مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الاثنين 16 سبتمبر 2019 03:06 صباحاً

  

الصحفي صلاح السقلدي: الجنوب في دائرة الاستهداف الخليجي وبمباركة شمالية غبية
سياسيون وإعلاميون وناشطون حضارم يطلقون حملة دعم لقيادتهم لوقف تصدير النفط
تدشين دورتين بمجال ألزراعه في مديرية احور
رئيسة مؤسسة الغذاء من أجل الإنسانية تدين الهجوم الإرهابي لمعملين في شركة ارامكو
وكيل اول محافظة لحج اللواء صالح البكري يدشن مشروع دبلوم خياطة وتوزيع المكاين للمستفيدين
مبروك التفوق والنجاح للطالبة جنة فوزي المخيري
وزارة الشباب والرياضة تودع منتخب الناشئين نحو آسيا.
اخبار المهجر اليمني

إبراهيم الجهمي يكتب لليمنيين في مصر : احذروا اوبر وكريم

الثلاثاء 03 سبتمبر 2019 02:43 مساءً
القاهرة ((عدن الغد)) خاص:

حذر المسئول في السفارة اليمنية في مصر إبراهيم الجهمي من بعض الحوادث الفردية التي تحدث بشركتي اوبر وكريم الخاصة بالنقل .

وكتب الجهمي موضحا على صفحته بالفيس محذرا المقيمين في اليمن التالي :"

عودة الى التاكسي بالعداد افضل من اوبر وكريم/

حيث لم تعد وسائل آمنة ( كريم واوبر) التي تعمل في مجال النقل والتوصيل عبر تطبيق الهاتف ..

بل اصبحت وسيلة لابتزاز الركاب خاصة مع ثقتهم وترك الحيطة والحذر المعتادين مع غيرها ..

وأحكي حادثتين لمواطنين حصلت خلال الاسبوع دون اهتمام او تجاوب من الشركتين

الاولى/ لمواطنة حيث استقلت سيارة تابعة لشركة كريم ونزلت بعد ان نست اغراضها وتلفوناتها .. واتصلت بالشركة والسائق واعترف السائق بان الاغراض والتلونات اخذها ركاب اخرين وهم يساوموا على مبلغ كي يرجعوها ..وحتى اليوم لم تعد الاغراض ولم تساعد شركة كريم في ذلك رغم ان التسجيلات الصوتية تثبت ان السائق نصاب .

الثانية / لمواطن استقل سيارة تابعة لشركة اوبر وفي الطريق نزل من السيارة ليجلب بعض الاغراض وترك حقيبته بجوار السائق وبها نقوده وجهاز اللاب توب الخاص به .. وهرب السائق بالحقيبة واتصل المواطن بشركة اوبر ولا تفاعل او مجيب .. !

لم تعد هناك مزايا لهذه الخدمات والتي كان الامان قي البداية هو منطلق جذب ثقة العملاء بها .

لذلك احذروا وحذروا الاخرين .


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك