مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 10 يوليو 2020 03:13 مساءً

ncc   

توقيف صرف المرتبات في الظروف الطارئة تعسف
زمن الزيف والنفاق
أمن وكرامة حضرموت في ظلال جيش النخبة الحضرمي*
محمد عكف يريد الحفاظ على ماء وجهه ... بعد ان مرغه في الوحل
{إياك أعني و اسمعي يا جارة} 
بعد وصولنا للنصف النهائي .. تفاجأنا بطردنا من دوري شهداء المنصورة
عن مخيمات معتصمي الجيش والأمن وتوضيح اقتصادية الانتقالي أتحدث
ساحة حرة

إلى روح الشيخ المجاهد انور الصبيحي

صلاح الطفي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 28 مايو 2020 10:11 مساءً

أنور الشيخ الصبيحي

ذلك الوجه المنير

شيخنا الفاضل انور

صاحب الوجه الصبيح

غادر الدنيا

إلى جنات عدن

بذلك الوجه الصبيح

أخذه باريه صبحا

إلى رحاب الصالحين

***

ارتقاء  فرقدنا الأنور

نجما

إلى السماء ذات البروج

وبقي نوره منيرا

حاضرا في كل ثغرا

مرشدا موجا وفوج

***

انور الشيخ الصبيحي

صادقا في كل قول

 

استجاب الله دعوته

على اهل الضلال

 فزلزلت بنيانهم

واٌحرقت هشيمهم

وبددت فلولهم

عرضا وطول

***

انور الشيخ المنير

دام تنويرك

صباحا ومساء

حاضرا وقت البلاء

حاضرا عند الدعاء

ولدعوتكَ حقُ علينا

لك منا دعوةُ

 كل صباحا

لك منا دعوةٌ

 كل مساء

ودعوة عند السجود

وجزاك الله عنا كل خير

***

رحل عنا الشيخ الجليل أنور سليم الصبيحي تغمده الله بواسع المغفرة والرضوان ورفعة الى جنات عليين مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا

رحل صاحب القول الحق والدعوة المجابة , ولسيرته الخالدة ودعواته التي رفعها إلى السماء عن كل مظلوم جنوبي , وجب علينا ان نوفيه دائما بخالص الدعاء , جزاه الله عنا خيرا .

ومن ينسى عندما صدح بالحق في وجه الطغيان وقال وهو يقسم بالله :

نقسم بالله العظيم لو يسيروا الدبابات على اجسادنا ما قبلنا بوحدة مع هذا الشعب الظالم

نكلوا بنا  اقتلونا شردونا من بيوتنا

نحن لا نؤمن إلا بالله

 

وباطن الأرض خيرُ لنا من ظاهرها ان لم نستعد دولتنا  ان لم يستعيد ابناء الجنوب دولتهم فل يلبسوا البراقع ول يلبسوا الشراشف .

سبحان الله العظيم عشنا وشفنا اسود الجنوب يفترسون ضباع اليمن ويدفنونهم بالشيولات , وعشنا وشفنا رموز الظلم والطغيان (( يلبسون البراقع والشراشف ))

وعشنا وشفنا جثة ملعونهم ملفوفة ببطانية , ولا زالت إلى اليوم قابعة في ثلاجة الحوثي ( مثل دجاجة مثلجة )

والحمد لله ونحن اليوم قاب قوسين او ادنى من استعادة دولتنا التي أقسم الشيخ الصبيحي على شعب الجنوب ان يستعيدها , وقواتنا المسلحة الجنوبية اليوم تسطر ملاحم تاريخية , وتسقي العدو كؤوس العلقم بسمها الزعاف .

ستظل دعوات الشيخ انور سليم الصبيحي خالدة في متون تاريخ الجهاد الجنوبي ضد الطغاة إلى الأبد , ومن ينساها عندما صدع بقوله وهو يخاطب مئات الألوف في تلك الخطبة الخالدة :

  اللهم فكنا من عصابة صنعاء فكا جميلا , ولا تجعل لشياطين الاصلاح علينا سبيل ولا تجعل لشياطين الاشتراكي علينا سبيلا ولا تجعل للدحابشة علينا سبيلا

 (( اللهم كما احرقوا أبين فاحرق صنعا , اللهم كما احرقوا ابين فأقر عيوننا بأن نرى صنعاء تحترق ))

اللهم ان الدحابشة يدبرون ويخططون لحرب اهلنا في الجنوب , اللهم انا نجعلك في نحورهم ونعوذ بك من شرورهم , اللهم اشغلهم بأنفسهم واكفنا شرهم واذاهم .

سبحان الله الذي اقر عين الشيخ انور الصبيحي وعيون أبناء الجنوب وارانا صنعاء تحترق , وارانا كيف مزقهم كل ممزق .

ختاما :

لا ننس تحذيره الذي يحذر بها ابناء الجنوب من مخططاتهم المتواترة لغزو الجنوب

والتي هي اليوم اكثر حقد وحقارة وبكل بسالة يتصدى لها اليوم اسود الجنوب بكل ثبات وقوة وارادة

 وإلى نصرا من الله وفتحا قريب , نستعيد به دولة الجنوب العربي من المهرة إلى باب المندب .

رحمة الله تغشى روح الفقيد أنو سليم الصبيحي

 

 



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك