مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 22 أبريل 2019 11:25 مساءً

  

مقتل 10 آلاف حوثي بينهم 5 مطلوبين للتحالف العربي بـ2018م
مناقشة إنجاز مهام إدارتي شؤون الأفراد والضباط بوزارة الداخلية.
لماذا منعت المليشيا طالبات الإعلام من الجلوس بساحة كليتهم بجامعة صنعاء ؟
وزارة الثروة السمكية تعلن عن الإعداد لإعلان يوم احتفائي بالصياد اليمني
شهادة الدكتوراة للطالبة سالي الشيابي في طب الأطفال من جامعة الملك عبدالعزيز
الأمم المتحدة ترصد السعادة العالمية.. واليمن أتعسها
مؤسسة دعم للتنمية والحقوق تفتتح الدورة التدريبية في مجال فن الخياطة
مجتمع مدني

" هل يوجد إعلام لدى العالم الإسلامي؟"..محاضرة للأستاذ أسعد رشيد في منتدى ثلوثية بامحسون الثقافي

الاثنين 15 أبريل 2019 10:51 صباحاً
حضرموت (عدن الغد) عزيز محمد

برعاية كريمة من راعي منتدى ثلوثية بامحسون الثقافي سعادة الشيخ عبدالله بن سالم سعيد باحمدان يستضيف المنتدى لصاحبه سعادة الدكتور عمر بن عبدالله بامحسون مساء غدا الثلاثاء 11/ 8/ 1440هـ  الموافق 16/ 4/ 2019م رجل الأعمال والتعليم والإعلام سعادة الأستاذ أسعد بن محمد رشيد في محاضرة بعنوان ( هل يوجد إعلام لدى العالم الإسلامي ؟)  .

ومن المتوقع أن يتطرق المحاضر رشيد في محاضرته إلى تأثير الإعلام بكل أنواعه، وكيف يواجه في العالم الإسلامي خطر العولمة؟ وقبولها والتسليم بها كحقيقة مسلمة بها، وهذا ما تعمل به للأسف أغلب وسائل الإعلام في العالم العربي والإسلامي من صحف ومجلات وقنوات فضائية خاصة ومواقع إلكترونية عربية وأجنبية وأفلام سينمائية ، علاوة إلى إنشاء وكالة أنباء عالمية إسلامية عندما يكون هناك إعلام إسلامي، مهمتها صياغة الخبر بصياغة صحيحة تتوافق مع طبيعة الحدث وملابساته وخلفياته، وأن تقدم برامج تتفق مع قيم ومبادئ الدين الإسلامي وأخلاقياته، ولاتخالف أسس العقيدة الإسلامية، وتسهم في تكوين رأي عام عالمي سليم تجاه القضايا وتعمل على الحفاظ على الهوية الإسلامية.

وسيدير اللقاء الأستاذ علي بن عبدالكريم البلوي. 

وعلمت مصادرنا أن هذا اللقاء سيحضره كوكبة من المثقفين والإعلاميين وعدد من ممثلو القنوات الفضائية والصحف والمجلات والمواقع الالكترونية.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك