مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 29 مايو 2020 08:19 مساءً

ncc   

فخامة الرئيس .. رجل المرحلة ..!
الحب الناقص نصفه .. عندما تكتب للريح !!
كـورونــا اليمـــن غيــر
الحرب الذي تتطلب منا الوقوف أمامها إنها كورونا !!
كلهم كذابون وقتلة
الكلاب تنبح والقافلة تسير
قذائف حق
آراء واتجاهات

آخر نصيحة "لفخامة الرئيس "

عبد الرحمن الخضر
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الأربعاء 05 فبراير 2020 06:23 مساءً

فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي .. في بداية الإنقلاب عليك وما تلاه بعد تمكنكم من الخروج من قبضة صالح والحوثيين جاءت عاصفة الحزم وإعلان الحرب لإستعادة الشرعية مدعومة بقرارات دولية استبشر الجميع خيرآ بحسم الصراع لصالحكم

ثم تلى ذلك عاصفة الأمل فبقي وحده الأمل حليف الجميع بسرعة إعادته وعودتكم! ولكن طال أمد هذه الحرب دون تحقيق نصرا يذكر سوى في مناطق الجنوب التي تحررت وبرغم ذلك لم تحضى أو تحصل على ادنى مقومات الحياة وزاد الفقير فقرآ وزاد الفاسد غناء وتوسعت رقعت فساد لم يكن موجود في حكم الهالك عفاش !
فخامة الرئيس انت أكثر الناس علمآ بتضحيات أهلك في الجنوب الذين يكنوا لك كثير من الود ويحفظون معروف قدمته او حتى حصلت عليه الجنوب في عهدك ولو حتى من غيرك! ويجب ان تعلم ان كل من يناضل من أجل استعادة دولة الجنوب ليس ضدك او ناكر لجميلك وخاصة وبعد ان يئس الكثير من الحسم العسكري ليبدأ الجميع ويعمل نحو الحل السياسي الشامل بعد ان أصبح يافخامة الرئيس اسم (الشرعية ) حين يذكر يثير حتى سخرية الأطفال والمتخلفين عقليآ نعم فخامة الرئيس أرجوك لا تعتب فهذه حقيقة مرة!
ألا تعلم فخامة الرئيس ان الشرعية أصبحت أشخاص طالبين الله ينهشوا في بعضهم البعض!يتهمون بعضهم البعض بالسرقة والفساد!
ألا تعلم فخامة الرئيس ان الدول الحليفة لك ومن انت فى ضيافتهم وشركائهم الأساسيين يتهجمون عليهم وزرائك ليل ونهار ويتهمونهم حتى بقتل الجيش الوطني! فإن كنت تعلم فهذه مصيبة وأن كنت لا تعلم فالمصيبة اعظم!
والله اننا نخجل يافخامة الرئيس حين نرى ونسمع ونتابع الممارسات والسلوكيات المتنوعة الكثيرة المسيئة لكم قبل الآخرين!
فخامة الرئيس انكم كالعائش مباراة قدم في وقتها الضائع! فهل من أمل ان تبادرون ولو بهدف يؤهلكم للبقى قبل أن تخسروا المباراة ليتقابل في نهائي هذا الدوري فريقين غيركم الأضعف فيهم مؤهل سيحضى بالثقة أكثر منكم في المستقبل القريب
اللهم اني بلغت فأشهد



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك