مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 01 أكتوبر 2020 02:30 مساءً

ncc   

مدير عام مودية يعزي بوفاة الاستاذ القدير الحاج سعيد عثمان عشال
يحدث الآن .. تساقط امطار غزيرة على مدينة تعز(صور)
اليوم .. دوري اسمنت الوحدة في محطة البداية
اللجنة الأمنية بالعاصمة عدن تقف على مستجدات الوضع الأمني
تقرير دولي عن مصادر إسرائيلية يكشف تفاصيل سرية عما يحدث على أرض الجزيرة.. سقطرى..  ما خلف الستار
طيران الإسكندرية يعلن عن بدء تسيير رحلاته في الأجواء اليمنية.
الحوثيون يستغلون وقف طباعة الكتاب المدرسي في عدن بالترويج لأفكارهم وعقائدهم في المحافظات المحررة
رياضة

بهدف مصري خالص.. أستون فيلا في نهائي كأس الرابطة

الأربعاء 29 يناير 2020 01:40 صباحاً
عدن الغد /متابعات

ساهم البديلان المصريان، أحمد المحمدي، ومحمود تريزيغيه في بلوغ أستون فيلا المباراة النهائية من كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم بفوزه على ليستر سيتي 2-1 في مباراة الإياب، الثلاثاء، على ملعب فيلا بارك.

ودخل تريزيغية في الدقيقة 77 والمحمدي في الدقيقة 84 فرفع الأخير كرة عرضية متقنة باتجاه الأول ليتابعها بيسراه على الطاير داخل الشباك في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع ليمنح فريقه بطاقة التأهل إلى المباراة النهائية للمرة التاسعة في تاريخه.

 

وكان أستون فيلا تقدم عبر مات تاغارت (12) وعادل النيجيري كيليشي ايهياناتشو لليستر سيتي (72).

 

ويلتقي أستون فيلا في النهائي الفائز من دربي مدينة مانشستر بين سيتي ويونايتد، علما بأن الأول هزم الثاني في عقر داره 3-1 وسيلتقيان إيابا، الأربعاء، على ملعب الاتحاد.

 

وبدأ ليستر سيتي المباراة بقوة وصنع 3 فرص اثنتان منها عن طريق جيمس ماديسون وأخرى للإسباني إيوزي بيريز، لكن حارس فيلا النروجي أوريان نايلاند كان للمحاولات الثلاث بالمرصاد.

 

وسرعان ما دفع ليستر ثمن إضاعة هذه الفرص عندما قام بهجمة مرتدة سريعة وصلت فيها الكرة إلى جاك غريليش، الذي مررها ذكية باتجاه مات تارغات ليطلقها الأخير قوية بيسراه داخل شباك الدنماركي كاسبر شمايكل (12).

 

وكاد فيلا يسجل الهدف الثاني عندما سدد الهولندي المغربي أنور الغازي كرة قوية من ركلة حرة مباشرة مرت فوق العارضة بسنتمترات قليلة (17).

 

ومرة جديدة تدخل حارس أستون فيلا أحد نجوم المباراة للتصدي لمحاولة صانع ألعاب ليستر البلجيكي يوري تيليمانز فأبعد الكرة بأطراف أصابعه لترتطم بالعارضة وتخرج (43).

 

وفي الشوط الثاني دخل فاردي بدلا من بيريز في الدقيقة 57 فكان ليستر أنشط من الناحية الهجومية ونجح في إدراك التعادل عبر مهاجمه النيجيري كيليشي إيهياناتشو الذي استغل كرة وصلته عند القائم البعيد ليتابعها داخل الشباك (72).

 

وللمفارقة نجح إيهياناتشو في تسجيل 6 أهداف مع تمريرتين حاسمتين في آخر 5 مواجهات ضد أستون فيلا بينها هدف مباراة الذهاب أيضا.

 

لكن الكلمة الأخيرة كانت للثنائي المصري في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عندما رفع المحمدي الكرة عند القائم البعيد ليتابعها تريزيغية المتربص أمام المرمى بيسراه بعيدا عن متناول شمايكل.


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك