرة بالدم الغالي ليروي عطش هذة الارض حتى تنمو شجرة الكرامة والعزة المروية بدماء الشهداء وتضحياتهم لقد جسدت عاصفة الحزم عمق العلاقات التاريخية الضاربة في جذور التاريخ والمصالح المشتركة واوصر الاخوة والدين كل تلك العوامل مجتمعة ترجمتها عاصفة الحزم عند بدء العمليات القتالية ودحر العدوان عن المحافظات الجنوبية والشرقية بدءً من عدن وتقهقر المشروع السلالي الطائفي.
عدن وابنائها الشرفاء كانوا بوابة النصر للوطن وللمنطقة كما قدموا افضل الدروس في الشجاعة والاقدام والتضحية ومدى تفوق الارادة الحرة على المليشيات الحوثوعفاشية الباغية .


المجد والخلود للشهداء ، والشفاء للجرحى الابطال ،ولانامت اعين الخونة الجبناء .
والله من وراء القصد .



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك