مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 14 أكتوبر 2019 01:14 صباحاً

  

رغم شحة الامكانيات انتقالي ردفان يبذل اقصى جهوده في خدمة المديرية
أبين..ودولتي الشرعية والإنتقالي
أبين ودولتي الشرعية والانتقالي..!
مواسم بلا حصاد
مشروع ثورتنا التحررية من الاستعمار الشمالي هو مشروع وطن ديمقراطي فيدرالي  يتسع للجميع
١٤ أكتوبر .. الثورة والاستقلال والوحدة
تحية إلى كل شهداء ثورة أكتوبر الخالدة ...
آراء واتجاهات

من أجل الجنوب

محمد ناصر العولقي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 22 يوليو 2019 10:39 صباحاً

 

يظل الصوت الجنوبي في ظل غياب القناة الفضائية الجنوبية صوتا مخنوقا ومبحوحا أمام أصوات خصومه الذين يمتلكون كل وسائل الإعلام التلفزيونية المحلية تقريبا ، ويشتغلون ليلا نهارا وبدون كلل على توصيل رسالتهم وخطابهم المعادي للجنوب وتطلعاته من خلال تشويه الحقائق والتدليس والكذب والتضليل .
لا تقتصر أهمية القناة الفضائية الجنوبية على توضيح الحقائق للرأي العام المحلي فذلك مقدور عليه بواسطة الدور الكبير الذي يقوم به القادة والنشطاء الجنوبيون وإنما أهمية القناة الجنوبية في أنها ستخاطب الرأي العام العربي والعالمي وتعرفهم أكثر بحقيقة القضية الجنوبية وبإرادة الجنوبيين وتزيل اللبس والتشويش الذي تقوم به وسائل إعلام خصوم الجنوب .
هناك مقترح أضعه أمام قيادات المشروع الجنوبي بكافة أطيافهم وهو التعويض عن غياب القناة الجنوبية بإنشاء شبكة علاقات مع من الأجانب والعرب الذين عاشوا في الجنوب في فترات مختلفة ( أيام الاستعمار وما بعده ) والتواصل معهم وشرح لهم ما يجري في الجنوب على حقيقته وتشكيل غرف صداقة يتم من خلال توسيع دائرة العمل التنويري في مجتمعات هؤلاء الأشقاء والأصدقاء لإقامة جماعات ضغط ومساندة حتى يصل الصوت الجنوبي الى أكبر نطاق ممكن ثم التنسيق مع هذه الجماعات التنويرية الشقيقة والصديقة وإقامة فعاليات تضامن مع الجنوب لتعريف حكوماتهم ومنظمات المجتمع المدني في بلدانهم بمطالب الجنوبيين وتطلعاتهم وقضيتهم العادلة .



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
398922
[1] المشكلة يا عولقي
واحد من الناس
الاثنين 22 يوليو 2019 09:06 مساءً
المشكلة يا عولقي أن كل اصحابكم كانوا ماركسيين لينينيين او فلسطينيين مشردين وما زالوا مشردين. اما الشيوعيين فمثلكم قد باعوا القلعة الماركسية وهرولوا نحو الرأسمالية. في النظام الرأسمالي القرد يقول (اللهم نفسي نفسي. لا اسألك سواها). وانتم كما تعلم سمعتكم وسخة في الشرق والغرب. اما من كان في عدن قبل الاستقلال فالشيء الذي يعرفونه ولن ينسوه ابدا أنكم شردتم أبناء عدن. وابناء عدن قد سبقوكم وشرحوا لهم بالتفصيل ما حصل لهم وانكم لا تزيدوا عن مجاميع قبلية مناطقية حقيرة. إذا عشمك في أن يستمعوا اليك مثل عشم الايس في الجنة. ما فيش معك غير حل واحد...المزيد من الخضوع والتخضع للامارات عسى أن تعطيكم قناة تليفزيونية فضائية. والامارات كما تعلم قادرة ولكن يظهر انها ما تشتيش. يا عولقي اقنعوا أولا الإمارات أن تعلن دعمها للانفصال/الاستقلال/فك الارتباط فالامارات اقرب لكم. فٱن فشلتم في اقناعها فأعلموا أن من البلاهة محاولة اقناع الاخرين


شاركنا بتعليقك