مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 09 أبريل 2020 12:10 صباحاً

ncc   

صبر ال هادي
بتمويل الفاو وبدعم من مركز الملك سلمان الاغاثي .. توزيع مدخل الدواجن للأسر المتضررة في خنفر
ميلان القرون العدني يقصي فريق الخداد بدوري فضل بكر عوض
صبرا ال جمال فضل عبدالله
تعزية
العوبان يعزي فخامة رئيس الجمهورية بوفاة العميد احمد علي هادي
سجن 3 أشهر لشخص سرق ثلاث كمامات
مجتمع مدني

الدكتورة بامتياز في العلوم الاقتصادية من جامعة عدن للباحث مروان الشعبي

الجمعة 21 فبراير 2020 04:00 صباحاً
عدن (عدن الغد ) خاص :

منحت كلية الإقتصاد جامعة عدن يوم الخميس الباحث مروان علي أحمد الشعبي درجة الدكتورة بإمتياز في العلوم الإقتصادية عن رسالته الموسومة بـ عنوان: 《التنويع الاقتصادي السبيل لتغيير مصادر النمو وتحقيق التنمية الاقتصادية في الجمهورية اليمنية 》 ( دراسة تحليلية للفترة ٢٠٠١- ٢٠١٤) .

وقد تألفت لجنة المناقشة من الأساتذة :

1-أ.مشارك د. أحمد سيف سعيد رئيساً ومناقشا داخلياً جامعة عدن

2-أ.مشارك.د. سالم محمد عبدالله باسويد عضواً ومناقشا خارجيا (جامعة حضرموت)

3- أ.مشارك.د. يوسف سعيد أحمد عضواً ومشرفا علمياً (جامعة عدن)

وأشادت اللجنة بالرسالة مؤكدة أنها من الرسائل العلمية النموذجية التي قدمت للكلية، وبينت أهميتها في الجهد الكبير الذي بذل من قبل الباحث، حيث كانت دراسه تحليلية من2001 وحتى 2014  .

وعقب مناقشة مستفيضة أعلنت اللجنة قبول الرسالة البحثية لنيل درجة الدكتورة في العلوم الاقتصادية، التي قدمها الباحث "مروان الشعبي" ومنحة درجة الدكتورة بإمتياز، مشيدة بالرسالة البحثية والجهد الذي بذلة الباحث، وإعتبارها إضافة نوعية إلى الدراسات العليا،بحيث سيتم الإستفادة منها في هذا المجال .

وعبر الباحث عن سعادته الغامرة لهذا النجاح،الذي اتى بعد سنوات من المشقة والجهد المتواصل،مقدماً الشكر والثناء لكل من سانده طول هذه السنوات،وشاكرا اعضاء لجنة المناقشة وأساتذة الكلية وجميع الحضور الذين شاركوه فرحته اليوم كلا باسمة وصفته.

حضر المناقشة عدد من قيادة المؤسسة العامة للكهرباء واعضاء من هيئة التدريس في الكلية وجمع لفيف من الأهل والاصدقاء والمهتمين  .

*من ماهر الشعبي


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك