مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 31 مارس 2020 03:25 مساءً

ncc   

من قتل الطفلة جواهر؟!
الكرونا وصب الاعمال في روس اهلها… !
تنفيذ اتفاق الرياض هو الحل
العام السادس: حرب عبثية بامتياز
الوداع الحزين على قارعة الطريق
قصة مش قصيرة
من الذي أصاب ابن الجن في رأسه؟
ساحة حرة

من يزيح السِّتار ليكشف لنا عن طبيعة الهجرة الحبشية الوافدة لليمن مؤخراً

ماجد الطاهري
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الاثنين 24 فبراير 2020 07:17 مساءً

كل يوم وقرابة نحو عامين من الزمان ما زالت السيول البشرية الإفريقية المهاجرة تتدفق نحو الأراضي الجنوبية مشياً على الأقدام دون كللٍ أو ملل ، ودون حسيب أو رقيب ..

 

أفواج بالعشرات من (الشباب) الأفارقة تمر بجانب الطرقات وتطوي المسافات إبتداءً من باب المندب مروراً بعدن ثم تأخذ مسارها شمالاً نحو المجهول ،

 

لغز محيِّر ويخفي الكثير من التساؤلات والمخاوف ، و ينبئ بكارثة مستقبلية تم  التخطيط لها برعاية دول نافذة في ظل صمت مريب لحكومة الشرعية وحكومة الإنقلاب وتجاهل دول الجوار والإقليم ...

 

تساؤلات والغاز بحاجة إلى دراسة وتحليل وتدقيق لمعرفة مكامن و أبعاد ظاهرة الهجرة المفاجئة إلى اليمن وبهذا التوقيت ...

 

مع أنني لا أميل دوماً لنظرية المؤامرة ولكن حيثيات المشهد من حيث التوقيت للهجرة ثم التنسيق والرعاية ، والسرّية التامة، وفي مقابلها اللا مبالاة أو التجاهل للسلطات المحلية والإقليمية ويرافق ذالك تعتيم إعلامي محلي وعربي لا يسلط الأضواء نحو الحقيقة من إستمرار ظاهرة الهجرة المريبة ،،

 

فمن يجيب على تساؤلي ؟؟

فليخبرني ماهي تلك القوة العظيمة الخفية التي ترعى هذا المخطط !!!

وكيف أنها قادرة على تمريرة وتنفيذه على جميع القوى في الداخل اليمني والمحيط الإقليمي دونما أن نسمع أي تدخل حقيقي أو إعتراض أو على الاقل تنديد بهذه الظاهرة ..

 

أي قوةٍ هذه التي كممت الأفواه وأفرغت الحبر من الأقلام وعتّمت الإعلام ، فلا صورة ولا نقل ولا تحقيقات صحفية في هذا الشأن ..

 

من يجيب عن هذه التساؤلات أكون ممتناً له ..



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
446031
[1] لا مؤمراة و لا مخطط بل هجرة في سبيل البحث عن القوت في السعودية و الخليج او تحى في اليمن
محمد الحباني
الثلاثاء 25 فبراير 2020 07:15 صباحاً
المطلوب احترام هؤلاء الهاربين من بلدانهم طلبا للرزق كما يفعل اليمنيون انفسهم بالهجرة الى السعودية و الخليج . ولا ننسى ان الحبشة ظلت دوما مقصد طالبي العيش لليمنين منذ امد بعيد . وكما تدين تدان .


شاركنا بتعليقك