مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 08 ديسمبر 2019 09:11 مساءً

ncc   

إلى قيادة الانتقالي.. لاتبخسوا الحالمي تضحياته الوطنية ومواقفه الجنوبية المشرفة
ماذا لو وحدنا صفوفنا وابتعدنا عن مواجهة بعضنا البعض...؟!
( باشريف الوطني النظيف )
وأصبحت من كبار الفاسدين
القيادات لن تخسر .. ولكن الشعب هو من يخسر ؟!
الأسير خالد الشاويش يصارع المرض بعد إصابته بشلل نصفي وشظايا قذيفة في كل جسده  ( 1971م -2019 م )
لن تتحرر الأوطان برفع الأعلام
آراء رياضية

لؤي والوزارة ومحاربة المبدعين

محمد بن عبدات
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الثلاثاء 30 يوليو 2019 11:00 صباحاً

لا ادري ماهو الفكر الذي يدور في خلد من اتت بهم الظروف والعلاقات الى ديوان وزارة الشباب والرياضة كل يوم اسمع عن امر لايروق للمتابعين والمهتمين بالشأن الرياضي لن اتكلم عن السفريات التي يحتكروها لوحدهم ولأصحاب مناطقهم ولن اتكلم عن حقوق ومستحقات كوادر رياضيه شرفت البلد لوصولها الى عضويات في لجان وادارات اتحادات عربية واسيوية حين يسافرون على حسابهم الخاص فيما مخصص بذلك موجود وبدعم من الحكومة حسب ماخرج به لقاء رئيس الوزراء وقيادة الوزارة منذ فتره لن اتكلم عن استاد سيئون الذي حاولوا أن ياخذو موخرا جهد السلطة المحلية ومتابعتها للحكومة لاستكمال المرحلة الثانية التي اعتمدت وستقوم وزارة الأشغال بتنفيذ ذلك .لن اتكلم عن محاربة ومحاولة شق الاعلام الرياضي بعد أن أوصلته الجمعية الوطنية للاعلام الرياضي للتواجد الآسيوي والدولي ليتم مكافأة ذلك بأعلان اتحاد انتهاء وجمد نشاطه من سنوات طوال مما يعرض هذا التدخل ايقاف كامل لنشاط الاعلام الرياضي في بلادنا من قبل الاتحاد الدولي كل ذلك كوم وما طال البطلة الرياضية المعروفة لؤي صبري الذي اوصلني انين شكواها كوما اخر. 

فالكثير يتذكر معي هنا حين تم وضع هيكلة جديدة للوزارة وسحبها من صنعاء الى عدن لظروف الحرب كانت لؤي تتواجد بقوه ووضعت لبنات العمل الاولى من خلال موقعها كمدير عام للاندية والاتحادات وقدمت عصارة جهدها وخبراتها وأبرزت دور هذه الادارة بنزولاتها الميدانيه للمحافظات وبفكرها وعملها المتميز والمتفرد. إلا أن ذلك كله لم يكون كافيا و لم يروق لقيادة الوزارة فكان بدلا من الدعم و الشكر للكابتن لؤي كان قرار تغيرها !! ليتم ترتيب وضع اخر لها كمدير لقطاع المرأة ولحبها للعمل والرياضة قبلت ذلك واظهرت هذه الدائرة بقوة وعملت على تنشيط علاقة الوزارة بالقطاع التربوي وتفعيل من خلال ذلك النشاط الرياضي النسوي في المدارس وانتشاله من الوضع الذي كان عليه ومع كل هذا الجهد والابداع تاتي لنا وكيلة في الوزارة ليس لها من التاريخ الرياضي مايشفع لها وتظهر فجاه في اخبار الوزارة تتصدر المشهد ويصبح جهد وعمل.

نشاط البطلة لؤي بخصوص النشاط الرياضي النسوي في المدارس منسوبا لها واخبارهم تؤكد فعل ذلك .. ياله من استخفاف وظلم لعمل الاخرين ونكران جهودهم وبالتالي هو قمة الجحود والمحاربة العلنية لكل الكوادر الرياضية الفاهمة والتي تملك الوعي والثقافة والروية المستقبلية .

لهذا ضلت رياضتنا محلك سر وضل الرياضي الفعلي محاربا حتى يضل الدخلاء على الرياضة هم المسيطرين واصحاب الكلمة العليا.

 



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك