مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 02 يوليو 2020 06:00 مساءً

ncc   

وفيات

قيادة اللواء 103 مشاة تنعي وفاة قائد اللوء العميد ركن علي القملي

الثلاثاء 30 يونيو 2020 11:04 صباحاً
أبين ((عدن الغد)) خاص:

 

نعت قيادة اللواء 103 مشاة بمنطقة جحين محافظة أبين قائد اللواء 103 مشاة العميد ركن علي محمد القملي الذي وافته المنية اليوم الثلاثاء إثر مرض صمامات القلب لتفارق روحه الطاهرة جسده الطاهر.


 
وجاء بيان النعي الذي أصدرته قيادة اللواء 103 مشاة بمنطقة جحين محافظة أبين :
 
بسم الله الرحمن الرحيم
(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)
صدق الله العظيم.


 
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تنعي قيادة اللواء 103 مشاة ضباط وصف وأفراد وكافة أبناء منطقة جحين بأبين رحيل العميد ركن علي محمد القملي قائد اللواء 103 مشاة بجحين محافظة ابين الذي وافته المنية اليوم الثلاثاء بعد حياة حافلة بالعطاء في المجال العسكري وتاسيس مداميك مباني اللواء في منطقة جحين بابين.


 
وقالت قيادة اللواء 103 مشاة في بيان النعي بأن الفقيد والذي عرف عنه كأحد أبرز الكوادر المهنية والتي أسهمت أسهاما فاعلا بتطوير آليات العمل العسكري خلال مشوار حياته الحافل بالعطاء والانجازات ومن خلال تقلده للعديد من المناصب القيادية وأسهاماته الاكاديمية والعسكرية ويعد واحدا من أبرز ضباط القوات المسلحة الذين سخروا قدراتهم في سبيل تطوير المؤسسة العسكرية وواحدا ممن أرسوا قواعد العمل المؤسسي في وزارة الدفاع ومثل رحيله خسارة وطنية فادحة وفقدت ابين واليمن ووزارة الدفاع كادرا مؤهلا أفنى حياته لخدمة وطنه وشعبه اليمني العظيم.


 
وأشارت قيادة اللواء في بيان النعي بالتقدم عن خالص عزاءها وصادق مواساتها إلى أولاده واخوانه وكافة أسرة آل القملي وكل أصدقائه ومحبيه راجيين من الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم غفرانه وان يسكنه فسيح جناته وأن يلهمهم ويلهمنا جميعاً الصبر والسلوان.
 
إنا لله وإنا إليه راجعون.


 
صادر عن :
قيادة اللواء 103 مشاة بمنطقة جحين محافظة أبين
الثلاثاء 30 يونيو 2020م
 


تعليقات القراء
شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك