مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 22 نوفمبر 2019 03:34 مساءً

ncc   

محمد رمضان يفاجئ السعوديين على المسرح... ماذا قال عن قطر
تعرف على عدد مشتركي الهاتف النقال في اليمن وقائمة شركات الاتصال الأكثر اشتراكا
الإمارات تنتشل القطاع الصحي في الساحل الغربي اليمني لخدمة نصف مليون نسمة
مليشيا الحوثي تقصف مناطق سكنية جنوبي الحديدة
محافظ الضالع يبعث برقية عزاء ومواساة لأسرة المناضل الأكتوبري عبدالله أحمد ثوبة
الشرق الاوسط :اتهام للحوثيين بتجنيد 12 ألف طفل
إنتقالي الضالع يعزي اولاد المناضل الاكتوبري عبدالله احمد ثوبه
أخبار المحافظات

الإعلام التربوي في زيارة لثانوية بيت عياض للبنات بمديرية تبن

الجمعة 08 نوفمبر 2019 08:59 مساءً
لحج ( عدن الغد ) عدنان سعيد

قال الأخ عبد عوض عبدالله مدلق رئيس مجلس الآباء بمدرسة بيت عياض الثانوية للبنات.." ان سعة الغرف الدراسية صممت بحيث تستوعب مالا يزيد عن 40 طالبة.. إلا أن العدد اليوم وصل لأكثر من 60 طالبة مما سبب ارباك للمعلمات في أدائهم لحصصهم الدراسية"

جاء ذلك في الرسالة التي وجهها رئيس مجلس الآباء ومديرة المدرسة لمدير إدارة التربية والتعليم تبن يطالبان فيها بإضافة صفوف في المدرسة ليستوعب الطالبات..وتغطية المواد المتوقفة.

من جانبها افادت الأستاذة حكيمه فضل جابر اليماني مديرة المدرسة.. أن لديها 6 شعب دراسية بواقع شعبتين لك سنة دراسية من المرحلة الثانوية لعدد وصل ل244 طالبة حيث وصل العدد في الصف الأول الثانوي ل105 طالبة.

وحول تسرب الفتيات من الدراسة اوضحت الاستاذة حكيمة مديرة المدرسة.. ان هذه الظاهرة مقلقة فالحياة المعيشية الصعبة التئ نواجهها تجبر بعض اولياء الأمور بعدم السماح لأبنته من مواصلة الدراسة وخاصة عندما لا تتمكن من النجاح.. كذلك الزواج المبكر من الاسباب الرئيسية لتسرب الفتيات من المدرسة.

وحول المواد الدراسية ما إذا جميعها مغطاة.. أكدت الاستاذة حكيمة.. ان مادة علم النفس والمنطق والفلسف ومادة علم الإجتماع لازالت متوقفة نظراً لعدم إيفاد إدارة التربية والتعليم مديرية تبن معلمة لتدريس المادتين للقسم الأدبي..

ونحن في الاعلام التربوي نوجه نداء عاجل لإدارة التربية والتعليم بمديرية تبن بسرعة تغطية المواد المتوقفة في أسرع وقت ممكن.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك