مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 11 ديسمبر 2019 08:39 مساءً

ncc   

برقية لمعالي دولة رئيس الوزراء..الفساد بين الارادة والادارة !
كلنا أمن عدن .. كلنا جنود لهذا الوطن !!
سيئون وانطلاقة الائتلاف الوطني
( صراع الأشرار )
من حقك ايتها اليمامة ان تحزنين!!
الكاتب محمد عياش كم انت كبير ورائع في نظر الجميع!
جلسة أخوية روحية
ساحة حرة

شفافية الشعبي تضع المالية أمام مسؤولياتها بصرف مرتبات كهرباء عدن

شكيب راجح
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 16 سبتمبر 2019 08:24 مساءً

بثقة لا يمتلكها إلا قلة قليلة في وطنا الحبيب ومن منبع نزاهة في إدارة شؤون كهرباء عدن وتأكيد لما نشرته بوقت سابق بصحيفة عدن بإنه كتاب مفتوح خاطب مدير كهرباء عدن  الأستاذ مجيب الشعبي وزارة المالية بمذكرته المرفوع إلى نائب وزير المالية بشأن صرف مرتبات موظفي كهرباء والتي توقفت المالية بصرفها بايعاز من الإصلاحي نائب وزير الكهرباء المهندس عبدالله هاجر ومن خلال محضرهم سيء الصيت والموقع بالإضافة إلى هاجر كل من نائب وزير المالية بن بريك ومدير عام المؤسسة عبدالقادر باصلعة.

أكد الشعبي أنه وكهرباء عدن كتاب مفتوح يمكن لوزارة المالية الغوص والتصفح حيثما تشاء ومن خلال تشكيل لجنة من الجهات المختصة وبمشاركة الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بالنزول إلى المؤسسة للاطلاع على الإيرادات والنفقات هنا علينا التأمل بمثل هكذا وضوح وشفافية وثقة لمدير كهرباء عدن فمن النادر أن يبادل مسؤول بالدولة للمطالبة بنزول لجان للتأكد من إيراداتها وصرفياتها.

اعتقد أن مجيب الشعبي قد اخرس تلك الأصوات النشاز الذي أوجعت رؤوسنا بمواويل محاربة الفساد و التي أخذت من ذلك بوابة للارتزاق والتآمر على كهرباء عدن وصولاً لقطع معاشات موظفيها من المالية.

"الخلاصة"

البعض مصدوم من مذكرة مدير كهرباء عدن للمالية فعانى الهستيرية وقال كشفتم أنفسكم بأنفسكم وكان من صاغ المذكرة لم يكن بكامل قواه العقلية ياجماعة سكوت مدير كهرباء عدن على من يتهمه ويتهم إدارته بالفساد ليس من باب الضعيف بل من باب القيادي الناجحه إللي لا ينظر للخلف ونباح الكلاب بل ينظر للأمام حتى يصل بالسفينة إلى بر الأمان وهو يرد عليكم فهل وصلت الرسالة إيه الاقزام.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك