مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 15 يوليو 2019 09:36 مساءً

  

المقاومة التهامية تنفي مشاركتها في اقتحام مكتب وزارة المياه بعدن
اليمن يشارك في اجتماع مجلس المنظمة البحرية الدولية في لندن
محافظ شبوة يصدر 4 قرارات تعيين جديدة
مليشيات الحوثي تقصف القوات المشتركة في الدريهمي وشرق مدينة الصالح
نيمار يتدرب منفردا في سان جيرمان
توقيع عقد تأهيل بيت الشباب بعدن لاستخدامه كمقر مؤقت لوزارة الشباب والرياضة
اوكسفام تنفذ مشاريع بمجال المياه والصرف الصحي بـ 4 محافظات بنحو 20 مليون دولار
أخبار وتقارير

اختتام المشروع الخلوي بالذخيرة الحية للطلاب اليمنيين المبتعثين في السودان

الخميس 11 يوليو 2019 08:49 مساءً
السودان(عدن الغد)خاص:

حضر الملحق العسكري اليمني في دولة السوادن اللواء د.احمد الشعناء ومعه نائب المحلق العسكري العميد احمد سالم حفل اختتام المشروع الخلوي الختامي بالذخيرة الحية للدفع المتخرجه للكلية الحربية في السودان.

وخلال الحفل تفقد اللواء د. احمد الشعناء احوال الطلاب اليمنيين المبتعثين في دولة السودان الشقيقه، وأشاد الملحق العسكري بجهود الطلاب اليمنيين المبتعثين، وأكد لهم حرص واهتمام
فخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي وتواصله الدائم وحث على الدعم المتواصل والاهتمام بهذه الكوكبه من الشباب كي يكونوا قادرين على حمل مسؤولية الوطن، مشيرا إلى ان شباب الامل والمستقبل هم من سيعول عليهم الشعب.

وأشاد اللواء احمد الشعناء بدور الاشقاء في دولة السودان الشقيقه، مثمنا كل الجهود الجبارة التي يبذلونها في توفير كل متطلبات المنتسبين في الكلية الحربية
والطلاب المبتعثين.

كما أشاد بالدعم اللامحدود من الأشقاء في السودان ومحاربة المد الفارسي في اليمن والقضاء عليهم واستعادة الشرعية الممثلة بالرئيس المتفق عليه المشير / عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه.

وفي ختام الحفل قدم الطلاب مناوره عسكرية ختاما للمشروع وايضا قام منتسبي الكلية الحربية بتكريم اللواء الشعناء والعميد احمد سالم على كل الجهود المبذوله.

حضر الحفل من الجانب السوداني رئيس هيئة العمليات المشتركة ونائبه ومدير دائرة التدريب ومدير دائرة الاتصالات، وعدد كبير من القيادات والضباط من القوات المسلحة السودانية.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك