مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 07 أبريل 2020 09:25 صباحاً

ncc   

عاجل:  وفاة قائد اللواء 315 مدرع العميد الركن أحمد علي هادي  
المشبق: مستمرون بعملية رش المطهرات بمديرية المعلا رغم إمكانياتنا الشحيحة
مؤتمر حضرموت الجامع يُعزي في وفاة الشخصية الاجتماعية والسياسية فرج سالم بازومح
مؤسسة شباب أبين تواصل برنامج التوعية في مخيمات النازحين والمجتمعات المستضيفة لمجابهة مخاطر فيروس كورونا
الوكيلان المساعدان السعيدي والتميمي يقدمان واجب العزاء لفضيلة القاضي اكرم العامري في وفاة والده
إنعقاد الدورة التدريبية الثانية للوقاية من جائحة كورونا في مقر شبكة جمعيات منظمات المجتمع المدني في عدن
حكمان ومشايخ ووجهاء قبيلة نهد يقدمون واجب العزاء في فقيد الوطن وحضرموت المناضل / نصيب احمد العامري
أخبار وتقارير

رئيس الوزراء يؤكد عدم تسجيل أي إصابة بكورونا في اليمن ويوجه عدد من الرسائل

الخميس 26 مارس 2020 08:30 مساءً
سبأ((عدن الغد))خاص:

 

 

جدد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم الخميس، التأكيد على عدم تسجيل اليمن حتى الآن أي إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، وان جميع الحالات التي تم الاشتباه بإصابتها وصلت إليها الفرق الطبية وفرق الترصد بشكل سريع، وتم أخذ العينات وفحصها في المختبرات المركزية، وأكدت النتائج خلوهم جميعاً من المرض.

ووجه رئيس الوزراء في خطاب وجهه للشعب اليمني، عدد من الرسائل لأبناء الشعب ورجال الاعمال اليمنيين والأجهزة الحكومية والسلطات المحلية، وكافة المكونات السياسية وميليشيا الانقلاب، تتعلق بأهمية استشعار الخطر والتحلي بالمسؤولية والتسامي فوق كافة الاعتبارات من اجل مواجهة هذا الوباء وحماية أبناء الشعب اليمني.

وقال "علينا أن ندرك أنه لا مجال لتسييس هذه الأزمة أو استغلالها، فهذا الوباء قد تجاوز الحدود ولن يميز بين مكون أو آخر إن وصل إلى اليمن لا قدر الله".

وأشار إلى ان الحكومة أعلنت ترحيبها الكامل بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة، ودعوة مبعوثه إلى اليمن إلى وقف إطلاق النار وخفض التصعيد وإيقاف الأعمال العسكرية والتعاون من اجل مكافحة وصول وانتشار فيروس كورونا.

وفيما يلي نص الخطاب:

" أبناء شعبنا اليمني الكريم..
أتحدث إليكم ونحن الأزمة التي تتعاظم يوماً بعد آخر في كل بلدان العالم جراء تفشي وباء كورونا المستجد، وتداعيات ذلك السياسية والاقتصادية والإنسانية، خاصة وأنه لم يتم التوصل بعد لأي لقاح أو علاج لهذه الجائحة.

حتى الآن لم تُسجل أي إصابة مؤكدة بالفيروس في بلادنا ولله الحمد، وجميع الحالات التي تم الاشتباه بإصابتها وصلت إليها الفرق الطبية وفرق الترصد بشكل سريع، وتم أخذ العينات وفحصها في المختبرات المركزية، وأكدت النتائج خلوهم جميعاً من المرض.

وعلى الرغم من هذا؛ علينا أخذ هذا الأمر بجدية كبيرة، وعدم التهاون أو التقليل من خطورة الوضع، خاصة وأن البلد يمر بأزمات مركبة، وعلى رأسها الحرب والنزاعات التي فجرتها قوى الانقلاب، وما خلفته من أزمات سياسية واقتصادية وإنسانية وصحية معقدة.

الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الأسبوع الماضي كانت ضرورية للوقاية وحماية المواطنين، ومنها إغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية بصورة مؤقتة إلى حين استكمال الاستعدادات الأخيرة اللازمة في هذه المنافذ للفحص ومراكز الحجر الصحي وغيرها. وندرك أن هناك من عانى ويعاني جراء هذا الإجراء، لكنه أمر اضطراري وسنجد الحلول المناسبة قريباً- بإذن الله تعالى- مع متابعة التطورات اليومية والتجهيزات الاحترازية المناسبة مع المخاطر المترتبة على أي إجراء يتم اتخاذه.

إضافة للإجراءات المتعلقة بالحد من أي تجمعات قد تشكل مناخاً مناسباً لانتقال الفيروس كتعليق الدراسة في المؤسسات العامة والخاصة، والشعائر الدينية الجماعية مثل صلاة الجماعة وغيرها من التجمعات، وغيرها من الإجراءات للحد من التجمعات، وهو ما يحمّلنا جميعاً مسؤولية اجتماعية كبيرة، ونتابع وعبر اللجنة الوطنية العليا للطوارئ التي يرأسها الدكتور سالم الخنبشي نائب رئيس الوزراء، وسيتم اتخاذ تدابير إضافية بحسب تقييم الوضع العام وخطط اللجنة.

تتدارس الحكومة الوضع الاقتصادي إجمالاً وعبر نقاش مستمر للمجموعة الاقتصادية والتي تضم وزير المالية ومحافظ البنك المركزي ووزراء التخطيط والتجارة والصناعة والنفط والمعادن لرفع مقترحات لمجلس الوزراء للتعامل مع تحديات الوضع القادم وللتشاور مع فخامة رئيس الجمهورية حول أي تدابير استثنائية، حيث أثرت أزمة الوباء عالميا على الاقتصادات وعلى أسعار النفط الخام في العالم، وبالتأكيد سيؤثر ذلك على الاقتصاد الوطني، وإن كان ذلك سينعكس أيضاً على فاتورة الاستيراد للمشتقات النفطية لاحتياجات السوق المحلي الداخلي كما سيتم دراسة أثر هذه الأزمة على القطاعات التجارية والإنتاجية والخدمية في بلادنا. وستقوم الحكومة بجملة من التدابير التي تعزز حماية الاقتصاد الوطني بمختلف قطاعاته وتحمي المواطنين في أقواتهم.
واليوم ومن خلال حديثي هذا إليكم أود أن أوجه عدداً من الرسائل:

الرسالة الأولى لأبناء شعبنا:
إن الطريقة المثلى لحماية أنفسنا وأحبائنا هو بتغيير عاداتنا الاجتماعية إلى حين تلاشي هذا الخطر، بالحد من التجمعات والتزام البيوت ما أمكن، وتجنب المصافحة، والحرص على تبني وسائل التعقيم والنظافة المستمرة لليدين وغيرها من الإجراءات بحسب أدلة التثقيف والتوعية الصحية، وعلينا جميعا حكومة وأفراداً ومنظمات مجتمع مدني أن نساهم في توعية المجتمع بهذه الوسائل، والدور الأبرز هو لوسائل الإعلام ورواد التواصل الاجتماعي، وأدعوهم للقيام بمسؤولياتهم الاجتماعية بتوعية المجتمع ونقل رسائل سليمة وعلمية وموثقة بعيدا عن الخرافات، والحرص على عدم نشر الشائعات وإثارة الخوف والهلع بين الناس.

الرسالة الثانية لرجال الأعمال اليمنيين:
أدعوهم للمساهمة بمسؤولية في هذه المرحلة، وأن يحرصوا على توفير السلع الأساسية بأسعار معقولة، ودعم استقرار الاقتصاد والعملة الوطنية، ومن جانبنا في الحكومة سنقدم التسهيلات اللازمة خلال الفترة القادمة، ومنها استمرار التسهيلات الائتمانية لاستيراد السلع الأساسية، خاصة وأننا مقبلون على شهر رمضان المبارك، كما ستحدد قائمة بين وزارتي الصحة والمالية بالمواد الخام والمدخلات الصناعية لخطوط إنتاج المعقمات ومواد الصحة العامة التي تحتاجها البلاد وتنتج محليا وذلك لإعفائها من الرسوم الجمركية حتى تتوفر للناس بأسعار معقولة بالاشتراك مع وزارة التجارة والصناعة ودعم مستوردي الاحتياجات الطبية الضرورية لمقاومة انتشار الفيروس، وذلك عبر حزمة إجراءات بالتنسيق بين وزارة الصحة والمالية والبنك المركزي.

وهنا أعلن أيضا أن الحكومة ستفتتح مبادرة لصندوقا وطنيا لمكافحة وباء كورونا، وتمويل احتياجات البنى التحتية اللازمة للقطاع الصحي بالاشتراك مع القطاع الخاص، وسنعلن عنه في الأيام القادمة، وندعو التجار والقطاع الخاص ورأس المال الوطني للإسهام به بشكل فعال، وستكون إدارته مشتركة بين ممثلين عن الحكومة وعن رجال الأعمال بكل شفافية بما يضمن شراكة مجتمعية في تحمل أعباء دعم القطاع الصحي في وطننا الغالي لمواجهة الأخطار المحتملة لانتشار الفيروس، ولتعزيز قدرات هذا القطاع التي تضررت بشكل كبير خلال الأعوام الماضية، وسيتم الإعلان قريبا عن هذه المبادرة حين يتم استكمال الرؤية بشأنها، وثقتنا كبيرة بإسهام وتكاتف رأس المال الوطني مع الحكومة والسلطات المحلية رغم صعوبة الأوضاع الاقتصادية. وهنا لا بد من أن أسجل الشكر والامتنان الكاملين للمبادرات المجتمعية والمتطوعين الذين تقدموا الصفوف للمساعدة في تحمل المسؤولية الوطنية تجاه مكافحة هذا الوباء.
الرسالة الثالثة للأجهزة الحكومية والسلطات المحلية:
يشكل هذا الوباء تحدياً كبيراً لنا، وعلينا أن نضاعف جهودنا وأن نعمل جميعا كمظلة لكافة المكونات ونتحرك بسرعة وفاعلية لتطبيق إجراءات الحكومة، والحرص على تسخير كافة الإمكانات لذلك وتفعيل غرف الطوارئ في المحافظات ودعمها.
رسالتي الرابعة لكافة المكونات السياسية في اليمن ولمليشيا الانقلاب:

لقد أعلنا في الحكومة ترحيبنا الكامل بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة، ودعوة مبعوثه إلى اليمن إلى وقف إطلاق النار وخفض التصعيد وإيقاف الأعمال العسكرية والتعاون من اجل مكافحة وصول وانتشار فيروس كورونا.

علينا جميعا أن نستشعر الخطر ونتحلى بالمسؤولية، وأن نتسامى فوق كافة الاعتبارات، وأن نقدم نموذجا في التعاون والتكاتف من أجل حماية حياة أبناء الشعب اليمني، والحكومة منفتحة للتعاون والتنسيق لهذا الغرض، وعلينا أن ندرك أنه لا مجال لتسييس هذه الأزمة أو استغلالها، فهذا الوباء قد تجاوز الحدود ولن يميز بين مكون أو آخر إن وصل إلى اليمن لا قدر الله.

وفي نفس السياق ندعو إلى عمل حل سريع للمواطنين المحتجزين بشكل تعسفي في المعابر بين مناطق النزاع، وتسهيل وتنظيم وجودهم وعودتهم إلى منازلهم والاتفاق على إجراءات مدروسة ومنسقة لتنظيم انتقال وحركة المواطنين بين المحافظات المختلفة.

يا أبناء شعبنا الكريم:
أنتم حجر الزاوية في معركتنا مع هذه الكارثة التي تحيق بالعالم، وعيكم والتزامكم بالاحتياطات الصحية هو ما يمكن أن يحمي أهلنا من أي مخاطر كبيرة لا قدر الله.
حفظ الله اليمن وشعبها"..

 


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
453376
[1] {{ الشرعيون }} و {{ الانتقاليون }} و {{ التكتلات الأخرىٰ }}•••{{ يوجهون وينظرون إعلامياً وبئياً وصحياً وطبياً }} •••{{ ويفتقرون إلى ادنىٰ الثقافات العامة والتخصصية لبحثهم عن ذاتهم بغريزة السيطرة علىٰ الآخرين بوحشية وهمجية تماماً نحو السيطرة والبسط علىٰ موارد الارض والمررات المائية بذرائع الحماية من التمدد وتلك الغريزة هي الاخطر من وباء التمدد - ووباء كورونا !! }}••• {{ واصبح الواحد منهم وفيهم يحمل [[ 345 ]] مهنة ولقب !! }}
{{ الأستَاذ / عَلِي سِنَان القَاضِي أبووَضَاحْ }}
الخميس 26 مارس 2020 10:32 مساءً
- ١- الرئيس - ٢-الشرعي- ٣- الخطيب الديني- ٤-الاستاذ -٥- النائب- ٦- الواعظ - ٧-المهندس -٧- الاذاعي -٨- المبرمج ٩-ألتلفزيوني -١٠- المتحدث -١١- المجارح - ١٢-الواعظ - ١٣-القائد - ١٤-المحاضر - ١٥-الموجه - ١٦-المُذيع - ١٧-الخطيب السياسي- ١٨-المُدرس - ١٩-المُدرب - ١٩-المفاوض -٢٠- المتصور- ٢١-الناصح - ٢٢-المُهدد- ٣٣-الدبلومسي - ٢٤-الممثل - ٢٥-المُعالج -٢٦- المُستقبِل - ٢٧-المُودِع - ٢٨-البارز - ٢٩-الحاكم - ٣٠-الحكيم - ٣١-الداهية - ٣٢-المفكر - ٣٣-الناصح - ٣٤-الفقي - ٣٥-المُتبرِع - ٣٦-الرئيس - ٣٧-المساعد -٣٨- المُساند - ٣٩-المُنتصر - ٤٠-الرياضي - ٤١-المُشجع - ٤٢-المُصفق -٤٣- الناقد - ٤٤-الفيلسوف - ٤٥-افلاطون الشرعية - ٤٦-غاندي الجنوب - اسد عدن -٤٧- نمر يافع -٤٨- ذئب حضرموت - ٤٩-جدار برلين -٥٠-نار المدينة -٥١- اللاعب بجدارة -٥٢ طبيب الجرحىٰ - ٥٣-مُضمد الجراح - ٥٤-المُسعِف الاول -٥٥- البطل الاول - ٥٦-المناضل الاول - ٥٧-الحاضر الاول - ٥٨-المُبارز الاول- ٥٩-الشجاع - ٦٠-الوليد - ٦١-الخطاب -٦٢- طارق بن زياد-٦٣- الحجاج - ٦٤-سفير المهدي - ٦٥-امبراطور الجنوب -٦٦- ملك البحر - ٦٧-ملك البراري -٦٨- زعيم الغالبية -٦٩ مندوب الجنوب - ٧٠-ممثل الجنوبيين - ٧١-المتحدث الاول - ٧٢-الملاكم -٧٣- المصافح - ٧٤-راعي السلام - ٧٥-مخترع النظام - ٧٦-مؤثق البرلمان - ٧٧-مُعد النظام الاساسي - ٧٨-راعي الفعاليات - ٧٩-قائد المسيرات - ٨٠-حامد الشعلة - ٨١-باني الافاق - ٨٢-حارس البلاد -٨٣- حامي العباد - ٨٤-المُخَطط- ٨٥-الرسام - ٨٦-الزارع -٨٧- الدستوري - ٨٨-القانوني - ٨٩البرلماني -٩٠ - العالم بالنهار )) - ٩١-عالم الغيب - ٩٢-عالم النظريات -٩٣- صانع الاحداث - ٩٤-الاطفائى ٩٥-العوام ٩٦- خبير المطارات ٩٧- عالم البحار ٩٨- المندوب لِاوروبا- ٩٩- المندوب المتجول- ١٠٠- الشارح للقضية الجنوبية- ١٠١- الطارح لقضية الجنوبيين - ١٠٢- الباحث عن الاعتراف - ١٠٣- المؤسس لجيش الجنوب - ١٠٤- المتحدث الرسمي- ١٠٥- المؤسس للمقاومة - ١٠٦ وكيل الجنوبيين -١٠٧-وكيل الجنوب - ١٠٨- الحاضر للمؤتمرات - ١٠٩- الجاهز للقاءات- ١١٠-المفوض الاوحد - ١١١- القامة الوطنية-١١٢- الهامة الكبيرة - ١١٣-المُتألق -١١٤-قبطان الجنوب -١١٥-المرشد - =========================================================================== ١١٦- الفاهم- ١١٧- الشاطر-١١٨- الفهيم-١١٩- المُعلن - ١٢٠-الصحفي - ١٢١-الكاتب-١٢٢-المصحح-١٢٣-المدقق-١٢٤-المُحقق- ١٢٥-الضابط- ١٢٦-المُشير- ١٢٧-الانيق- ١٢٨-المُبتسم - ١٢٩- المُتسامح- ١٣٠- المتصالح- ١٣١- المُعاقب- ١٣٢- النجم - ١٣٣-الراوئ- ١٣٤- المنتج ١٣٥-المخرج ١٣٦- الثائر ١٣٧-سقراط - ١٣٨-ألقديس ١٣٩- الوهج ١٤٠- الناصر- ١٤١- العالم- ١٤٢- المستعلم- ١٤٣- المقرر- ١٤٤- جيفارا الجنوب- ١٤٥-چياب عدن ١٤٦- المغامر-١٤٧- ألاعلامي الاول ١٤٨-البريكي- ١٤٩- ألبدوي- ١٥٠ المتحضر- ١٥١- الطامح- ١٥٢- الطامع- ١٥٣- الفنان- ١٥٤- المطرب- ١٥٥- الزائر- ١٥٦- المُنازل ١٥٧- الفارس- ١٥٨- الخيال- ١٥٩- المُصارع- ١٦٠- المُقاتل- ١٦١- ألمناطح- ١٦٢-المصارع- ١٦٣- الوحدوي-١٦٤- الانفصالي- ١٦٥- المُطيع- ١٦٦- الفيوشي-١٦٧-المبهرر-١٦٨- الآمِر- ١٦٩-الأمير- ١٧٠- الملك- ١٧١- الزعيم الاوحد-١٧٢- العروبي ١٧٣- المتلون بالالوان -١٧٤- الصارخ- ١٧٥- الصاروخ -١٧٦- الحضرمي- ١٧٧- اليافعي -١٧٨- القبيلي- ١٧٩- صاحب السعادة- ١٨٠- صاحب الفخامة- ١٨١- الوزير الاول- ١٨٢- المعالي - ١٨٣- اللورد-١٨٤- القيصر الجنوبي- ١٨٥- البلشفي الحضرمي- ١٨٦- السلطان اليافعي- ١٨٧- الوسيط الدولي الاثيوبي- ١٨٨- السفير الاممي- ١٨٩- المُسلم - ١٩٠-السني- ١٩١- السلفي- المتنازل عن سلفتيه- ١٩٢-رجل المهام الصعبة- ١٩٣-المقدام بدون تردد -١٩٤-البارع الاداء- ١٩٥- الحبيب للرحلات- ١٩٦- الحاضرللحفلات - ١٩٧- المُصفق بالمراقص - ١٩٨- المسافر الدائم- ١٩٩- الفضائي الجنوبي ٢٠٠- زعيم الاغلبية- ٢٠١- مناور المحطات- ٢٠٢- المترجم العام -٢٠٣- المترجم الخاص -٢٠٤-القنصل المتجول -٢٠٥-الوزير المُفوض- ٢٠٦-مُسعف الجرحة- ٢٠٧- الهلالي الاحمر٢٠٨- الخليل الفراهيدي اللغوي- ٢٠٩-مؤسس الجيش -٢١٠-مُدرب الرواد-٢١١-آمرالجمعية- ٢١٢- مُرشد البرلمان -٢١٣-الاصيل-٢١٣- التقني الصحي-٢١٤- الملهم-حامل مفتاح الجنة-٢١٥- حامل قفل الجنوب- ٢١٦- سيبويه اللغوي- ٢١٧- صانع الجنوب- ٢١٨- وريث العرش- ٢١٩-صاحب البلاط- ٢٢٢٠- بالع الوطنية -٢٢١-شارب العلوم- ٢٢٢- كسينجر الجنوب-٢٢٣- عبدالقاهر الجرجاني اللغوي- ٢٢٤- كاسترو جولدمور- ٢٢٥- ملك صيرة- ٢٢٦- خرتشوف معاشيق-٢٢٧- ابن بطوطه الضالع- ٢٢٨- قاهر الظلام- ٢٢٩- باكي الندم- ٢٣٠- سيد البنوك - =========================================================================== - ٢٣١-الزائر اللندني-٢٣٢- غواص الرمال- ٢٣٣- مارق البحار-٢٣٤- مُبرمج الاعاصير- ٢٣٥- مُحرك الرياح- ٢٣٦-الجغرافي الاول- ٢٣٧- التاريخي الثاني- ٢٣٨-صقر شبوة- ٢٣٩- ملاح المندب- ٢٤٠- حبيب الشهداء- ٢٤١- هاني التوحد- ٢٤٢- التمزق- ٢٤٣- الفرق- ٢٤٤- التفرق- ٢٤٥- التعصب- ٢٤٦-التقليد-٢٤٧- التعددالاتجهات-٢٤٨- الالتواء - ٢٤٩-الانحدار- ٢٥٠-المُتبدِل- ٢٥١- المتحجر- ٢٥٢- آل أنا -٢٥٣- الكفن- ٢٥٤-الصخر- ٢٥٥- الصخور- ٢٥٦- القلوب- ٢٥٧-الدماءالزكية-٢٥٨-الانتحار-٢٥٩- الحوار - ٢٦٠- الحوار- ٢٦١- الطاولة- ٢٦٢-البهررة-٢٦٣- الازياء- ٢٦٤- الباريسي-٢٦٥- اللندني-٢٥٦-الساحةالخارجية- ٢٦٧-التعريف-٢٦٨-البدلة- ٢٦٩- الربطة- ٢٧٠- أبودقن طويل- ٢٧١-أبودقن قصير-٢٧٢- أبودقن أقصر-٢٧٣- ابودقن ملون-٢٧٤-النسر-٢٧٥-الصقر-٢٧٦-العفريت الكبير-٢٧٧- هازم التتر-٢٧٨- هازم المغُول-٢٧٩- هازم التصحُر- ٢٨٠-هازم التنور-٢٨١-مصافح -الاحمر-٢٨٢- مصافح الدحباش-٢٨٣-مصافح الشرعي-٢٨٤-مصافح الابالسة- ٢٨٥-مصافح - الدَنكَلِي - ٢٨٦- حزين تمباكي - ٢٨٧-مُهين نجدي - ٢٨٨-الناقد لبريطانيا لماضيها -٢٨٩- الداعم لبريطانيا لحاضرها - ٢٩٠-مُعكر صفوة النُخبة- ٢٩١-مُزلزل الفرس كلاماً-٢٩٢-صانع المُعجِزات - ٢٩٣-ساحر الاتفاقات - ٢٩٤- كاسر التكتلات - ٢٩٥-مُترجِم الوفود- ٢٩٦-أبو الاسود الدؤلي اللغوي- ٢٩٧- مكتشف الانفصال-٢٩٨-مُكتشِف الجنوب-٢٩٩- مانديلا عدن- ٣٠٠-إبن فارس النحوي -٣٠١-الزمخشري للصرف- ٣٠٢-إبن جني عالم اللغويات- ٣٠٤- إبن خروف النحوي الابجدي٣٠٥- سفير الضباب-٣٠٦- سفير النوايا الحسنة-٣٠٧-صمام أمآن العرب-٣٠٨-صمام امآن الاسلام-٣٠٩-صمام امآن الجوار- ٣١٠- الهادم للمعبد-٣١١-حامي الحمم-٣١٢-واعد الشهداء-٣١٣-واعد الجنّة-٣١٤-المالك لصكوك الغفران-٣١٥-المعرف للجبهات-٣١٦-مخترق الانفاق-٣١٧-مخترق النيران-٣١٨-مكتشف الالغام ٣١٩-مفجر الالغام- ٣٢٠-متتبع الاثر-٣٢١-محرك الغسق-٣٢٢-مُحاضر الشعر-٣٢٣- معلم النثر-٣٢٤- ناثر الامثلة -٣٢٥-بعبع المقاومة-٣٢٦-مهدد الشرعية- ٣٢٧-راعي الوحدة مع الصين-٣٢٨-مخترع الانفصال-٣٢٩-قاذف الوحدويون- ٣٣٠-مُعلم طواف الكرسي-٣٣١-استاذ التفكك-٣٣٢-خبيرالدستور- ٣٣٣-حوت السلطة-٣٣٤-وريث الماركسيين-٣٣٥- حبيب الهاربيين-٣٣٦-مخرج توم وعبده-٣٣٧-صانع الحب المفقود-٣٣٨-زعيم تويتر-٣٣٩-قارون تحت السطور- ٣٤٠-هارون تحت السرير-٣٤١-العقاري المُدقن-٣٤٢-مطرب آخر الليل- ٣٤٣- محارب كورونا - ٣٤٤- موجه لفايروس كورونا -٣٤٥- صاحب اجراءات كورونا ••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••


شاركنا بتعليقك