مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 يونيو 2019 01:30 مساءً

  

في الذكرى الـ 41 : قصة اغتيال الرئيس سالمين بتفاصيل جديدة كيف تمت تصفيته وماذا قال لمن نفذ حكم الاعدام فيه؟
مدير تربية حضرموت يتفقّد عدداً من المراكز الاختبارية للشهادة الثانوية بمدينة المكلا
تفاصيل المعركة السياسية للحكومة الشرعية جنوبا وصراعها ..الشرعية.. الحصاد الأخير
مع أزياد حالات الإصابة بالشيكونغونيا.. مواطنون يناشدون السلطات بسرعة رفع النفايات من كريتر
إعلان فقدان
بمشاركة أمريكية.. الكشف عن تفاصيل سرية لأسر زعيم داعش في المهرة
صبراً آل الحريري
مجتمع مدني

مركز الحصن لذوي الاِحتياجات الخاصة بخنفر يبعث رسالة شكر وتقدير للمغربي

الأربعاء 22 مايو 2019 12:28 صباحاً
ابين (عدن الغد ) خاص :

بعث مركز الحصن لذوي الاِحتياجات الخاصة رسالة شكر وتقدير واِمتنان للأخ  فكري احمد إسماعيل المغربي كونه من الأشخاص الداعمين للمركز حيث تكرم وساهم وتبرع المغربي للمركز بتقديم 50كرتون تمر  لمركز الحصن لذوي الاِحتياجات الخاصة في منطقة الحصن بمديرية خنفر محافظة أبين إضافة إلى شكر وتقدير لكل من أسهم ومد يد العون للمركز.

رئيس مركز الحصن لذوي الإحتياجات الخاصة  الأستاذ القدير مفيد صالح حسين بن هيثم وفي تصريح له تقدم  بالشكر والتقدير للأخ فكري أحمد إسماعيل المغربي الذي هو من ابناء الحصن الخيرين الذي يدعم المركز متمنياً من جميع الخيرين  أن يسعوا ويقدموا لهذه الشريحة المنسية "ذوي الاِحتياجات الخاصة" التي، تعاني معاناة كبيرة ولا تنال حقوقها كما تقدم الأستاذ مفيد بن هيثم بالشكر أيضاً لكل الأيادي البيضاء  على ماقدمته و تقدمه لهم في المركز .

وخص بالذكر رجل الخير والإحسان الشخصية الاجتماعية المعروفة  الحاج ياسر عسيري صاحب معرض الياسر للإلكترونيات جعار وللاخ طالب حسين اليزيدي وجلال صالح حسين بن هيثم وشكر لحلف أبناء يافع و مؤسسة الخليج العربي أبين وكذلك لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية كما اختتم رئيس مركز الحصن لذوي الاِحتياجات الخاصة حديثه بتقديم الشكر والعرفان لكل من ساهم معهم في المركز ومد يد العون  كلاً بإسمه وصفته ومقامه متمنياً للجميع النجاح والتوفيق.

* من نائف زين ناصر 


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك