مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 فبراير 2020 07:06 مساءً

ncc   

حكومة شباب وأطفال اليمن تناقش قضية الطفل وسيم المخوع مع مدير مؤسسة حضرموت للتنمية القانونية
مدير عام التواهي يكرم وكيلة قطاع تعليم وتدريب الفتاة بوزارة التعليم الفني والتدريب المهني
قائد اللواء 111 مشاه باحور ينفي سيطرة الحزام على المجمع الحكومي
تسليم أدوية متنوعة لمستشفى عتق العام بشبوة
انتقالي تبن يقدم أدوات مياه الصرف الصحي كمساعدة لقرية الخداد
تدشين حملة نظافة بكورنيش سالمين للحفاظ على البيئة
تنفيذية أنتقالي مسيمير لحج تطالب بإنزال لجان تفتيش لمراقبة مستوى تنفيذ المشاريع ومحاسبة المتورطين بإختلاس المال العام.
أخبار عدن

ناشط من عدن يروي كيف كاد طقم عسكري ان يدهس أسرة عدنية بسبب همجيته

صورة ليست للحادثة ولكن من الارشيف
السبت 18 يناير 2020 09:54 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

روى ناشط من مدينة عدن تفاصيل واقعة قيام طقم عسكري بمحاولة دهس أسرة عدنية كانت على متن سيارتها بسبب السرعة الزائدة.

وروى الناشط احمد الشرفي تفاصيل الواقعة التي قال أنها حدثت مساء الجمعة بالقرب من دوار الكراع بمديرية دار سعد.

وأضاف شارحا ماحدث بالقول :" ماهاكذا يا أصحاب الشاصات.

****************

الليلة وانا مروح من المنصورة متجه إلى اللحوم تقريباً الساعة 9ونص تفاجآنا بطقم بسرعة جنونية في نقطة الكراع ولو لا لطف الله لراحت ضحيته أسرة كاملة سيده عدنيه وأولادها تقود سيارة سوناتا وهيئ بنفس الاتجاه الذي انا فيه بينما انا في الخط الأيمن وهيئ في الأيسر تفاجئت بطقم كاد ان ينهي حياتها ومن معها

جنبت بعد النقطة وهيئ ترتجف وحالها يرثا له .

توقعت ان الذي في الطقم ينزلون يعتذرون للأخت لكن للأسف هي من نزلت وهم ولا كأنهم فعلو شيئ.

بينما الأخت تتحدث لهم وهم مبجمين قات وكان ردهم نحن مستعجلين ذاهبين إلى الجبهة وكأنها الجبهة في اللحوم أو الرباط.

ثم دار الطقم بسرعة جنونية وذهب وكن ماصار شيئ.

 

مالفت انتباهي ان الذي بنقطه تسمروا داخلها إلا جندي واحد في النقطة ذهب ليأخذ بخاطر ألسيده ونزلت انا من سيارتي وهو يحدثها....

 

قائلاً ......ياخت ايش بيدنا نحن .

هولا والله لو دعس فوقي بنقطة ماراح اقدر امنعه ايش نسوي.... وسيده ترتجف وتصرخ ايش خلاص من طلع فوق طقم يحق له يدعس فوق الآخرين.

حاولنا تهداتها ونصحناهاااا تذهب لأي صيدليه تأخذ مهدئ

وبعدهااااا طلعت سيارتها وتحركت وهي في حاله من الخوف والله أنها تتحدث معنا وهيئ داخل سيارتها ويدها على الدركسون ترتعش .

 

اتنمى من كل من يمتطي على شاص ان يتذكر أيام كان الحرس والأمن المركزي يمر أمامه كيف كانت نظرته إليه .

ان كان جنوبي صحيح ويهمه الجنوب فلا تغرهم الشطحات في الشاصات فأرواح الناس ليس لعبه.

وان لايشوهون بسمعة الآخرين بأفعالهم ...... حتى وان كنت في خط النار تقاتل لايحق لك ان تستخدم السرعة الجنونية في المدن وتقتل أهلها فالجبهة ليس في الكراع.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
437295
[1] هؤلاء همج و رعاع دولة الانتقالي
محمد الحباني
السبت 18 يناير 2020 11:00 صباحاً
نسأل الله السر والعافية


شاركنا بتعليقك