مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 12 أغسطس 2020 10:26 صباحاً

ncc   

اقدم مكتبة في مودية تغلق ابوابها امام القراء...!
نسيت ,, إغلق خلفك الباب!
زمن كانت لنا ايام .
وطني بين جدار الألم ونافذة الأمل. 
التعليم عن بُعد في زمن الجائحة
القوات المسلحة واستكمال اجراءات البصمة الاكترونية
القبض على المجرمين في تعز والمحافظ شمسان
آراء واتجاهات

٣٠ نوفمبر ١٩٦٧

د. ياسين سعيد نعمان
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الجمعة 29 نوفمبر 2019 07:03 مساءً


٣٠ نوفمبر ١٩٦٧ هو المحطة الأخيرة من المرحلة الأولى لثورة ١٤ أكتوبر المجيدة .
في هذه المرحلة تم تحرير الجنوب ، وإعلان استقلاله وتوحيد أجزائه المفرقة في دولة واحدة هي "جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية "، والتي استقر اسمها فيما بعد باسم "جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية" .
لكل المناضلين ، والشهداء الذين استشهدوا على درب الحرية من الجبهة القومية لتحرير جنوب اليمن المحتل ، وجبهة التحرير لجنوب اليمن المحتل ، ومن القوى السياسية والاجتماعية والشعبية والعمالية ، المجد والخلود في هذه المناسبة ، وللأحياء من المناضلين خالص التحايا .
كانت هذه المرحلة ، بتضحياتها وعنفوانها ، ووضوح أهدافها السياسية ، وصمود روادها في وجه التحديات الضخمة ، عنواناً للمشهد الوطني الذي أخذ يزيح غبار قرون من الضياع الذي شهده جنوب اليمن وشمال اليمن على السواء ، وشكلت مرحلة تأسيس لدولة وطنية .
وبقيام هذه الدولة واعلانها بدأت المرحلة الثانية من ثورة ١٤ أكتوبر ، وهي مرحلة البناء ، والتي أنجزت على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي الكثير مما كانت قد وضعته أهدافاً لنضالها .
كان التحرير هدفاً مرتبطاً ارتباطاً وثيقاً ببناء الدولة ، وبصورة موازية لها بناء المجتمع والاقتصاد ، والاهتمام ببناء الإنسان بالتعليم والصحة والرياضة ومحو الأمية والقضاء على البطالة والخدمات الاحتماعية والتنمية المتوازنة ، وكانت قوانين الأسرة من أهم القوانين الاجتماعية التي مكنت المرأة من تبوؤ مكانتها اللائقة في المجتمع بما في ذلك حقها في العمل ، وحقها في التعليم وحقها في المشاركة السياسية ، وتعزيز دورها ومكانتها في بناء الأسرة المتماسكة عماد المجتمع المتماسك .
تكاملت المرحلتان ،اللتان شكلتا الاطار العام لثورة أكتوبر ، على نحو أعطى للثورة مفهومها الذي لا يتوقف بها عند مناسبة بعينها وإنما تمتد بقدر ما تجسده من أهداف .
المجد لنوفمبر .



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
425903
[1] طيّب.. يا رفيقنا المحترم (لماذا حررتم حضرموت وهي لا تقع في جنوب اليمن)
سعيد الحضرمي
الجمعة 29 نوفمبر 2019 07:58 مساءً
نعم، (لماذا حررتم حضرموت وهي لا تقع في جنوب اليمن) ؟! الجبهة القومية إسمها (الجبهة القومية لتحرير جنوب اليمن المحتل) وجبهة التحرير إسمها (جبهة التحرير لجنوب اليمن المحتل)، فلماذا حررتم حضرموت وهي لا تقع في جنوب اليمن المحتل، بل هي تقع شرق اليمن، وهي لا تمت لجنوب اليمن بصلة حيث أهل حضرموت لا يمضغون القات، بينما أهل جنوب اليمن (عدن ولحج وأبين) كلهم يمضغون القات، وعاداتهم وتقاليدهم تختلف تماماً عن عادات وتقاليد أهل جنوب اليمن.. 30 نوفمبر هي نكبة حضرموت الأولى، عندما حررها اليمنيون الجنوبيون من بريطانيا وضموها إلى اليمن الجنوبي، وأصبح الحضارم ليس فقط يمنيين، بل (يمنيين جنوبيين) بما يخالف التاريخ والجغرافيا، فتاريخياً الحضارم هم حضارم منذ أكثر من خمسة آلاف سنة، ولا علاقة لهم باليمن، حيث لا توجد في التاريخ كله مملكة إسمها اليمن غير (المملكة المتوكلية اليمنية) التي أسسها الإمام اليمني الزيدي (يحيى حميد الدين المتوكل) عام 1918م، إحياءً لحكم أجداده الأئمة الزيود القاسميين، فكيف يكون مَن عمره خمسة آلاف سنة تابعاً لمَن عمره لا يزيد على ألف ومئتي سنة ؟! وجغرافياً لايمكن أن تكون حضرموت جزءاً من اليمن الجنوبي، لأنها بكا بساطة تقع شرق اليمن وليس في جنوبه !! ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.

425903
[2] كلام دجل في دجل فالاستقلال كان بداية عودة الهمجية الى الجنوب بعد ان حضره الاستعمار البريطاني
احمد الهندي
الجمعة 29 نوفمبر 2019 09:02 مساءً
غالبية الدول لتي استقلت في الخمسينيات و الستينات مثل السودان و كينيا و تنزانيا و غانا وغيرها كلها منيت بالفشل الذر يع لتحقيق طموحات شعوبها . بل لقد كانت شعوب تلك البلدان أكثر حرية و رخا في عهد المستعمر ولقيت الويلات على يد المستحمرين من أبناء الوطن . وهذا ينطبق ايضا عل حالة استقلال اليمن الجنوبي . فخلال الفترة ما بعدا الاستقلال توالت النكبات على اليمن الجنوبي بقيادة الحزب الاشتراكي إلى أن سقطت الدولة جراء تقاتل "الزمرة " و "الطغمة" واضطر على سالم البيض الهروب إلى عفاش عارضا الوحدة بدون دراسة او تحضير او حتى موافقة قواعد الحزب الاشتراكي . المفروض بهذه المناسبة إن نشكر احمد السركال الذي دخل عدن و هي تعيش في القرون الوسط و خرج منها و هي مدينة دولية متحضرة . ولذلك نقول بصدق و دون دجل السياسيين :عاش الاستعمار البريطاني و يسقط الاستحمار الوطني

425903
[3] التطور التاريخي للمجتمعات البشرية طال جنوب اليمن
مواطن
الجمعة 29 نوفمبر 2019 09:11 مساءً
حركة التطور الطبيعية للمجتمعات البشرية اضافت الى شعب الجنوب الوعي السياسي والثقافي وقيمة الحرية والتحرر من الاستعمار والاستبداد توج ذلك باندلاع ثورة 14 اكتوبر المجيدة ونزع استقلال الجنوب من بريطانيا في 30 نوفمبر 67 م تم ذلك بتضحيات مادية وبشرية كما قدم شعب الجنوب تضحيات مادية وبشرية لصد العدوان الشمالي منذ94 الى اليوم 2019وتدمير الجنوب انسانا وارضا واقتصادا ومنشآتا وكل مقومات الدولة الجنوبية في غزوات همجية في 94 و2015 . تحت عناوين - الوحدة او الموت - الدولة الاتحادية - الاسلام هو الحل - القومية والعروبة !!. ( هل ينجح مشروع وحدة بالقوة المسلحة ؟ هل ينجح بدون مشاركة شعبية واستفتاء شعبي ؟ اذا هدف المتنفذين والمتطرفين هو النهب والاستحواذ على مقدرات الجنوب . كان الناس يشاهدون شكل دولة منذ94 ومضمونها كل اشكال الفساد المالي والاداري والسياسي .. والاحتلال العسكر ي والقمع الاغتيالات . كل ذلك موثق تاريخيا في تاريخ احداث اليمن المعاصر . نستنتج من الاحداث خلال سلسلة زمنية تمتد من 90 م الى 2019 م ان العقل السياسي مازال متخلفا خربانا عكس ذلك على كل الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية حيث يقتل العباد وتنهار البلاد . اخيرا نامل ان يبادر كبار القوم بجمع تبرعات لتشييد صرح تذكاري لشهداء الجنوب في كل مدينة من مدن الجنوب الحر وتحديد يوم في السنة يسمى يوم الشهيد واحياء ذكراهم . ان استعادة الدولة الجنوبية المعترف بها من دول الجامعة العربية ومنظمات ودول الامم المتحدة وعضو فيهما منذ 67 هي في الحقيقة الضامن الحقيقي لمستقبل مشرق و مستقر وآمن لبنات واولاد شعب الجنوب الحر .

425903
[4] ثوره الفشل
ابو عبدالكريم
الجمعة 29 نوفمبر 2019 09:59 مساءً
اريد اعرف اي ثوره اي خرابيط كنا عايشين في جنه ايام الملكه الله يهديها ويطول عمرها بعدها اجاك المتخلفيين حكموا البلد ماشفنا منهم خير واخرها بعتوا البلد لدحابيش بمونيكا وانت واحد منهم بس للعلم بشي ماكان في ثورة او كلام فارغ بريطانيا كانت تريد تنسحب من عدن لأسباب كثيره وحتى لاتدفع مبالغ ومساعدات قامت بتسليح الصعاليك من أجل انطلاق الثوره المزعومة فخرجو من البلد باقل التكاليف

425903
[5] مكشوفين مكشوفين
خالد علي
الجمعة 29 نوفمبر 2019 10:31 مساءً
ياتختور استقلال الجنوب سرقتوه الشماليين استقليتوا تواجدكم في عدن وتعليمكم الذي تعلمتوه بعدن بسرقة الجنوب ولبسه صاحبكم حكم اشتراكي كفري كفى لانقبل لكم تواجد بالجنوب ولا يسمع لكم قول مجربيين بالجنوب ومجربيين هذه الايام بالشمال راضيين عن الحوثي والاصلاح راضي عن الحوثي وجميعكم عيونكم على الجنوب فهمناكم ودرسانكم وعرفناكم لاتستطيعون تضحكون على الجنوب مره اخرى لانكم اصبحتوا مكشوفين مكشوفين


شاركنا بتعليقك