مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 18 فبراير 2020 01:35 مساءً

ncc   

عشر سنوات على رحيل الفنان الكبير فيصل علوي
هل من سبيل لايقاف عبث الرصاص الراجع...؟
في المهرة.. الضباع تنهش الفريسة .!
اليمن وافغانستان
يكذبون في وضح النهار
السياسة مالها صاحب
السلطة المحلية بلحج والرهان على الفشل !!
ساحة حرة

بـــــــــــــوح

فهد البرشاء
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 12 سبتمبر 2019 06:46 مساءً

 

 

أعترف أنني ظلمت نفسي..

وأنني أسأت لها كثيراً..

حين أجبرتها أن لاتبوح بتقلبات البشر..

حين قلت لها أنهم ملائكة يشمون على الأرض..

حين كنت أسير بغباء خلف كلماتهم المعسولة..

وضحكاتهم المصطنعة..

وقصصهم الخيالية..

حينما أوهمت قلبي أن يصدقهم..

أعترف أنني كنت أخاف حينها من البوح ,والإعتراف للذات ..

ربما نقطة ضعفي أنني لم أرد الخسارة..

ولم أرد أن اجرح أحدهم..

قال لي صديقي ذات يوم :

لا تأمن أحد فلربما تُصدم بواقع لايرحم..

لم أكترث بكلماته حينها..

بل شكّكت فيه..

فإيماني بالبراءة أعمى بصيرتي.
ولكنني أعترف أنني كنت غبياً جداً..

واليوم أبوح لذاتي بإنهزامي..

بصدمتي..

بمعرفة الحقائق المؤلمة ..

فجميعهم هلاميون ..

جميعهم أعجاز نخل خاوية..

جميعهم ينسلخون من ذواتهم..

ولا تبقى سوى الحقائق المؤلمة..


فهد البرشاء
12 سبتمبر2019م



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك