مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 02:19 مساءً

ncc   

المئات يحيون 100 يوم على ذكرى رحيل الشهيد ابواليمامة..لكن الاجابة عمن قتله لاتزال غائبة
تنفيذاً لقرار وزير الداخلية.. الرائد مساعد عبدالله يتسلم مهامه مديرا الهجرة والجوازات بوادي حضرموت والصحراء
ناشط سياسي : لانريد احتفالات خاصة بالشهيد ابو اليمامة .. نريد ان نعرف من قتله؟
رونالدو: أريد مواجهة الريال بنهائي دوري الأبطال
أبراهام يتمنى وقوع تشيلسي في طريق برشلونة
زيدان يستهين بليفربول قبل قرعة دوري الأبطال
السلطة المحلية ومكتب الشباب والرياضة بغيل باوزير ينظمان كأس المديرية
صحافة ساخرة

بريطانيا تطارد نحلة {محكوم عليها بالإعدام}

الجمعة 02 أغسطس 2019 07:49 مساءً
(عدن الغد) متابعات

أمر مسؤولون حكوميون في بريطانيا بقتل نحلة تركية كانت قد حضرت إلى البلاد برفقة عائلة بريطانية بعد قضاء عطلة في تركيا.

ويذكر أن النحلة وهي من سلالة نادرة كانت قد أقامت خلية لها في منزل عائلة «توي» في بريستول غرب انجلترا منذ عودتها من دالامان في تركيا الأسبوع الماضي.

وأعلنت وزارة البيئة والغذاء والشؤون الريفية البريطانية أنها تعتزم صيد الحشرة وتدميرها بسبب المخاطر المحتملة التي تشكلها على الأنواع المحلية من النحل. وكانت قد كشفت الأسرة يوم الثلاثاء الماضي أن النحلة قد رحلت من منزلهم، حسب ما ذكرته صحيفة «التلغراف» البريطانية.

وتعمل وكالة صحة الحيوان والنبات لالتقاط 4 شرانق متبقية لإجراء اختبارات الحمض النووي. وترتب على ذلك نقاش بين الخبراء حول ما إذا كانت الأنواع الأجنبية التي اكتشفت لأول مرة قبل عشر سنوات فقط تشكل بالفعل تهديداً.

وقالت إميليا توي، 19 عاماً: «لقد نصحونا فعلياً بقتلها... نصحوا أمي بالتقاطها وتجميدها. ولكن بعد ذلك لم تظهر، لذلك لم نتمكن من التقاط النحلة». ومن جهتها، حذرت جمعية مربي النحل البريطانيين من أن هذا النوع من النحل يمكن أن يدمر السلالات المحلية للنحل من خلال نشر فيروسات فتاكة أو عن طريق التكاثر.

وتعتقد عائلة توي أن النحلة قد وصلت بالصدفة إلى المملكة المتحدة بعد أن وجدت طريقها إلى إحدى حقائبهم.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك