مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 26 يناير 2020 06:46 مساءً

ncc   

حكومة الأوهام
قراءة في الهدف السياسي والعسكري لعملية
سقطرى ومغازلة دول الخليج!
مور ستيفنس تميز في الأداء ومصداقية التعامل
ذكرى تحرير محور جبهات كرش.
قائد اللواء الثالث حزم  من انزه القيادات العسكرية واشرفها
الملعوب
آراء واتجاهات

الذكرى الرابعة لرحيل الأب الروحي لكل العدنيين الشهيد اللواء جعفر محمد سعد

نائف البكري
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 05 ديسمبر 2019 10:27 مساءً

تحل علينا الذكرى الرابعة على رحيل الأب الروحي لكل العدنيين الفقيد اللواء الشهيد/ جعفر محمد سعد، والذي افتتحت به أيادي الغدر والخيانة مسلسل اغتيالات رموز وقادة عدن بنهاية العام 2015م، في حين لم يقدم احد من القتلة الى العدالة حتى اللحظة.

يعلم الجميع الدور الكبير الذي قام به الشهيد جعفر في معركة السهم الذهبي، وقد عرفته حينها محباً حريصاً على عدن، دائماً ما اجده متقدم الصفوف في كل أمر يصب في مصلحة عدن بشكل خاص واليمن بشكل عام.

بالرغم أن المدة التي جاء فيها الشهيد جعفر لمنصب محافظ محافظة عدن قصيرة جداً وفي ظروف غاية في الصعوبة والتعقيد، ولكنه استطاع أن يأسر قلوب الجميع بشهامته وطيبته وحكمته في إدارة الأزمات وبدء مرحلة البناء للمدينة، والتي لم تعجب مشاريع الدمار؛ فقرروا الخلاص من الشهيد جعفر، والخلاص من حلم عدن في التنمية والبناء وجعل المدينة تعيش تخبطات؛ فكان صباح الـ 6 من ديسمبر 2015م صباحاً أسوداً علينا جميعاً حين رحل جعفر غدراً وظلماً على أيدي إرهاب لا يوجد في قاموسه سوى الدماء والدمار.

ان هذه الذكرى تجعلنا نجدد العهد دوماً بأنَّا على درب الشهيد جعفر ماضون، وسيتحقق حلم اللواء الشهيد عاجلاً أو آجلاً في صناعة مدينة آمنة نامية تتحقق فيها المساواة وتعود عدن لمكانتها الريادية الطبيعية، بمينائها ومطارها ومؤسساتها.


نايف البكري
05 ديسمبر 2019م



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
427561
[1] الجنوب صنعه
محضار صالح
الجمعة 06 ديسمبر 2019 12:53 صباحاً
الله يرحمه لاتنسى انه قاد معارك من ضمن قاده بقوة زخم واندفاع الجنوبيين والدليل القاطع لو قاد معارك لتحرير تعز لما استطاع ذالك الجنوب حقيقه وليس افترا تعمل الشمالي قاءد في الجنوب مثل جعفر لكن لو ذهب يقود معارك بالشمال صفر من الشمال واقصد ضد الحوثيين والزيود عامه


شاركنا بتعليقك