مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 27 مايو 2020 02:14 مساءً

ncc   

( عشاق الشهادة )
توجعات !
وزير الدفاع و معركة كورونا
الفساد دولة .. داخل الدولة وقوة لا تقهر!
الحلول بأيدينا
إلى حكومة المنفى انقذوا عدن والطفولة من الوباء والحميات المنتشرة !
من لا يهتم لحياة الناس لا يستحق أن يحكمهم
ساحة حرة

المراة اليمنية عطاء بلا حدود

نور صمد
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 14 أكتوبر 2019 02:00 مساءً

تحتفل بلادنا يوم اليوم بذكره السادسة والخمسين لثورة الرابع عشر من أكتوبر المجيدة  في ظل اجواء ملبدة( لاسلم ولاحرب )منذ العام 2015 ومع هذا وذاك يظل الاحتفاء به مناسبة عظيمة لانها كانت بداية النضال والتحرير ضد الإستعمار البريطاني بفضل ابناء شعبنا اليمني الباسل لاسيما في جنوب الوطن من اليمن الحبيب فكما كان  للرجل  النصف الأوفر من النضال الوطني.

لا ننسى في هذا اليوم ان نتذكر دور المرأة اليمنية التي لعبت دورا مشرفا في مراحل الكفاح الوطني المسلح ضد الإستعمار البريطاني الذي شهدة جزء غالي من الوطن وبفضل نضالها الدؤوب والمضي والمشرف على الرغم من القيود الذي كانت مفروضة عليها من الإستعمار البريطاني وأعوانه المشايخ والسلاطين.

فالمراة على الرغم من كل ذلك استطاعة ان تكون رافدآ شجاعا الى جانب اخيها الرجل في مرحلة الكفاح المسلح ....فالتاريخ ناصع بصفحات مضيئة للمرأة اليمنية في مختلف انتمائتها السياسية فقد سجلت أروع واشرف البطولات والتضحية في سبيل الوطن فامنهن من حملت اسلحة كالفقيدة نجوى مكاوي وخلولة شرف تقومان بنقل الأسلحة واخفاءها ومنهن من حملت الكلمة ومنهن من كان لهمن تقديم الغذاء والمون ومنهن من قدمنا انفسهن في سبيل الوطن كالشهيدةخديجة الحوشبة و عائشة كرامة التي جلنا ان ينعم الآخرون باكرامة.

فسلام لكي ايهتا المراة اليمنية حاضرا ومستقبلا وقبلة على جبينك خالدة حتى يرث الله الأرض وماعليها.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك