مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 20 سبتمبر 2019 01:13 مساءً

  

كتابنا
رأفت العقيلي
هل نحن فاشلون؟
الأربعاء 08 مارس 2017 05:10 مساءً
حتمية الضياع في طريق غامض، لا يُعرف أوله من آخره أكيدة، فالقدرة على الثبات والمحاولة تكاد تكون مفقودة؛ لأنك بشكل أو بآخر تسير في سلسلة طرق كلها ضياع؛ هذه الحالة تنطبق على الوضع السياسي الحالي
يأجوج ومأجوج-عفاش والحوثي!
الأحد 29 مارس 2015 11:46 صباحاً
بداية يجب أن نتفهم صعوبة تجميع وفهم الصورة الشاملة لتفاصيل تحليلات الواقع (وفهم حقيقة ما يحصل اليوم ليست أمرا هينا) ولكن أود أن أذكر إخواننا وأخواتنا الجنوبيين بأن الغرض من السياسة بالنسبة
وجع رأس؟
السبت 31 مايو 2014 09:27 مساءً
       دونما توضيح، ستعرف تماما ما اقصد؟ بالتأكيد إنها السياسة؟ وهل هناك شيء أكثر دمارا للعقل كالسياسة؟ وفي مجتمع كالمجتمع الجنوبي  وخاصة عدن يستحيل أن تعيش دون أن يصيبك هذا
سَذاجة حادّة!!
الاثنين 28 أبريل 2014 12:05 صباحاً
قرأت الإعلان التالي:            "أيها الجنوبيون السُذج...ليس هناك ما تفقدونه غير أموالكم وخطاياكم...دقوا المزامير،ولمعوا شواربكم واركبوا طائراتكم أو أي وسيلة
السادة المحترمون!
الاثنين 10 مارس 2014 11:22 مساءً
إن من يغادر صنعاء إلى الجنوب – يحس فورا أنه انتقل إلى مستعمرات،وكلما يتوغل جنوبا يشعر بأنه  يعود قرنا إلى الوراء وتحيط به أنماط من الحياة تنتمي إلى عصور ماضية"عنجهية المحتل اليمني عنوانا
الإنتصار على الموت !
الجمعة 31 يناير 2014 02:51 مساءً
  "ليس هناك من لغة ممكنة من قوى التسلط سوى لغة مماثلة للغتها،لغة القسوة،لغة الغلبة...ومع اليأس من لغة الحوار السلمي أو الرضوخ،يترسخ الإحساس بضرورة العنف وإلا أصبح الشعب ضحية دائمة
آه،متى يتوحد القادة؟..
الخميس 21 نوفمبر 2013 10:38 صباحاً
إنه العام السابع من ثورتنا المباركة وعبثا يتوحد القادة،لقد تركوا جرحاً غائراً في خاصرة الثورة،بسبب خلافاتهم المتكررة،لقد حولو الثورة إلى إنساناً يحتضر،لم يجرؤ أحدا منهم على الاقتراب منه،لم
لماذا نصدقهم؟
السبت 19 أكتوبر 2013 08:16 مساءً
  بإسم البسطاء أمثالي،أتساءل:ترى من الذي يجب أن يُحال إلى مجلس تأديبي،من يطلق تهمة الخيانة،أم الخائن؟ألهذا الحد صار القوم ضيقي الصدر بصوت الرأي الآخر؟ ألهذا الحد ارتفع البرج العاجي لبعضهم
كوكتيل عنف
الأحد 13 أكتوبر 2013 07:26 مساءً
قلمي جندي هارب من الخدمة الاجبارية،ربما لأنني أعــي جيدا،أن وطني ذات الثقافة العالية،أضحى حلبة صراع،لا بل صحراء من الاسفلت،وأنني من بدوه الرحل في عصر الفضاء....ذلك بالضبط ما أحسست به،مشهد
وعين السخط تُبدي المعايبا
السبت 05 أكتوبر 2013 09:20 مساءً
إرهاب من نوع جديد نقاسي منه في الجنوب،لا الخطف"على الهوية" ولا "القتل والتصفية الفورية"،إنه إرهاب الصور المزيفة،إرهاب الورق المطبوع،كذب وخداع وتزوير وتدليس ودجل يمارسه بعض من رواد الإعلام