مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 27 مايو 2020 03:35 مساءً

ncc   

لأجل الخدمات هتف العدنيون «يا ميسري ارجع ارجع»
الحميات تفتك بالمواطنين بمديريات المنطقة الوسطى بمحافظة ابين...!
حكايتي مع الزمن2 «صورة في برواز»
( عشاق الشهادة )
توجعات !
وزير الدفاع و معركة كورونا
الفساد دولة .. داخل الدولة وقوة لا تقهر!
ساحة حرة

إلى مثل هادي تنتسب الحكمة والسياسة والدهاء

أنور الصوفي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الثلاثاء 31 مارس 2020 05:10 مساءً

لله در الرئيس هادي الذي أخرس كل المتطاولين على الوطن، وعجزوا عن رفع لبنة على بنيان الوطن النايف البناء، لأنهم أقزام أمام ما بناه، وشيده هادي، فعجزت شياطينهم عن مجاراة سياسته، وصبره، وحكمته، فشرعوا يحيكون المؤتمرات، والدسائس، والمكر، والخديعة، ولن يحيق المكر السيء إلا بأهله، فالرجل يبني، وبصدق، ويرتفع بناؤه، ولكنهم يهدمون ما يبنيه، فمتى يبلغ البنيان يوماً تمامه *إذا كنت تبنيه، وغيرك يهدم؟ فالهدم أسهل من البناء، وهذا البيت الشعري ينطبق على حالنا اليوم، فالرئيس هادي يبني وغيره يهدم ما يبنيه، فالرجل صادق ويبذل كل ما بوسعه، ولكن المخربين، وأصحاب الدفع المسبق عينهم على كل بناء يرتفع ليهدموا أركانه.


الرئيس هادي هو الرئيس الذي يمتلك عزماً قوياً، وإصراراً عجيباً ليبني رغم كل العراقيل، ورغم كل المعوقات، فهادي يعمل وفق رؤية مستقبلية، فقد حار المحللون في صبر هادي، وعجزت الأقلام عن متابعة ما يقوم به من رسم معالم وطنه الجديد، وخرست ألسن حاولت النيل من هادي، فكلما تحدثوا حديث جور، جاءت براهين نجاح سياسة هادي، فالرجل بعيد النظر دقيق الرؤية، حاسم الرأي، وهو سياسي محنك، سياسي من طراز السياسيين الكبار، فالسياسيون لهم نظرات، ولهادي نظرة ثاقبة، ولطالما أزدرينا نظرتهم أمام نظرته الدقيقة، والثاقبة.


الرئيس هادي صاحب عزم، وتصميم، وجرأة، فلا يعرف شيئاً اسمه المستحيل، ولا توجد في قاموسه مفردات الفشل، ولا تمتلئ مذكراته، وأجنداته إلا بمفهوم النجاح، والنجاح المدروس فقط، فهو حكيم السياسة، وعبقري الدهاء، فله دانت كل الهامات التي كانت تشطح، وتنطح في ميدان السياسة، فطأطأت تلك الرؤوس المتعجرفة نواصيها أمام حكمته، وسياسته، وصبره، وسلمت له، ولسان حالها يقول: إلى مثل هذا الرجل تنتهي السياسة، وإلى مثله تعود الحكمة، والدهاء، فهنيئاً لوطن قادته سياسة كسياسة هادي، وهنيئاً لشعب يتعلم، ويتشرب السياسة، والدهاء، والصبر، والحكمة من قائده، فمثل هادي تنتسب الحكمة، وتنتسب السياسة، والدهاء.



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك