مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 26 يناير 2020 10:45 صباحاً

ncc   

هكذا منحتني الأقدار فرصة قتل الرئيس.. وهكذا فكرت!
رياض والنوايا مطايا
الاحتلال يعمل للعودة إلى مشروع يهودا والسامرة
غزو الحشيش..!!
أزفت الآزفة
جبهة نهم وانصار الانتقالي
(( تريم تعزف سنفونية فرحاً بتأهل شعب حضرموت ))
آراء واتجاهات

عقول كروش وقروش

علي عمر الهيج
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الأحد 08 ديسمبر 2019 09:33 مساءً

هكذا سلوك وقناعه وطبع وقلة ايمان وشطاره.. توارث عقل المسئول اليمني فكرة ان السلطة والمسؤولية تمنح المال والثراء والعقارات والعيش في رخاء واسترخاء وكروش منتفخة طوال الزمن.

 الا من رحم ربي من الصالحين وهم قليلون جدا وهؤلاء سرعان مايتوارون بسب انهم لا يملكون سندا قويا كالقبيلة والعسكر والدعم وغيرها فيتكاتف عليهم العنف القبلي ومصالح الجماعة والطائفة فيزيحوهم من المشهد بكل يسر.

عادة تحدث الصراعات العنيفة حينما يتسيد المشهد طرفين او إطراف بلا مهره لا يوجد لديهم عمل ولا تفكير ولا مشاريع سوى كيفية إزاحة الباقين الذين يزاحموهم في العبث.

للعلم لا تحدث صراعات عنيفه بالجيوش والأسلحة الثقيلة بين مسئولين يدركون ويستوعبوا ان وجودهم في السلطة هو فقط لمصلحة البلاد والعباد لإنهم هنا وبكل سهوله لايحتاجون ان تدك الارض وتدمير المؤسسات وتسفك الدماء من اجل ( مثلا )  بناء مشروع خدماتي ضخم وكبير كالمياه او الكهرباء او الطرقات ينفع المواطن.

هذه امور بديهيه واضحة ولا تحتاج الى عبقرية فالنكبات التي تعصف بهذه البلاد منذ خمسين عام وأكثر هي بسبب ان عقل المسؤول اليمني لم يقتنع ولم يستسلم ولم يقوم بمهمته.

والمشاهد التي تسطع في البلاد منذ سنوات طويلة اكبر دليل انهم يجتهدون ويعملون في مشاريع متخلفة لا فيها أمانه ولا جانب أنساني ولا اخلاق ولا حتى رحمه.

خلال خمسين عام نهضت دول وبلدان وحضارات وحولوا حياة شعوبهم الى مشاريع ومصانع وبساتين وتنميه وعانقوه السموات العلى بسبب إيمانهم ان السلطة هي عقول مؤمنه تعمل للصالح العام.

ولهذا تجد المسئول الذي لم يقتنع بهذا يصير بينهم انسان شاذ ومختل وغير جدير بالمسؤولية.

عملو تفاهمات واضحة ومستقيمة وساروا عليها بكل يسر وعقلانيه.

لا اعرف كم نحتاج سنين ضوئية حتى يتعقل المسئول ويدرك لطبيعة مهامه وواجباته الأخلاقية.

يمكن للإنسان فقط يطلق العنان لنظره على الأرض وسيشاهد كيف هو الإنتاج والثمر والأثر الذي حققه عقل المسئول في السلطة طوال خمسه عقود واكثر.

انتهى



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك