مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 18 فبراير 2020 07:56 صباحاً

ncc   

وفيات

وكيل وزارة التربية رئيس جهاز محو الأمية يبعث رسالة شكر لكل من عزاهم وواساهم في وفاة المغفور له عمه

الخميس 23 يناير 2020 01:02 صباحاً
ابين (عدن الغد ) خاص :

تقدم وبعث الأخ الأستاذ  محمد حسين الحاج علي بن جراش   الكلدي وأولاده وآل جراش الكلدي  جميعاً  في الدوحة وعدن ويافع رسالة  شكر وعرفان وتقدير وامتنان لكل  من وأساهم  برحيل المغفور له عمه  شقيق والده الشيخ محمد صالح الحاج بن جراش الكلدي الذي وافته المنية في الدوحة يوم الإثنين 20 يناير 2020م وقال الأستاذ محمد حسين الحاج :

أتقدم بالشكر والتقدير والاحترام والامتنان باسمي وأولادي وآل جراش الكلدي جميعاً لكل من تواصل معنا عبر الإتصال التلفوني و عبر وسائل التواصل   الاجتماعي ورسائل الواتس اب والرسائل النصية  ونعتذر للاخوان الذين أتصلوا ولم يسعفهم الإتصال بسبب ضعف شبكة الاتصالات .

وأقدم خالص الشكر  للرئيس علي ناصر محمد الذي تواصل معي تلفونياً ومدير مكتبه عمار

وأقدم خالص شكري للدكتور عبدالله لملس وزير التربية والتعليم وكافة كوادر وزارة التربية والتعليم والشكر للدكتور الخضر السعيدي محافظ ابين السابق عضو مجلس الشورى واللواء أبوبكر حسين محافظ أبين وكافة الأخوة مدراء العموم في محافظة أبين يتقدمهم الدكتور ياسر باعزب وكافة مدراء التربية والتعليم في مديريات محافظة أبين ومدراء عموم مكاتب محو الأمية وتعليم الكبار في المحافظات المحررة و للاخ الشيخ ناصر المنصري مدير عام خنفر والأخ نائف زين ناصر مدير إعلام مديرية خنفر والشكر للقائد عبدالناصر البعوه أبو همام اليافعي قائد المقاومة الجنوبية حضر  وواسانا في ختام   مجلس العزاء مساء يوم الأربعاء والشكر لقيادة المقاومة الجنوبية  فرداً فرداً والشكر والإمتنان لكل من حضر في مجالس العزاء في الدوحة وعدن ويافع ولا نجد من الكلمات إلا أن نقول جزاكم الله الف خير على مشاعركم الصادقة ومواساتكم لنا التي  خففتم المنا وأحزاننا وربنا يرحم فقيدنا وأكرر الشكر والتقدير للجميع لاحول ولا قوة الا بالله إنا لله وإنا إليه راجعون

* من نائف زين ناصر 


تعليقات القراء
شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك