مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 21 أغسطس 2019 01:17 صباحاً

  

اجتماع مرتقب لرؤساء اللجان التصعيدية بمديريتي المكلا والإرياف لمناقشة الاستعدادات لتدشين مخيم الاعتصام بالقرب من شركة بترومسيلة
مبارك الزواج للأخ المقاوم محمد سباح حلبوب
الاتحاد السعودي يضع قدما في دور 16 من بطولة الملك محمد السادس للأندية العربية
نقابة الصحفيين الجنوبيين: حرية الصحافة بعدن تحظى برعاية الانتقالي والإمارات والسعودية
صحافي جنوبي : يشكر كل من ساهم في إخماد الفتنة في مديرية زنجبار
السيد يعزي في استشهاد  البطل علي عبدالله سالم الغزالي
البقاء لله
أدب وثقافة

وداعــاً أسود الشـهادة

الجمعة 10 مايو 2019 10:53 مساءً
عدن (عدن الغد ) خاص :

كتب / خطاب ناصر

ﻓﻲ ﻏﻤﺮﺓ ﺍﻷﻗﺪﺍﺭ ﺟﺎﺀﺕ ﻟﻲ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﺗﺤﻤﻞ ﻟﻲ ﻓﻲ ﺟﻌﺒﺘﻬﺎ ﺩﻣﻌﺔ ﻭﺍﺑﺘﺴﺎﻣﺔ .. ﺟﻤﻌﺘﻬﻢ ﻓﻲ ﻣﺰﻳﺞ ﻭﺍﺣﺪ .. ﺻﻌﺐ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﺍﺳﺘﻴﻌﺎﺏ ﻛﻴﻔﻴﺔ ﺫﻟﻚ..  ﺳﻮﻯ ﺃﻥ ﺍﻟﻘﻠﺐ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﻜﺘﻨﺰﻩ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﻭﺍﻷﺣﺎﺳﻴﺲ ﻭﺣﺪﻩ ﺍﻟﻘﺎﺩﺭ ﻋﻠﻰ ﻛﺘﺎﺑﺔ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﻌﺎﺩﻟﺔ ﺍﻟﻐﺮﻳﺒﺔ ﻭﻓﻬﻤﻬﺎ .

ﻓﻲ ﺭﺣﻴــلكم "عيسى ، منير ، صهيب" !!

ﺳﻘﻄﺖ ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻲ ﻋﺮﻭﺵ ﺍﻟﻼﻧﻬﺎﻳﺔ ﻓﺬﺭﻓﺖُ ﺑﺮﺣﻴﻠﻚــم ﺍﻟﻜﻮﻥ ﻛﻠﻪ ﺑﺪﻣﻌﺔ ، ﻭﺃﻏﺮﻗﺖُ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻓﻴﻬﺎ ، ﺛﻢ ﺍﺑﺘﺴﻤﺖُ .… ﺑﺮﺣﻴﻠﻚــم ﻋﻨــا شهداء .. شهداء ثائرون ..آثرون أن يحملوا ﺍﻟﻮﻃﻦ ﻓﻲ ﺭﺍﺣﺔ قلوبهم ، ﻋﻠﻰ ﻋﻠﻢ

ﻭﻳﻘﻴﻦ منهم ﺑﺄﻥ ﺍﻟﺜﻤﻦ ﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﺤﻤﻞ ﺳﻴﻜﻮﻥ

ﺍﻟﺮﻭﺡ ..… ﻓﺄﺟﻬَﻀﺖِ ﺍﻟﺮﻭﺡ بهم رغماً  ﺑﺈﺻﺮﺍﺭ

منهم ﻋﻠﻰ ﺑﻠﻮﻍ ﺍﻟﻨﺠﻮﻡ …ﻭﺑﻌﺰﻳﻤﺔ منهم ﺑﻠﻐﺖ

ﺍﻟﻴﻘﻴﻦ ﺑﻤﻌﺮﻓﺔ ﺍﻟﻤﻨﻰ ﻋﻠﻰ ﺣﻘﻴﻘﺘﻬﺎ .. فكنتم

برحيلكم مستحيلون ﺑﻤﺎ أردتم ، أقوياء ﺑﻤﺎ حققتم ..

رحلتم ﻭﺑﺎﺗﺖ ذكراكم ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻲ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻣﻊ

ﻭﺣﻔﻨﺔٌ ﻣﻦ ﺍلاﺑﺘﺴﺎﻡ إليكم وأنتم الذين استعصت ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﻠﻤﺎﺕ رثائكم ، ﻭﺍﺳﺘﺤﺎﻝ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﻠﻐﺎﺕ وصفكم ﺇﻟﻰ ﺷﻤﺲٍ ﻻ ﻧﺴﺘﻄﻴﻊ ﺇﻻ ﺃﻥ ﻧﺤﻨﻲ ﺭﺅﻭﺳﻨﺎ ﺃﻣﺎﻡ ﺑﺮﻳﻖ ﺷﻌﺎﻋﻬﺎ ﺍﻟﺴﺎﻃﻊ ﻛﺈﻟﻪ … ﺛﻢ ﻻ ﻧﻤﻠﻚ ﻣﺎ ﻳﺠﻌﻠﻨﺎ ﻧﺤﻴﺎ ﺑﺪﻭﻧﻬﺎ ..

عبرتم ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ وتركتم ذكراكم ﻓﻴﻨﺎ ﻛﺸﻤﺲ ﺭﺣﻠﺖ ﻭﻓﻲ ﻗﻠﻮﺑﻨﺎ ﻣﻦ رحليكم ﻣﻠﺤﻤﺔ ﺃﻟﻒ ﻋﺎﻡ !!

ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺰﻥ ﻭﺣﻜﺎﻳﺔ ﺃﻟﻒ ﻋﺎﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻮﻕ !!

إليكم ﻭﻗﺪ ﺃﺣﺮﻗﺘﻨﻲ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺑﻨﻴﺮﺍﻥ وداعكم ..

وحفرتم ﻋﻠﻰ ﻗﻠﺒﻲ ﺣﺮﻭﻑ أسمائكم ﻗﺼﻴﺪﺓً ﻳﺸﻴﺦ ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ ﺃﻣﺎﻡ

ﻧﺴﻴﺎﻧﻬﺎ !!

" عيسى ، منير ، صهيب" !!

أصبح طعم رمضان اليوم ﻣُﺮّ ﻓﻲ ﻓﻤﻲ !! ﺗﺘﺪﺣﺮﺝ ﺍﻟﺬﻛﺮﻯ ﺑﻴﻦ ﺯﻭﺍﻳﺎ ﺍﻟﻌﺘﻤﺔ، ﻭﺧﻮﺍﻃﺮ ﺍﻟﺒﻮﺡ، ﻭﺗﺒﺎﺭﻳﺢ ﺍﻟﺴﻔﺮ ... ﻻ ﺍﻟﺪﻣﻊ ﻳﻜﻔﻜﻒ ﺍﻵﻡ ﺍﻟﺮﺣﻴﻞ، ﻭﻻ ﺍﻟﻮﺟﻊ ﺍﻟﻀﺎﺭﺏ ﻓﻲ ﺃﻋﻤﺎﻕ

ﺍﻟﻨﻔﺲ ﻳﺨﻔﻒ ﻟﻮﻋﺔ ﺍﻟﻔﻘﺪ، ﻭﻻ ﺍﻟﺘﻮﻗﻒ ﻋﻨﺪ ﻣﺤﻄﺎﺕ ﺍﻟﺮﻓﺎﻕ ﻳﺠﻠﺐ ﺷﻴﺌﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻠﻮﻯ !!

ﻟﻠﻤﻮﺕ ﺟﻼﻝ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺮﺍﺣﻠﻮﻥ، ﻭﻟﻨﺎ ﻣﻦ ﺑﻌﺪﻛﻢ ﺍﻧﺘﻈﺎﺭ ﻓﻲ ﻣﺤﻄﺎﺕ ﻗﺪ ﺗﻄﻮﻝ ﻭﻗﺪ ﺗﻘﺼﺮ، ﻭﻗﺪ ﺗﺮﻫﻖ ﻭﻗﺪ

ﺗﺼﻔﻮ، ﻭﻗﺪ ﺗُﻀﺤﻚ ﻭﻗﺪ ﺗﺒﻜﻲ !! ﺣﺘﻰ ﻳﻘﺪﻡ ﺑﻼ

ﻫﻴﺒﺔ ﺃﻭ ﺗﺮﺩﺩ، ﻳﺨﺘﺎﺭﻧﺎ ﻭﺍﺣﺪﺍ تلو ﺁﺧﺮ ...

لم يعد لرمضان حلاوة بعد رحيلكم .. ﻛﻞ ﻣﺎ ﺣﻮﻟﻲ ﻳﻮﺣﻲ ﺑﺎﻟﺬﺑﻮﻝ، ﺣﺘﻰ ﺍﻟﻜﻠﻤﺎﺕ ﺗﺘﺤﺸﺮﺝ ﻓﺄﺳﺘﻌﻴﺪﻫﺎ ﻣﻦ ﻗﺎﻉ

ﺍﻟﺘﺮﺩﺩ ﻟﺘﺒﻘﻲ ﻋﻠﻰ ﺧﻴﻂ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﻤﺪﻭﺩ .

ﻟﻠﻤﻮﺕ ﺟﻼﻝ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺮﺍﺣﻠﻮﻥ . ﻛﻤﺎ ﻟﻪ ﻣﺮﺍﺭﺓ ﻭﺃﻟﻢ ﻭﺷﻌﻮﺭ ﺑﺎﻟﻎ ﺑﺎﻟﻔﻘﺪ، ﻧﺤﻦ ﻭﺣﺪﻧﺎ ﻣﻦ ﺗﻤﺘﺪ ﺑﻪ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻧﺒﻜﻴﻜﻢ، ﻭﻧﺬﺭﻑ ﺍﻟﺪﻣﻊ ﻓﻲ ﻭﺩﺍﻋﻜﻢ، ﻭﻧﺸﻴﻌﻜﻢ ﻟﻤﺜﻮﺍﻛﻢ ﺍﻷﺧﻴﺮ، ﻭﻧﺤﻦ ﻻ ﻧﻜﺎﺩ ﻧﺼﺪﻕ ﺃﻧﻨﺎ ﻟﻦ ﻧﺮﺍﻛﻢ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻴﻮﻡ!

ﻭﺃﺷﻬﺪ ﺍﻟﻠﻪ أنكم تركتم ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺃﺣﺴﻦ ﻣﻤﺎ وجدتموها .. ﻓﻠﻢ ﺗﻜﻦ حاجتكم ﻭﺿﻌﻒ

حيلتكم ﻓﻲ مسيرة شهادتكم ﻭﺻﺮﻭﻑ ﺍﻹﻧﻬﺎﻙ ﺍﻟﺘﻲ مررتم وأنتم صامدون في طريق الحق ﺑﻬﺎ ﺇﻻ ﺩﺍﻓﻌﺎ ﺟﻤﻴﻼ ﻟﺼﻨﻊ ﺍﻟﺨﻴﺮ ورمزاً للصمود والثبات في سبيل إعلاء كلمة الحق  ﻋﻨﺪﻣﺎ أدركتكم المنية .

"عيسى ، منير ، صهيب" !

ﻟﻘﺪ رحلتم ﻋﻦ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ وأنتم زائدون ﻓﻴﻬﺎ، ﻭﻟﻢ تكونوا زائدين ﻋﻠﻴﻬﺎ، ﻭﻗﺪ تركتموها ﺃﺣﺴﻦ ﻣﻤﺎ وجدتموها ..

ﻟﻠﻤﻮﺕ ﻛﺮﺍﻣﺎﺕ ﻭﺭﺣﻤﺎﺕ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺒﺎﻗﻮﻥ .

ﻭ "ﺇﻧﺎ ﻟﻠﻪ ﻭﺇﻧﺎ ﺇﻟﻴﻪ ﺭﺍﺟﻌﻮﻥ"


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك