مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 14 نوفمبر 2019 02:02 صباحاً

ncc   

نعم للشبشب لا الحذاء 
قناة الجزيرة والاتجاة المرافس
نجاح الإدارة يبني دولة.. مدير الدائرة المالية بوزارة الدفاع نموذجا
إنسانية القاضي
احذروا القنبلة الموقوتة (الافارقة)..!!
لصوص الطرقات.. !
طه حسين في عدن
آراء واتجاهات

عدن تستحق التضحية لأجلها لا التضحية بها

منصور صالح
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
السبت 15 يونيو 2019 10:50 صباحاً

بالنسبة للمجلس الانتقالي الجنوبي ،فنشاطه في العاصمة عدن لا يخرج حالياً عن اغاثة السكان المنكوبين، واستمراره في انعاش المدينة ، ودعم انشطة شبابها ومبدعيها للنهوض بها واستعادة دورها الريادي.

واضافة الى ذلك يهتم المجلس ويتابع اوضاع مبدعي عدن وكوادرها ويحرص على تقديم العون لبعض رموزها.
في نهاية شهر رمضان كرم المجلس عدداً من الصحافيين العدنيين القدامى ممن يعانون امراضا مستعصية وهذا الاسبوع كان الرئيس الزبيدي على تواصل مع النجمة العدنية الاعلامية امل بلجون للاطمئنان على حالتها الصحية ووجه بمساعدتها.
يحمل المجلس الانتقالي لعدن كما يحمل لكل الجنوب مشروع نهظة وإحياء وبناء ،وهو الأكثر حرصاً على جعلها مدينة استثنائية في أمنها واستقرارها بما يمكنها من الانطلاق نحو المستقبل.
يحرص المجلس على الدفع بكل قواه الحية ووسائله من اعلام وأمن وقوات عسكرية على أن تكون عوامل نهوض بعدن وتقديمها للعالم بصورة ايجابية ،بعيداً عن الفوضى والفساد والإرهاب وغيرها من الموبقات التي يحاول البعض ان يجعل عدن أسيرة لها.
والمجلس يأمل من كل القوى ان تكون بدورها ادوات بناء واعمار ،وان تتبنى خطاباً تنويريا يدفع بالمدينة قدماً إلى الأمام ولا يجرها إلى الخلف ويفتعل فيها الصراع وينمي الأحقاد دون مبرر.
عدن تستحق ان نضحي جميعاً لأجلها وان نتفانى في خدمتها لتعود تلك المدينة المثالية التي كانت تضرب بها الأمثال وهذا مايدركه المجلس الانتقالي ويعمل على تحقيقه وهو ما نأمل ان يدركه الجميع.
عدن تستحق التضحية لأجلها لا التضحية بها، لأنها هي الباقية وكلنا زائلون.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
390772
[1] شكرا امارات الخير و88 مش كفايه
علاء
السبت 15 يونيو 2019 12:11 مساءً
فعلا الانتقالي يقدم خدمات ومنها ماقام به من خدمه بيناير2018م بالتخلص من 88 لقف عدني بداخل المعاشيق حتى ينقص سكان عدن ويستفيد البقيه من الخدمات بانقاص عدد سكان عدن ولذا يعول الكقير بعدن في المره القادمه بان تزيدوا في الغله ففي 1986م كان عدد انقاص سكان عدن 11000نسمه واضعافهم هربوا للشمال والان مع زيادة السكان يجب الزياده عن ذلك ونشكر امارات الخير اللي تزودكم بالذخيره والمعدات استعدادا للفرح في ساعة الصفر واستكمال مايقوم به الحوثيين بانقاص عدد سكان الشمال وانتم في الجنوب وثوره ثوره يابعاطيط..

390772
[2] المجلس والمجلس والمجلس
سلطانوف زمانوفسكي
السبت 15 يونيو 2019 02:34 مساءً
قرفتمونا بمجلسكم اللعين ذاك، وما هو إلا مطية يركبها أعراب وشذاذ آفاق.

390772
[3] الم لايحتمل
عمر بن بريك
السبت 15 يونيو 2019 06:45 مساءً
الم الم كبير وشديد جدا لدرجة جاب لكم الدوخه و الصمرقع ه ذالمجلس مع انه هناك مجالس وحركات اخري جنوبيه السهام والسباب كلها تقريبا اذناب واشباه رجال وكثيرمنهم اصحاب التعليق 1و2 الله يعينكم علي ماانتم فيه انشر لاتحجب ليش ماتنشر يافتحي

390772
[4] معلق3
علاء
السبت 15 يونيو 2019 08:54 مساءً
فعلا كلامي كله كذب واسال اهل عدن عن ماقلته انا من كذب واسف اننا اكذب يمكن قلبي محروق على قولتك بس اللي يشفعلي اننا اشدت بالانجازات التي اقامها الانتقالي فاقراء مره ثانيه ..واعتذر عن الكذب سواء بالارقام او بالكلام فانا كذاب كبير واسال اهل عدن ..وحاول تقراء برويه وببريك مش تمر على التعليق وبدون بريك وكم من بريك قتل من ال 88 بحرب يناير2018م ...اعتذر كذبت مره اخرى يابن بريك ..

390772
[5] المجلس الموقر
مجنوت
السبت 15 يونيو 2019 09:35 مساءً
لو كان البعران يريدون عدن تتطور وتتقدم كان اخرجوا منها الانتقالي ورجعوه لاغنامهم في الريف. لكن البعران الامارات يريدون عدن زبالة وقد نجحو بمساهمة المجلس الموقر


شاركنا بتعليقك